.:: إعلانات النيل الازرق ::.

أهلا وسهلا بك إلى منتديات النيل الازرق السودانية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
العودة   منتديات النيل الازرق السودانية > المنتـديـات الخــاصـة > منتدى المواضيع المميزة

منتدى المواضيع المميزة هنا تجد خلاصة المواضيع المتميزة من جميع الأقسام لا يمكن إضافة موضوع جديد

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-06-2007, 06:39 PM   #1



الصورة الرمزية ابو الوليد
ابو الوليد غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 373
 تاريخ التسجيل :  Jun 2007
 أخر زيارة : 12-04-2012 (02:44 PM)
 المشاركات : 295 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي الفتاة الغير عذراء هل تكون بكرا في عقد الزواج في مجتمعنا السوداني بالذات



الفتاة التي لها تجربة الزنى اعاذنا الله ثم قامت بمعالجة موضوع عذريتها بي طريقة ما واهلها على علم بهاذ والماذون
على علم بهذا فماذا يكتب في عقد الزواج اذا جاءها عريس غافل عما حدث لها ، فهل يكتب في عقد الزواج انها بكر
ويستر عليها خاصة ان الموضوع فيهو فاتحة ، فالموضوع جد خطير ، فالتارجح هنا ما بين قول الصدق وما بين الستر

سالت هذا السوال لاحد الشيوخ السودانيين وهو الشيخ سيد الحاج صاحب البرنامج الديني الشهير عندما كان يلقي
محاضرة دينية في مسجد عمر بن الخطاب بالدوحة قطر ، بصراحة تردد كثيرا في الاجابة وفي النهاية قال لي الستر
اولى والله اعلم .

اسمحو لي ان اشكر الاخت التي تم نقل موضوعها الى المواضيع المميزة فقد ذكرتني بهذا الموقف

هل يقبل الرجل ان تعترف شريكة حياته بماضيها ( 1 2 3 ... الصفحة الأخيرة)
kramila

اخوكم ابو الوليد
ارجو الرد وسوال جهة الاختصاص


 


رد مع اقتباس
قديم 19-06-2007, 07:57 PM   #2
-!¦[ إدارية سابقة ]¦!-
( أمـنـيـهـ )



الصورة الرمزية simaa
simaa غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 234
 تاريخ التسجيل :  May 2007
 أخر زيارة : 08-06-2014 (11:53 AM)
 المشاركات : 2,924 [ + ]
 التقييم :  2750
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



اخ ابو الوليد طبعا نحن ما نقدر نعلق على كلام احد الشيوخ وخاصة اذا كان شيخ معروف
انا في رايي ان طالما الماذون على علم وأهل الفتاة على علم بما كانت عليه الفتاة والعياذ بالله
والعريس في غفلة لايعلم شيئا
في الحالة دي اذا عقد العقد بيكون بااااااااااطل ......... ليش؟؟؟ لآن هنا في تدليس وغش في الموضوع وهما سبب كافي لإبطال اي عقد
يعني الزوج لازم يكون على علم بما كانت عليه الفتاة حتى اذا حاولت علاج عذريتها لازم يكون على علم بكل شي
وهو من حقه ان يقبل او يرفض
انا بقول الكلام دا من وجهة نظر قانونية


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 20-06-2007, 01:09 AM   #3
][إداريـة سابقــة][
 



الصورة الرمزية kramila
kramila غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  May 2007
 أخر زيارة : 23-12-2011 (06:05 PM)
 المشاركات : 5,375 [ + ]
 التقييم :  5443382
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي



الاخ ابو الوليد

اشكرك على الاشادة بموضوع الذي طرحته ...
بالنسبة لموضوعك صراحة حساس شديد ..
برجع ليك ان شاء الله وبعلق ليك عليهو ..


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 20-06-2007, 08:24 PM   #4



الصورة الرمزية الملهم
الملهم غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 50
 تاريخ التسجيل :  Mar 2007
 أخر زيارة : 18-03-2015 (06:46 PM)
 المشاركات : 141 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



اخونا ابو الوليد لك التحية اولا الموضوع حسب وجه نظرى واضح وضوح الشمس والاخت سيلينا ما قصرت واوفت

وا ى كان الذى افتى فهو بشر معرض للصواب والخطا والدليل قوله والله اعلم طالما هنالك غش وكذب والعريس لا يعلم

فالعقد باطل وباالتالى الزواج غير صحيح لان شرط العقد الصدق والمفروض معرفة الطرف الاخر بالموضوع وله الحق

