.:: إعلانات النيل الازرق ::.

أهلا وسهلا بك إلى منتديات النيل الازرق السودانية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
العودة   منتديات النيل الازرق السودانية > منتديات الأدب والفنون > منتدى القصص والحكايات

منتدى القصص والحكايات يختص بسرد القصص والروايات المختلفة

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-12-2018, 11:39 AM   #31



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 32-31



النور بعد ما شال القروش من امو وقال ليها ماشي اقعد مع سعيد كم يوم طلع من البيت وقبل يمرق من الحلة جوا ناس الشرطة مسكوهو وودوهو للضابط والكلام دا قبل الضابط يستدعي سعيد وحقق معاهو والنور خواف والهرشة بتمشي فيهو جنو وجن حاجة اسمها زرزرة وتحقيق ولمن يكضب ظاهر الكضب في وشو
الضابط كان ذكي شديد واتعامل معاهو باحترافية ودهاء شديد وقدر يطلع منو كل الدايرو
النور اول ما بدا التحقيق معاهو قعد يرجف ويتكبكب وعرق وجفا وقعد يبلع في ريقو والضابط حار حار استغل فيهو الفرصة دي وتااااح قشطوا كف لمن النور بكى
قال ليهو اوعك تبكي وتتمسكن لي وتفتكر بتغش البوليس انا بعرف المجرم من عيونو
والنور قال ليهو انا انا و وو والله ما مجرم والضابط تاني قشطو كف وقال ليهو ما مجرم شنو اشكالك دي انا قابلتها كتير وانت من النوع السفاح الخطير الما عندو قلب ولا احساس ولا شعور والنوع دا نادر لانو حريف وغدار وممثل بارع وبقدر يخدع أي زول لانو بيقتل بكل شراسة ووحشية وبستمتع بالدم وبعد شوية ينقلب حمل وديع وارنب مسالم ويتلون زي الحربوية
النور قال ليهو والله انا ما كدا ولا عمري كتلت زول
الضابط قال ليو الكلام دا تقولو لزول ما بفهم ولا بعرف اشكالك دي ما تقولوا لي انا لاني قابلت آلاف المجرمين وبعرف المجرم من عيونو ، كاتل بلة ود الجيلي وكتلت حمد الشفيع وكتلت أيمن عبد الغني وديل كلهم ما كفوك قبلت علي الحريم ؟
النور انهار والجحر اتملا عليهو موية والضابط زنقو زنقة كلب ونهرو نهرة قوية وقال ليهو اعترف
_اعترف بشنو ؟
_بكل شي عملتو وما تضيع زمنا معاك لانو لو ما اعترفت بالتي هي احسن انا بعرف أخليك تعترف كيف وأول حاجة توريني كتلت المرة دي لشنو ونمسكها جريمة جريمة لحدي ما نصل بلة الجيلي
_هويدا انا ما كتلتها لكن بكون كتلها انا كنت مع عادل في بيتهم منتظرين سعيد ود الرضية يجيب لينا العرقي وبعد جاء قعدنا نشرب التلاتة سواء وما عارف الكتلها منو وبس
_والقروش ؟
_قروش شنو ؟
_انت عارف قروش شنو انا عارف احكي ساي
_القروش دي قروش حسن أخوي اكان ململمها من زمان ومسكني ليها عشان اليوم التاني أمشي السوق أجيب ليهو بيها بضاعة
_وانت ياتو يوم قاعد تبضع ليهو وكمان بقروش كتيرة كدا ؟ طيب الضربة الفي راسك دي شنو ؟
_انا بحكي ليك كل شي بعد انا ما شلت القروش من حسن أخوي مشيت اللنداية مع سعيد ود الرضية بالترتر وسكرنا وهو شاف القروش طمع فيهن وضربني في راسي وجرح روحو وشال القروش عشان انا اقول جونا ناس حرامية شالوهن لكن انا عرفتو كضاب وشلتهن منو وبعد وصلنا الحلة ما خلاني امشي البيت وساقني بيتو وسكرنا تاني لمن انا نمت في محلي قام شال القروش اليوم التاني جيت قلت ليو وين القروش قال لي في الحفظ والصون ونزلني عند عادل قال لي انتظرني مع عادل انا بمشي اجيب شراب واجيكم ومشى واتأخر قال حرت ليهو حواشة