بالموافق اؤ الرفض والله اعلم


 
 توقيع :
لو بهمسه قوول احبك


رد مع اقتباس
قديم 20-06-2007, 08:56 PM   #5



الصورة الرمزية ابو النون
ابو النون غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 169
 تاريخ التسجيل :  May 2007
 أخر زيارة : 12-12-2012 (12:03 PM)
 المشاركات : 1,513 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



أولا أخي ابو وليد مشكور على طرح هذا الموضوح الهام والحساس جدا

أنا فقط أستشهد هنا بحديث المصطفى (ص) : ( من غشنا ليس منا) ولا بد من اطلاع العريس تفاديا للغش وبطلان العقد

أنا والله لا استطيع أن أفتي ولكن أقول أسألوا أهل الذكر ان كنتم لا تعلمون. كما قال الله تعالى ذلك في محكم تنزيله.


............ ابو النون .................


 
 توقيع :


مع التحية : ابو النون


رد مع اقتباس
قديم 20-06-2007, 09:25 PM   #6



الصورة الرمزية كومي
كومي غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 430
 تاريخ التسجيل :  Jun 2007
 أخر زيارة : 13-01-2008 (09:19 PM)
 المشاركات : 113 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»انا مستغرب الماذون عرف كيف «®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 20-06-2007, 09:35 PM   #7
][إداريـة سابقــة][
 



الصورة الرمزية kramila
kramila غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  May 2007
 أخر زيارة : 23-12-2011 (06:05 PM)
 المشاركات : 5,375 [ + ]
 التقييم :  5443382
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي



الاخ ابو الوليد

ان الزواج عهد مع الله على الاخلاص والوفاء والمودة والرحمة .
ولكن عقد الزواج ما دخله بالصراحة ان عقد الزواج له اركان واذا توافرت فان عقد الزواج ليس باطل .
وازا كتب بكر وهي قامت بترقيع بكارتها فانها تعتبر بكرا لوجود الشيء الملموس .




أثار فضيلة الشيخ الدكتور على جمعة مفتي الديار المصرية ضجة هائلة حول إجازة إجراء عملية ترقيع غشاء البكارة للسيدات اللاتي فقدن عذريتهن لأي سببٍ كان، قبل الإقدام على الزواج، وأوضح أنه أمر مباح، مستدلاً بأن الدين الإسلامي يدعو إلى الستر، وإذا كان إجراء الفتاة التي فقدت عذريتها لأي سببٍ كان لعملية ترقيع غشاء البكارة سيؤدي إلى سترها فإن الإسلام يبيح ذلك – بحسب ما ذكر.
ويؤكد المفتى أن على تلك الفتاة ألاّ تخبر خطيبها بأنها فقدت عذريتها، كما أن الأمر ينطبق كذلك على المرأة الزانية، إذ لا يجوز لها أن تخبر زوجها بأنها ارتكبت جريمة الزنا.
ويرى المفتي أن ذلك الأمر يأتي في إطار السعي للحفاظ على وحدة الأسرة، وبهدف مساعدة الفتيات المخطئات على التوبة والزواج، ولا يُعدّ من قبيل الغش والخداع.
فيما يخالفه الرأي فضيلة الشيخ حامد البيتاوي رئيس رابطة علماء فلسطين سابقاً، ويقول: هذه الفتاة التي ارتكبت جريمتها طائعة، لا يجوز لأي طبيب عنده ضمير أن يجري لها ترقيعاً؛ لأن ذلك غش وتدليس، وقد قال الرسول ـ ـ من غشنا فليس منا، والطبيب الذي يساعد الفتاة ويجري عملية ترقيع خائن للأمانة التي يحملها، وفي الوقت نفسه مدلس على الشخص الذي سيتزوجها، مشجعاً لمثلها على ارتكاب هذه الجريمة.
وتابع: إذا كان فضيلة مفتي الديار المصرية أباح ذلك تحت باب الستر على المرأة، فأنا لا أوافقه الرأي؛ لأن المرأة الفاضلة إذا صانت نفسها واحترمت كرامتها وكرامة أهلها، وراعت شعور من يتقدم لخطبتها في يوم من الأيام، وتمسكت بالفضيلة حرصت عليها، أما وإنها فرطت فقد أهدرت كرامتها، ومن أهدرت كرامتها فلا نحافظ نحن عليها ولا نصونها، ولتتحمل نتيجة ما ارتكبت بخاطرها ورغبتها.
واستدرك قائلاً: من تم اغتصابها يجب عليها أن تذهب إلى الشرطة وتسجل الأسلوب الذي تم معها في حالة اغتصابها؛ حتى تتخذ الشرطة التحقيقات والإجراءات القانونية، وسوف يتقدم لها بعض أصحاب الضمائر النقية من باب العطف عليها والحماية؛ لأنها كانت ضحية لأشخاص مات ضميرهم وأجرموا في الأرض وأفسدوا وهذا من باب الجدية – على حد قوله.
بينما يرى الدكتور هاني بن عبد الله الجبير القاضي بمحكمة مكة المكرمة في معرض رده عن سؤال: هل يجوز للفتاة -بعد توبتها- إجراء عملية إعادة غشاء البكارة للزواج من مسلم ملتزم؟
فأجاب فضيلته بأنه لا يجوز للفتاة -التي فقدت بكارتها بسبب معصية وقعت فيها- أن تقوم بعملية رتق للبكارة؛ لأن فيه غشّاً للزوج، وكشفاً للعورة بلا حاجة، ولأنّ استمراءه يؤدي إلى انتشار هذا العمل مما يسبب فقد الثقة.
والحل الشرعي لمثل هذه الفتاة أن تخبر خاطبها بأنها ثيّب نتيجة إكراه مثلاً أو زواج غير موثّق أو نحو ذلك، مع التورية في كلامها وعدم التصريح بالكذب، ولا يجوز لها أن تخبره بحقيقة فعلها للمعصية؛ لأن الواجب على الإنسان أن يستر نفسه، ولا يذيع مقالة السوء عن نفسه.
ويقول الشيخ سامح مجاهد مدير مركز الأقصى للإفتاء:" أنا لا أقر هذه العملية مطلقاً، ولابد للفتاة التي كانت على علاقة بشخص قبل الزواج وفقدت بكارتها معه أن تخبر أهلها أولاً بأنها ليست عذراء، وكذلك إذا تقدم لها خاطب فلابد أن تخبره بذلك ليرى رأيه؛ لأن الزواج مبني على الصراحة والوضوح.
وفي الأردن كان من أهم الفتاوى التي أُصدرت في هذا الشأن فتوى الشيخ عز الدين الخطيب التميمي قاضي القضاة الأردني، وأعلى مرجعية دينية في الأردن؛ إذ أفتى بعدم جواز عمليات الترقيع مطلقاً، واستند في فتواه إلى اعتباره نوعاً من الغش ويشجع على الزنا، بالإضافة إلى احتمالية اختلاط الأنساب إذا حدث حمل من العلاقة الأولى.
أما د. محمد نعيم ياسين أستاذ الشريعة الإسلامية في الجامعة الأردنية فقد فصّل الحكم في هذه المسألة، حسب معطياتها، وأعطى العلة في التحريم إلى نية الزنا من عدمها، فأفتى بجواز عملية الترقيع إذا غلب الظن أن الفتاة ستلاقي عنتا وظلماً وكان فض غشاءها قد حدث نتيجة حادث عرضي أو اغتصاب، وذلك لانتفاء نية السوء.
ويؤكد مدير المركز الوطني للطب الشرعي التابع لوزارة الصحة د. مؤمن الحديدي أن القانون لا يحوي أي نص يجرم هذه العملية، إلاّ إذا كان الفعل يؤدي إلى إخفاء أدلة جنحة أو جناية كالاغتصاب مثلاً، خصوصاً عند الصغيرات في السن، وفي هذه الحالة يكون الاختصاص لمحكمة الجنايات الكبرى".
وترى الداعية الإسلامية د. دكتورة هدى توفيق أننا مع تعليم المرأة وخروج الفتاة للتعليم والعمل للضرورة، لكن لدرء المفاسد يجب أن نمنع عملية ترقيع غشاء البكارة، ونحتاط لها؛ لأنها تعتبر غشاً وتدليساً، ويجب أن تخاف الفتاة ولا تستهين بهذا الأمر.