_الكلام دا كان متين ؟
_الكلام دا كان بعد صلاة العصر مباشرة وما جانا الا بعد العشاء وكمان نحن زهجنا من الانتظار ولمن شفناهو اتأخر مشينا انا وعادل بيتنا ولاقينا حسن كمان وابوي وعادل شاهد علي الكلام دا
الضابط قال للعسكري ودي النور دا السجن ورسل ليهو اتنين عساكر لسعيد دا كل الحصل مع النور ولسة التحقيق معاهو ما انتهى
بركات دخل للضابط والضابط قال ليهو اهلا اهلا أها وصلت لشنو في موضوع الخاتم
_ما وصلت لشي محدد لكن انا ما جاييك عشان موضوع الخاتم جاييك عشان عرفت لي حاجة مهمة جدا واحتمال توصلنا للقتل حمد ود الشفيع
_قول وصلت لشنو ؟
_حمد كان عندو علاقة بسعيد ومرتو وبمشي لمرتو في البيت
_وضح وضح اكتر
_المرحومة دي كانت ما تمام والنور اخوي زاتو كان بمشي ليها وبعد حمد ما جاء الحلة انا صاحبتو ومرة سألني منها وانا شاكك انو عندو علاقة بيها ما تمام
_دي شكوك واستنتاجات وللا عندك دليل
_ما عندي دليل لكن حمد دا كان بباري سعيد والنور وعادل أيمن وبشرب معاهم وابوي شافو معاهم وكلم عمر
_كلامك دا كلو ما فيهو حاجة مهمة عادي يساهر ويسكر معاهم دي حاجة بتخصوا لكن علاقتو مع مرت سعيد دي انا بعتبرها قذف واساءة سمعة لانو مافي دليل
_كيف ما دليل ؟
_بركات امشي دا كلو ما مهم وانا هسي ما فاضي ليك دورك لسة ما جاء امشي بيتكم واوعك تمرق من الحلة الا بإذني
بركات مرق محبط شديد وبعد افتكر نفسو لقى ليهو طرف خيط الضابط طلع كلامو فارغ ساي وحيرو بردو علي كلامو
عادل قاعد في بيتهم جاهو عسكري وقال ليهو الضابط عاوزك وركب معاهو

بركات مرق من المركز والمكاشفي وعمر أكانوا منتظرنوا برة جاهم محتار ومحبط
عمر قال ليو اها الحصل شنو؟
قال ليو ما حصل اي شي والله الضابط مرق تعبنا كلام فاضي ساكت وقال لي دي استنتاجات لا بتودي ولا بتجيب
المكاشفي قال والله يا جماعة واحد من اتنين يا الضابط دا طيرة ساي وما عارف كوعو من بوعو يا اما زول ما ساهل وعارف أي حاجة
عمر قال رجعاكم الحلة
في كافتريا جمب المركز حق الشرطة بركات قال ليهم تعالوا ناكل لينا حاجة ياخ من الصباح ما اكلنا شي
مشوا الكافتريا وهم بياكلوا عمر قال ليهم المع العسكري داك موش عادل ؟
اتلفتوا عليهو وقالوا ياهو زاتو عادل
والمكاشفي قال ليهم الضابط دا فقري جدا اكان كدا انا ما قلت ليكم بكون عارف حاجات كتيرة
بركات قال ليهم لكن عادل دا مالو كمان ؟ أكان كدا النور أخوي برضو بستدعوهو لانو هو وعادل اكانوا مع سعيد يوم الجريمة ، هوي قوموا ورحكاكم الحلة انا داير النور
الضابط قال لعادل النور وسعيد اكانوا بسكروا معاك يوم الجريمة ؟
_آي اكانوا معاي الاتنين
_احكي لي بالتفصيل جوك متين وبالدقيقة
_أنا كنت في البيت العصر وسمعت صوت الترتر حق سعيد برة مرقت لقيتو فات ولقيت النور قريب من بيتنا وكان بعاين لسعيد وخلاهو لمن قطع الترعة ورجع علي بيتهم قمت انا كوركت ليهو قال لي ماشي البيت وجاييك قال داير ابوهو ضروري وانا مشيت معاهو بيتهم
_اكان داير شنو من ابوهو ؟
_ما عارفو والله لكن لمن مشينا بيتهم لقيتو ما كان داير ابوهو ولا شي لانو ابوهو كورك ليو أبى يمشي ليهو واتكلم هو حسن اخوهو شوية ما عرفتهم قالوا شنو ورجعنا بيتنا انتظرنا سعيد
_وسعيد جاكم الساعة كم ؟
_بعد صلاة العشاء بمسااافة كدا ما متأكد بالظبط
_يعني ما جاكم سريع ؟