ونورد فيما يلي ملخصاً للبحث الشرعي الذي أجراه الدكتور نايف بن أحمد الحمد القاضي بمحكمة رماح بالمملكة العربية السعودية حيث يقول في حكم رتق غشاء البكارة:

لا خلاف بين الباحثين المعاصرين ممن وقفت على رأيه أنَّ تمزق غشاء البكارة إذا كان سببه قد حصل بسبب وطء في عقد نكاح صحيح أنَّه يحرم رتقه سواء كانت المرأة متزوجة أو مطلقة أو أرملة لأنه بذلك لا مصلحة فيه، كما أنّه لا خلاف بينهم أن تمزق غشاء البكارة إذا كان بسبب زنى اشتهر بين الناس إما نتيجة صدور حكم على الفتاة بالزنى أو لتكرره منها واشتهارها به فإنه يحرم على الطبيب رتق غشاء البكارة لعدم المصلحة واشتماله على المفسدة. ولكن اختلاف الباحثين في حكم رتق غشاء البكارة إذا كان سبب التمزق حادثاً ليس وطئاً أو إذا كان بسبب زنى لم يشتهر بين الناس على قولين :
الأول : أنه لا يجوز الرتق مطلقاً.
الثاني : أنه يجوز في هذه الحالات .
واستدل من منعه بعدة أدلة منها :
أن رتق غشاء البكارة يسّهل إرتكاب الزنى وفيه اطلاع على العورة دون موجب ضروري وأنه قد يؤدي إلى اختلاط الانساب, إذ قد تحمل المرأة من جماع سابق ثم تتزوج بعد الرتق فيلحق الحمل بالزوج, ولأنه نوع من غش الزوج والغش محرم .
وأما الضرر اللاحق بالمرأة فيكفي في منعه إعطاؤها شهادة طبيَّة بحقيقة حالها .
واستدل من أجاز بأن الستر مندوب إليه في الشرع والرتق يحقق ذلك وأنه يمنع انتشار الفاحشة وإشاعة الحديث حولها وهذا له أثرٌ تربوي عام في المجتمع . وأن المرأة في هذه الحالات بريئة من الفاحشة وفي اجراء الرتق قفل لباب سوء الظن فيها .
وقد اختار د. محمد الشنقيطي والشيخ عز الدين الخطيب وغيرهما تحريم الرتق مطلقاً .
والحقيقة أن المتأمل لهذه العملية والذي يريد توصيف حكمها الشرعي كما أنه لا يغفل عن أثرها وكيفيّة تطبيقها فإنه لا يمنعه ذلك من النظر الواقعي الذي ينزل الحكم عليه.
وتأمل رجلاً تقدم لخطبة فتاة يبرز لها أهلها قبل العقد تقريراً طبياً بزوال عذريتها نتيجة اغتصاب لا ذنب لها فيه أو أثراً لعمليّة احتاجت لإجرائها فهل هذا الحل الذي اقترحه أصحاب الفضيلة محققاً للغرض؟
وكيف يمكن أن يتساوى حال المرأة التي وقعت في الزنا ومن زالت بكارتها بغير الوطء؟
هذه الأسئلة تحتاج لجواب أعتقد أنه لن يتفق مع ما اختاروه .
ولعل أقوى ما يتمسك به من منع الرتق أنه فيه سداً لذريعة انتشار الفساد وسهولة ارتكاب الزنى للعلم بإمكان الرتق بعد ذلك ، وهذا وجيه جداً لكن إعطاء المرأة شهادة طبيّة عند زوال بكارتها بغير ذنب منها يفتح أيضاً الباب للفاسدات بأخذ شهادات طبيَّة مماثلة ومعلوم أن كتابة التقرير الطبي سهل وأيسر من اجراء عمليّة الرتق.
ويواصل الدكتور الحمد تفنيده قائلاً: "وحيث إن أهل العلم عرفوا البكر بأنها التي لم تجامع ووصفوا من زالت بكارتها بغير الوطء بأنها بكر حقيقة وكما قال ابن قدامة : " وإذا ذهبت عذريتها بغير جماع كالوثبة أو لشدة حيضة أو بإصبع أو عود ونحوه فحكمها حكم الإبكار ".
ويستخلص فضيلته مما سبق بقوله: "فإن الظاهر لي أن من زالت بكارتها بغير وطء فإنّه يجوز إصلاح غشائها العذري لكونها بكراً ورتق غشاء البكارة دليل على حالها التي هي متصفة به فلا يكون في ذلك غش ولا تدليس ولا كذب.
وكشف العورة لذلك كشف لها لمصلحة وهو جائز للحاجة .
وأما زوال البكارة بسبب الزنى فإنه لا يظهر لي وجه جواز برتقه، وتبقى بعد ذلك الحاجة إلى ضبط هذا الإجراء وعدم السماح به إلا تابعاً للعملية التي تم فيه علاجها من الحادث الذي تسبب في تمزق البكارة والله أعلم .
3- رتق غشاء البكارة في حالات الاغتصاب :
معلوم أن الاغتصاب إكراه للمرأة على ممارسة جنسية ، ونحتاج عند بيان حكم الرتق في هذه الحالة إلى بيان مقدمات :
أولاً : المكره غير مُؤاخذ :
المكره إكراهاً تاماً غير مكلف إجماعاً ولا إثم عليه . قال تعالى(إلا من أكره وقلبه مطمئن بالإيمان).
قال الشافعي : "إن الله تعالى لما وضع الكفر عمّن تلفظ به حال الإكراه أسقط عنه أحكام الكفر ,كذلك سقط عن المكره ما دون الكفر، لأن الأعظم إذا سقط سقط ما هو دونه من باب أولى".
وعن ابن عباس ما أن رسول الله قال : ((إن الله وضع عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه)).
ثانياً : البكارة قد تزول بغير وطء وقد تبقى مع حصول الوطء:
وهذا مما يعرفه الأطباء ويقررونه وإن كان الغالب أن زوال البكارة قرينة على حصول الوطء وقد سبق.
ثالثاً: إذا تزوج الرجل على أنها بكر فبانت ثيباً فلا تردَّ في ذلك . فقد روى الزهري أن رجلاً تزوج امرأة فلم يجدها عذراء فأرسلت إليه عائشة ا إن الحيضة تُذْهِب العذرة.
وكذلك ورد عن الحسن والشعبي وإبراهيم النخعي أن الرجل إذا لم يجد امرأته عذراء فليس عليه شيء للعذرة فإن الحيضة تُذهب العذرة ، والوثبة والتعنس والحمل الثقيل.
وهو قول الثوري والشافعي واسحاق وأصحاب الرأي وهو رواية عن الإمام أحمد. وهذا إذا كان زوال البكارة بما لا تأثم فيه المرأة أما لو كان زوالها بزنى هي فيه آثمة فإن للزوج فسخ النكاح لأنه يتبين به عدم عفتها .
وبناء على المقدمات الثلاث السابقة وحيث إن المغتصبة ونحوها غير آثمة ولا هي زانية لغة ولا شرعاً ، ولا ينسب إليها ما لم تفعله ولم ترض به وقد ابتليت ببلاء كبير يمكن إزالته .
ومن تزوجها وقد زالت بكارتها بسببٍ ليس من قِبَلِها ولم تأثم به فإنه لا يكون مغشوشاً ولا مخدوعاً إذ كان السلف يعتبرون من زالت عذريتها بغير الوطء بكراً ليس لزوجها فسخ نكاحها كما سبق.
ومن تأمل المصلحة المترتبة على رتق المغتصبة فإنه لايظهر لي مانع من إجراء عملية رتق الغشاء العذري لمن اغتصبت سواء كانت كبيرة أو قاصرة ، لكن بشرط أن يكون إجراؤها مبنياً على الإجراء الجنائي الذي يثبت التعرض للاغتصاب وأن لا يجري الطبيب الرتق بدون ذلك سداً لباب التلاعب والتحايل .


اشكرك على الموضوع ...


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 20-06-2007, 09:48 PM   #8
][إداريـة سابقــة][
 



الصورة الرمزية kramila
kramila غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  May 2007
 أخر زيارة : 23-12-2011 (06:05 PM)
 المشاركات : 5,375 [ + ]
 التقييم :  5443382
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي



ثانيا ان الرجل ايضا كانت له علاقات وقد لا يحكيها لزوجته وهذه يعني ان كل زواج
العالم باطل ان الاسلام كان عادلا مع المراة والرجل في العقاب والجزاء ..
وازا لم تكن محصنة او محصن فان عقابهما كان عقابا رحيما من رب العالمين .. اما عقاب
من كانا محصن سواء رجل او امراة كان الرجم حتى الموت لماذا لم يقل الله اقتلو المراة واتركو الرجل..
الحالة في الشريعة عادلة للطرفين سارق او سارقة زاني او زانية ...
جاء فى عدد يوم الأربعاء 14 من ديسمبربجريدة الجماهير المصرية الأتي :
ترقيع غشاء البكارة حلال . ليس من حق الزوج سؤال زوجته عن ماضيها ؟
فقد أعلن الشيخ الدكتور / على جمعة مفتى الجمهورية أن من حق المرآة ألا تخبر زوجها بوجود علاقات لها مع آخرين قبله .. كما أن من حقها أن تقوم بإجراء عملية ترقيع لغشاء البكارة نتيجة لهذه العلاقات دون أن تعلم زوجها بذلك .. إن الزوج ليس من حقه سؤال زوجته عن حياتها السابقة .
قالت الصحيفة أن تلك العبارة أطلقها الدكتور على جمعة فى أحدى الفضائيات والذي فسرها أنها من باب الستر وعدم افتضاح أمرها .
فجرت هذه التصريحات قنبلة من العيار الثقيل بين العلماء .
الرأي الأول : يرى بعض العلماء بأن هذه الفتوى تؤدى إلى مزيد من الفساد الأخلاقي ومن فساد المجتمع .
الرأي الثاني : يرون أن البكارة ليست ركنا من أركان عقد الزواج الإسلامي ومن ثم ليست مشكلة تستدعى فسخ العقد .
سؤال : إلى أي الرأيين تميل وما هو السبب ؟