_لا لا ما جانا سريع اتأخر حتى النور قال ليهو مالك اتأخرت كدا قال ليهو لقيت لي واحد حرتا ليهو حواشتو
_أها وتاني
_بس دا الحصل كلو
_طيب لمن جاكم اكان مقلق وللا خايف من شي؟
_النور الكان مقلق ويشيل ويتلفت ومضايق وانا سألتو كم مرة قال لي مافي شي بس سعيد اتأخر ياخ
_لا لا النور خليهو انا سألتك من سعيد كان كيف لمن جاكم ؟ ما لاحظت عليهو حاجة غريبة ؟
عادل قعد يتذكر مسافة ويفكر وقال والله ما متأكد لكن أكان ناشف مع النور
_ناشف كيف ؟
_يعني محمر ليهو وزي الزعلان منو كدا ولمن النور يسألوا وللا بتكلم اكان بنهر فيهو انا قايلو سكر لانهم اصحاب شديد
_النور طوالي بمشي بيت سعيد ؟
_بمشي كتير آي
_عشان سعيد وللا عشان مرتو ؟
_مممم مرتو مرتو هويدا ؟
_عندو مرة غيرها يعني ؟ قول كل البتعرفوا اوعك تدس مني شي لاني عارف أي حاجة ولو كضبت او دسيت مني حاجة وانا عرفت فيما بعد انك عارفها وأبيت توريني ليها ما بفوتها ليك لانو نحن قدام جريمة وفي واحد في الحلة دي سفاح لازم نقبضو
عادل قال ليهو ما بدس منك حاجة والبعرفوا كلو بقولو ليك ، النور اكانت عندو علاقة مع المجني عليها
_علاقة شنو
_علاقة ما تمام بس وبتخون معاهو سعيد
_غير النور عندها علاقة مع منو تاني ؟
_انا عارف النور بس وهو الكلمني بيها براهو حتى انا قلت ليهو دي زوجة صاحبك
_انت زاتك ما زوجة صاحبك
_أنا ؟ انا ما..
_قبل شوية اتفقنا علي شنو ؟ ما قلنا ما دايرين كضب ؟
_بس انا ما كضبت عليك يا سيادتك
_داير تكضب
_لا لا ما داير أكضب ولا شي
_عادل انت زول كويس ومحترم وود ناس ياريت تبطل سكر وما تلملم العطالة يللا امشي وما تطلع من الحلة الا بإذني
_امشي خلاس كدا ؟
_آي أمشي
عادل مرق عرقااان وما مصدق
بركات والمكاشفي وعمر وصلوا الحلة ولقوا حسن وابوهو مقلقين الاتنين وقال ليهم ما شفتوا النور ؟ ما لاقاكم ؟ ما عارفنو فات وين ؟
بركات قال ليهم نحن أكنا في النقطة مع الضابط مشى وين هو ؟
ابوهو قال ليهو لو عارفنو مشى وين بنسألكم ؟
حسن قال غايتو انا قبيل قال لي ماشي الخرطوم ولمن مرق شال من أمي قروش وقال ليها ماشي اقعد مع سعيد ود الرضية في الفراش كم يوم وبجي لكن ابوي جاء هسي قال ما جاء هناك
بركات قال لابوهو امكن اتعقبتو انا بمشي هناك اشوفو
حاج القسم قال ليهو لا ما تمشي انت ما ناقصين مشاكل نحن، نسيت ملامضتك لعباس وشكلتكم معاهو ؟
بركات قال ليهو لا لا اتصوحبنا نحن ما رجعنا تاني واتصالحنا وعزمنا جبنة في بيتو
قال ليهم أكان كدا امشوا شوفوهو لكن امك قالت شال ليهو غيار في شنطة وما ظنيتكم تلقوهو بس امشوا عسى ولعل


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:40 AM   #32



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 34-33



عادل جاء من المركز وأكان مبسوط ويتكشم ما زي لمن فات مع العسكري كان خايف شديد ساعتها ومصور ليهو في راسو سيناريوهات كتيرة كعبة كلها ما لقاها والاتوقعو كلو ما حصل وهو داخل الحلة لاقوهو ناس بركات والمكاشفي وعمر مارقين بكرعيهم ساي ماشين يشوفوا النور هناك وللا ما هناك ووقفوا معاهو وعمر سألو قال ليهو جاي من وين آ عادل ؟
عادل : من المركز حق البوليس حققوا معاي
عمر : حققوا معاك في الجريمة دي ؟
عادل : لا لا في الجريمة الجاية ، انت بتستهبل دا سؤال هسي ؟
عمر : لا لا ما بستهبل انا قايل في الجرايم الحصلت كلها
بركات : ياخ خلونا من التحقيقات ما شفت النور أخوي
عادل : لا لا والله ما شفتو لكن الصباح أكان مع سعيد في ديوان الفراش بكون لسة معاهو
بركات : نحن ماشين نشوفوا هناك ، يللا باي
عادل : معليش والله لو ما تعبان شوية وقارصة معاي اكنت بمشي معاكم
بركات : كتر خيرك ما بتقصر اخد راحتك دقة سريعة ونحن بنجي
وفاتوا منو المكاشفي قال ليهم الزول دا مالو مبسوط كدا فكرتوا ليو؟
عمر قال عشان كدا انا سألتو مبسوط آي والمصايب دي كلها من تحت راسو
بركات قال ليهم انتو في المصايب وللا في النحن فيهو دا دي المرة التالتة من صبحت ونحن جاريين ونساسق ما ارتحنا نهائي
المكاشفي قال كمان انا جاي من الخرطوم وامس مساهر عشان ما بعرف انوم في فجة غريبة علي يللا انكربوا سريع سريع نمشي ونجي عشان ناخد لينا راحة ما تطقنا ملاريا
عادل دخل بيتهم ولسة مبسوط واتذكر سعيد والنور وقال واحد فيهم بكون كتل هويدا اكيد لازم يكون واحد منهم وبأي طريقة ودخل الديوان بعد شوية جاهو حسن ود القسم يدق في باب الديوان مرق ليهو مرحب مرحب وفتح الباب حسن قبل يفتح خشمو عادل طوالي قال ليهو والله ما شفت النور أخوك
حسن قال ليهو مالك قافلني كدا ؟
_لا لا ما قافلك ولا شي بس قايلك جاي تسألني عنو
_ انا جاييك لحاجة غيرو
_اتفضل احكي
_طيب قول لي اتفضل خش أول
_معليش خش ودخل قدامو وحسن ولا كضب خنق عادل وختا ليهو سكين في رقبتو وقال ليهو والله اي كلمة وللا صرخة علا اضبحك شخ ودخل بيهو جوة الديوان
بركات واصحابو ما لقوا النور في ديوان الفراش وتاني لاقو عباس والمرة دي اتظورف شديد معاهم وسألوهو من سعيد قال ليهم مشى النقطة حقت البوليس من قبيلك تاني ما جاء راجع شربوا ليهم موية وبقوا راجعين
حاج القسم متوتر وغالباهو القعدة تب وعندو عكازو مصنقر يفكر ويشخط بيهو في الواطة قدامو ولمن فتر من التفكير قام درع جلابتو ومشى علي عبد الغني الجزار يعاودو لقى معاهو عبد المعطي المؤذن وعلي سيد الدكان وحالتو ما السمحة ديك راقد تب علي المرض العليهو الدخلتها فيهو كتلة أيمن ولدو مابية تمرق منو ولا جات عليهو بالساهل راقد ما قادر علي القومة ومرات يتذكر أيمن يقعد يبكي ومرات يتصبر خجل ساي لمن يجوهو ديل
حاج القسم بعد اطمن عليهو قال ليهو غايتو يا عبد الغني الحريم زاتن ما سون سواتك دي
قال ليهو الشكوى لي الله آ حاج
القسم
قال ليهو انت الله زاتو ما شكيت ليهو تتبكى عيونك نشفن وديمعاتك بقن ولا بنزلن قوم آ زول علي حيلك متل سواتك دي كان بترجع ميت ما كان في زول فقدلو عزيز
قال ليهو انا من رقدتي دي ما ظنيتني تاني بقوم وانتو اهلي واصحابي العقب العقب فوق تالاكم
العقب منو مي طيبة بتك دي انا دايرها لولدي بركات شن قولك
الجزار انبسط تب وما ضحك من موت أيمن وقال ليهو بتك بتك ما مشحود ليها وان علي انا موافق قدام حاج عبد المعطي وحاج علي ديل مبروكة وبخيتة عليهو
حاج القسم قال ليهو قوم علي حيلك الدنيا جايطة ودي مي ايام اعراس قوم خلونا نمشي للجيلي ولشيخ الحلة نعمل لينا حاجة قبال الجرايم تكتر الكتل والموت بقى عندنا عادي ومتوقع البسكتنا شنو ؟
حسن بعد دخل الديوان اول حاجة ربط عادل وقال ليهو انا من زمان شايفك وشايف وعارف لمليمك للصعلق والمقاطيع وعامل ليك عصابة تسكروا وتلعبوا في القمار ومافي زول مالي عينكم تب وانا ساكت ليك وللمعاك وبقول طيش شباب وبكرة بعقلوا لكن بعد الحلة جرى فوقها الدم وكل مرة زول مكتول لازم تنقرع والمعاك ينقرعوا