محكمة القاهرة للأحوال الشخصية قضت برفض دعوى أقامها مهندس ضد عرسه لفسخ عقد الزواج لاكتشافه انها ليست بكرا ليلة زفافاهما . وقد استندت المحكمة على المذهب الحنفي

ويرفض الدكتور / محمد على السماحى أستاذ العقيدة بكلية أصول الدين الفتوى لأن الله خلق الغشاء علامة على بكارة الأنثى وأنها لا تمسه حفاظاً لكيانها واحتراما لها . ولا يفض الخاتن إلا بحقه .
أيد الأستاذ الدكتور / عزت عطية أستاذ الحديث بالأزهر ما جاء بالفتوى قائلاً أن الدليل على براة الرحم هو عدم الحمل فى فترة لا يثبت فيها الحمل من غير الزوج . أما الغشاء فقد يزول بنفسه من غير اتصال جنسي . وقال أن ترميم غشاء البكارة أن كان الغرض منه ستر الفضيحة أو علاجاً من المرض فهذا جائز وأن قياس السلامة الأخلاقية على غشاء البكارة قياس سيء والغشاء لا يعتبر دليلاً على العفة


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 20-06-2007, 09:49 PM   #9
][إداريـة سابقــة][
 



الصورة الرمزية kramila
kramila غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  May 2007
 أخر زيارة : 23-12-2011 (06:05 PM)
 المشاركات : 5,375 [ + ]
 التقييم :  5443382
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي



يسلمو على الموضوع ...
وهنا اصل لنهاية ان عقد الزواج ما دام توافرت شروطه صحيح وليس باطل ..


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 20-06-2007, 10:18 PM   #10
موقوف من الادارة


الصورة الرمزية Osman
Osman غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 204
 تاريخ التسجيل :  May 2007
 أخر زيارة : 01-05-2008 (03:38 AM)
 المشاركات : 118 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



شكرا يا وليد علي الموضوع المهم و بصراحه شديده نحن معشر الرجال بدانا نفقد الثقه في البنات مما نسمع من حكاوي و بلاوي ....................
و لذلك نسال الله الستر لاخوتنا و اخونا لكن بخصوص الموضوع العقد ما باطل لان الزواج ستر للمراه و الراجل ربنا رسلو عشان يسترا

و في السودان لو في واحد عايز تزوج اكيد بيسال من البنت لكن الزمن ده ناس الحله بيقولو ليك البنت ده كويسا مع العلم انها غير ذلك و معروفه بالفجور و العياز بالله بس في النهايه كل شي قسمه و نصيب
و قال تعالي ( الخبيثين للخبيثات و الخبيثات للخبيثين و الطيبين للطيبيات و الطيبات للطيبين )

مع تحياتي


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بدووووون خجل هل تفعلينها لو طلبها منك فى ليلة الدخلة عادل طريف مروى أميرات النيل الازرق 51 06-11-2012 10:35 AM
ماذا يفعل بهم هذا الفرعون mr mega المنتدى العام 0 29-01-2011 05:02 PM
رقم هاتف ماذا يفعل ودالزاكي منتدى القصص والحكايات 2 11-02-2010 02:55 AM
في ليلة الدخلة !! سبحان الله الأسمر منتدى القصص والحكايات 5 26-06-2009 03:26 PM


Loading...

Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Tynt Script Added by Leicester Forum
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Protected by CBACK.de CrackerTracker

Security team

 
جميع مواد النيل الازرق من صور ومعلومات محفوظة جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبتها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر الشبكة والمنتدى .