عادل بكى وقال لحسن عليك الله ما تكتلني والله تاني ما بلم لي زول ولا بسكر تاني وتوبة والله توبة
حسن نطط ليهو عيونو وتاح كفتو وقال ليهو الكتل المرة دي منو في المعاك ؟
عادل قال ليهو والله ما عارفو والله ما عارفو
حسن تاني قشط عادل كف والله الليلة ما تقر وتوريني العارفو كلو من كتلة بلة ود الجيلي ياني الملحقك ليهم
بركات واصحابو رجعوا الحلة وعمر والمكاشفي اي واحد فيهم مشى علي بيتهم وبركات فات علي بيتهم لقى حسن مقفل دكانو قال بكون في البيت وصل البيت لا لقى حسن ولا لقى حاج القسم أبوهو سأل اختو وأمو لقاهن ما عارفاتنهم
أخد ليهو رقدة في الديوان ما تم نص ساعة جاء حسن داخل الديوان جلابيتو بي دمها

بركات لمن شاف الدم في جلابية حسن قام زي المصروع اتنفض وجرى علي حسن دا شنو آ حسن ؟ حسن ابتسم وقال ليهو شنو الدا شنو ؟
_الدم الفوق جلابيتك دا ؟
_دا دم
_ياخ عارفو دم لكن دم منو وجاء من وين ؟
حسن لسة مبتسم وطلع جلابيتو وكرفسها وعندو هدوم وسخانات جدعها معاهن وقعد بالعراقي والسروال ومرق وبركات منطط عيونو ومنخلع وكرعيهو ما شايلاتنو مرق وراهو زي المجنون وخايف
تحت النيمة في نص الحوش حسن مفنقل ليهو عتود ضابحو وخاتي السكين من فوقو وبركات لمن شاف العتود طوالي برك في فجتو جمب باب الديوان واعصابو بايظة لمن قاعد يرجف ونفسو قايم زي اللكان جاري
حسن دخل جاب الكنش ومسك كراع العتود قطع منها حتة جلد ودخل الكنش وبدأ ينفخ وعاين في بركات لقاهو يبكي قعد يضحك قال ليهو قايلني كتلت لي زول وللا شنو ؟
بركات ولا رد عليهو ولسة جسمو ما طبيعي ولسة ببكي قام حسن مشى عليهو قومو من الواطة وحضنو وهو زاتو زرزر لو ما اتشدد ساي قرب يجعر وقال لبركات اعفى لي ياخ
بعد مسافة بركات استغفر ومشى غسل وشو واتوضأ عشان يرتاح شوية وجاء صلى ليهو ركعتين وجاء لحسن يتبسم ابتسامة بركات دي بكت حسن
الضابط استدعى النور تاني وقال ليهو داير تشرد لشنو
_ ما داير اشرد انا
_بالمناسبة اهلك يفتشوا ليك وما عارفنك مشيت وين وقايلنك شردتا
_اشرد لشنو انا ما عملت حاجة
_لو ما كنا مراقبنك وقبضناك اكنت ماشي وين
_كايس لي لشغل زهجت من العطالة
_شغل لشنو ماك مليان قروش
_ديل ما قلت ليك قروش حسن اخوي
_النور الكتل بلة منو
_ب بلة ؟
_آي بلة اليوم داك كنت برة البيت يوم انكتل ما تكضب
_صاح كنت برة لكن ما عارف الكتلو منو انا كنت مع مرت سعيد اليوم داك وسعيد أكان مافي برة الحلة لكن ما عارف الكتل بلة منو سمعت بيهو سمع ساي
_يعني ما داير تورينا بالتي هي احسن
_العارفو انو قبل ينكتل كانو متناقشين هو وعادل في طيبة بت الجزار واتشاكلوا كلمني عادل انا كان في خرشة ضفر في كتفو سألتو منها قال لي دا بلة ووراني سبب الشكلة وهو صاحبي
_ يعني بتتهم عادل ؟
_لا لغ ما بتهمو عادل ما بكتل ود عمتو
الضابط طوالي رسل جاب عادل
حاج القسم عبد الغني الجزار ما قدر يقوم يمشي معاهم فاتوا هو وعبد المعطي وحاج علي للجيلي ساقوهو وفاتوا لشيخ الحلة وقعدوا يتشاوروا في الشي المفروض يسووهو عشان الجرايم والمهزلة دي تقيف ويتعمل ليها حد
بركات وحسن بعد سلخوا العتود وكسروا اللحم بركات قال لحسن العتود دا محرق روحك وللا شنو لميت فيهو الليلة ضبحتو
والله ضبحتو ساي فرحان لي من حاجة بوريك ليها بس ما هسي وبركات قعد يحلف في حسن ابى كلو كلو يوريهو
قام بركات قال ليهو داير تعرس ؟ حسن ضحك وقال ليهو بسسسس ياها زاتها لكن والله ما اوريك داير منو بركات قال ليهو عارفها عارفها السيدة بت عم علي عارفها
اصلا حسن من زمان بريدها وبتريدو وبركات والنور اللتنين عارفين
الضابط بعد جاء عادل قال ليهو الحب احساس جميل وشعور نبيل لكن ما سبب يخلي الزول يقتل ود عمتو
عادل قال ليهو ما فاهم حاجة
_ يعني عشان بتحب طيبة تكتل بلة ود عمتك
_بلة ؟ طيبة ؟ لا لا والله ما كتلتو صاح انا بحبها ولسة بحبها ولقيت عندها علاقة مع بلة وأكان بقابلها في بيتنا لكن ما كتلتو
_ما اتشاكلتوا فوقها
_اي اتشاكلنا لكن لمن عرفت من اختي انها بتحبو طوالي باركتها ليهو وانسحبت من الموضوع ، دا اخوي بلة دا اكتلو كيفن ؟
_كلمت منو غير النور بشكلتك معاهو ؟
_ما كلمت زول بس عمر أكان حاضر شكلتنا
_عمر ؟
_ آي عمر أكان حاضر وهو الحجزنا من بعض
الضابط كورك للعسكري قال ليهو أمشي جيب لي عمر ووصل عادل معاك عشان يوصف ليك بيتهم وقال لعادل ما يشوفك عمر
الضابط قال للعسكري التاني جيب لي سعيد من السجن ولمن اأشر ليك بي يدي جيب النور
سعيد جابوهو من السجن وقعد في الكرسي الضابط قال ليهو داير قهوة وللا شاي وللا سجار وللا صعوط قال ليهو داير امرق من هنا يا جنابو بس
_تمرق وين انت ما اظنك تاني بتمرق ، في زول قاتل بمرق ؟
_انا لكن ما كتلت زول يا جنابو
_انت قلت مرقت من الحلة مع المغرب وعادل والنور قالوا صلاة العصر وقلت رجعت سريع وهم قالوا اتأخرت بتكضب لشنو ؟
قال ليهو هم الكضابين ما انا
قام الضابط اشر للعسكري وداك جاب النور والضابط قال ليهم عادل برضو مسجون والتلاتة فيكم واحد كتل هويدا وسرق القروش
النور قال القروش انسرقت ؟
وسعيد قال ليهو السرقها منو
الضابط قال ليهم اعترفوا الكتلها منو فيكم وانت يا سعيد اتأخرت مشيت وين ؟
سعيد عاين للنور وقال ليهو انا اتأخرتا عليكم ؟
قال ليهو أيوة
والضابط قال بعد تم تشريح الجثة عرفنا الجريمة وقعت الساعة تمانية ونص كنتو وين الاتنين قالوا كنا في ديوان عادل
قال ليهم وعادل كان معاكم ؟
كان معانا بس مشى يجيب ليهو حاجة من دكان حسن لناس البيت وجانا بعد مسافة طويلة وأكان مرتبك كدا
انتو جبتو سيرة القروش قدامو
النور قال بعد جينا من البيت حقنا وقعدنا منتظرين سعيد انا وريتو كل شي
سعيد قال عادل الكتلها والله لاني من شفتو أكان خايف وما طبيعي عرفتو عامل ليهو عملة
العسكري جاب عمر وجاء كلم الضابط قال ليهو دخلو في المكتب الترفيهي ووصي عليهو اربعة ما يقصروا معاهو وامشي وسوق معاك اتنين جيبوا لي عادل مكلبش ودقوهو في الطريق ونهائي ما تتكلموا معاهو ونادي لي العسكري يسوق ديل
عمر دخلوهو المكتب الترفيهي وبسطوهو بسطة تمام طفوا الانوار وربطوهو ووقعوا فيهو اربعة عساكر خبط ولبع لمن قعد يكورك بطول حسو ولا عارف في شنو
حاج القسم جاء للضابط يسأل من النور كان معاهو الجيلي والضابط قال ليهو معانا ايوة وقبضناهو أكان داير يهرب والضابط شال ليهو ورقة وقلم وكتب فيها وجاء دخلها لحاج القسم في جيبو وقال ليهو دا تصريح تعال بيهو بكرة اديهو لاي عسكري بخليك تدخل تزورو وهسي ارجع بيتك وحاج القسم فات
عادل جابوهو مكلبش ومجلود جلدة تمام في الطريق
دخلوهو للضابط والضابط تاني قشطو كف وقال ليهم ودوهو المكتب الترفيهي وابسطوهو بسطة تمام وجيبوا لي عمر


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:42 AM   #33



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 35 والأخيرة



بركات فات يشوف ابوهو وين ومشى ليهو عند ناس عبد الغني الجزار ودق الباب جاتو طيبة ومن شافتو قعدت تتكشم ابوها كان مكلمها بكلام حاج القسم لمن خطبها ليهو سلم عليها وقال ليها مشتاقين قالت ليهو مشتاقين ؟ متوقعاك تقول لي مبروك قال ليها مبروك لكن مبروك لشنو ؟
_عامل فيها ما عارف يعني ؟
_والله ما عارف عليك الله وريني
_ما بوريك والله وما تستهبل علي لو ما عارف اها الجابك شنو ؟
_جيت داير ابوي قلت امكن مع عمي
_اكان هنا وفات هو وعمي علي وعمي عبد المعطي قبيل
_يللا مبروك لشنو ما تخليني معلق كدا؟
طيبة تاكت منو الباب ودخلت وهو انتظر مسااافة حتين فات وهي كانت واقفة وراء الباب بعد ما حست انو مشى الباب قال سيييييك وطق قفلتو
عمر جاء للضابط والضابط قال ليهو المجرم الخطير طلعت انت يا عمر واصلو ما كنت متوقعك
عمر قال ليهو داير محامي أنا
والضابط تاح كفتو قال ليهو دا بعد تمشي المحكمة لكن هسي انسى وتعترف بس وللا بنرجعك تاني جناح الضيافة الترفيهي
عمر بكى والضابط نهرو نهرة حارة وقال ليهو
كيف كتلت بلة والسبب شنو ؟ اعترف
_ أعترف بشنو ؟
_ اعترف بكل حاجة مافي داعي للانكار وصدقني مافي صالحك تنكر اعترف بس
عمر سكت مسافة وبكى وتاني قال داير محامي
قام الضابط قال للعسكري رجع دا وقلعوا ليهو ضفورو العشرين المرة دي وكهربوهو
عمر خاف وقعد يبكي والعسكري ساقو والضابط قال للعسكري وكهربوهو في الراس برضو
عمر قال خلاص خلاص بعترف بعترف وانهار وقعد في كرسي الضابط قال ليهو اتكلم
_انا كنت بكره بلة بكرهو عماء وهو كان اي شي حلو دايرو ليهو وكتلتو عشان هو بحب طيبة بت الجزار
_ودا مبرر يخليك تقتل ؟ احكي لي بالتفصيل كل شي
_انا ما كنت داير اقتلو وأكنت داير اهددو ساي في الاول ، أكنا مع عادل وعرفت انو كانو متشاكلين في طيبة فقمت انا استأذنت ومشيت برة عادل وبلة افتكروني مشيت البيت وانتظرت بلة لمن جاء وقلت ليهو ياخ انا متضايق ورح علي الترعة كدا نشم لينا هواء ومشينا نتونس وقعدنا جمب الخور وجبنا سيرة البنات والحب وطيبة وقلت ليهو طيبة دي انا بحبها وابعد منها ولو ما بعدت منها ما بحصل ليك خير قام هو زعل وداير يشاكلني واداني كف وانا زعلت وطوالي ضربتو في صدرو وقع ناشف لكن صدقني انا ما كتلتو وهو كان قوي اقوى مني لكن ما عارف فقد وعيو من ضربة واحدة كيف وانا جريت انادي عادل ما لقيتو وخفت ومشيت البيت ولمن وصلت البيت غلبتني القعدة وبقيت امشي واجي منتظر بلة يجي وللا زول يلقاهو واقع ويسعفو وما قدرت اصل محل هو واقع خايف منو وبقيت أراقب في الطريق وما شافني الا حاج القسم وبقى هو زاتو يراقب فيني وانا عملت ليهو فيها عادل قعدت احاكي في وقفة عادل ومشيتو وحاج القسم لمن شاف بلة ومشى عليهو انا جريت غيرت ملابسي وجيت مع الناس وصدقني اتفاجأت جدا انو مطعون خمسة طعنات
يعني في زول كان مراقبكم ولمن لقى بلة واقع وانت جريت جاء طعنو
_أكيد أكيد ومافي زول غير عادل
_طيب ليه ما قلت الكلام دا اول ؟
_خفت منو يكتلني لو اتهمتو وكمان ما عندي دليل عليهو
_وحمد الشفيع ؟
_حمد دا انا ما كتلتو ولا عارف الكتلو منو ؟
_بس حاولت تورط بركات في كتلتو
_ب بب بركات ؟ انا لا ...
_لمن عرفت بركات بحب طيبة وبتحبو جيت اول ما انكتل حمد ورميت الساعة حقتو في محل الجريمة وكمان بعد ما انقتل أيمن برضو عملت نفس الحركة ورميت خاتم بركات
_انا ما كتلت بلة ود الجيلي ولا اي واحد فيهم لكن بعترف اني رميت ساعة بركات في كتلة حمد وخاتمو في كتلة أيمن عشان ابعدو من طيبة
_الكتلهم منو يعني ؟
_ما عارف والله
_طيب هويدا الكتلها منو ؟
_برضو ما عارف .
_شاكلت أيمن ود الجزار في شنو قبل ينكتل
_ما شاكلتو
_في شهود حتى هو اداك كف كمان السبب شنو؟
_ الشهود منو ؟
_الشاهدة طيبة حبيبتك نسيت انو كفتك جمب بيتهم هي كانت شايفاكم بالشباك وهو ليه كفتك
عمر بكى وقال انا ما كتلتو صاح اتشاكلنا وكفتني لكن ما كتلتو
الضابط قال للعسكري سوق المجرم دا وقلع ليهو ضفورو وعمر ما كان مصدق حكاية قليع الضفور دي وجاء العسكري ساقو
الضابط قال للعسكري جيب سعيد
سعيد جاء والضابط قال ليهو
عمر اعترف انو هو الكتل بلة وأيمن باقي لينا جريمتين حمد وهويدا مرتك
عمر قلعوا ليهو اول ضفر قعد يصرخ وقال بعترف بعترف وجاء العسكري للضابط معاهو عمر
وسعيد من شاف عمر يبكي وضفرو مقلوع قعد يبلع في ريقو والضابط قال للعسكري سوق سعيد دا وقلع ليهو ضفورو كلهن وسعيد قعد يبكي ويتوسل والضابط قال للعسكري نفذ الاوامر نفذ
والعسكري ساق سعيد
عمر اعترف بإنو قبيل كضب وهو القتل بلة وأيمن عشان بحب طيبة وأيمن كفتو لانو قال ليهو بحب اختك ودايرها وكان بكرهو من زمان وشاكي انو هو القتل بلة وكان داير يجي يتهمو براهو القال ليهو كدا
والضابط قال ليهو عرف كيف ؟
قال ليهو عادل أكان عارف انا القتلت بلة وهو الكلمو عشان يتهمني وقبل ما يتهمني انا كتلتو
وعادل ليه كلمو وكان عارف كيف ؟
_ عادل بعد انا طعنت بلة جاء جاري وبلة حاول يقاوم لكن انا كترت عليهو الطعنات ولمن جريت دساني في بيتهم
_ومنو المرق لحاج القسم جمب الدكان ؟
_ عادل المرق ليهو وهو جاء كلمني
_يعني عادل عارف كل شي ؟
_ايوة وكان دايرني أكتل ايمن عشان أيمن عارفو صايع وما موافق علي زواجو من أختو
_ وانت خليتها ليهو وللا كيف ؟
_عملت ليهو فيها اني نسيتها وزي ما اتستر علي في كتلة بلة اتفقنا ازيل ليهو كل العقبات عشان كدا حاولت اورط بركات
_وانت فعلا خليتها ليهو ؟
_بعد شفتهم هو وسعيد وحضرت كتلة حمد بقيت اهددو زي ما بهددني وصراحة كنت ناوي اكتلو برضو عشان ما يكشفني
_ والكتل حمد منو ؟
_حمد كتلوهو عادل وسعيد ؟
_ وانت عرفت كيف؟
_ حمد أكان عندو علاقة بهويدا وسعيد كشفو وبرضو أكان بحاول يتقرب من طيبة وبعاكسها
وعادل هو الحرض سعيد يكتلو بعد سكرهم الاتنين وانا كنت عارفهم ناويين عليهو وجهزت خاتم بركات سرقتو من بيتهم
_عندك اقوال تانية ؟
لا ما عندي بس عندي رجاء ما داير بركات يعرف اني الختيت الساعة والخاتم بتاعاتو في مسارح الجرايم
_ ليه يعني ؟
_لانو هو والمكاشفي اعز اخوان والحاجة الوحيدة الجميلة في حياتي
الضابط قال للعسكري تعال سوق المجرم القاتل السفاح ابو احساس دا من قدامي وجيب لي سعيد
سعيد جاء ومقلعين ليهو ضفرين ويبكي ساي ويتوحوح واعترف بقتلو لحمد وقال كتلو لانو كان بدافع عن شرفو والضابط قدر ما عصرو في جريمة مرتو لقاهو بريء منها وبقت التحقيقات محصورة بين النور وعادل واحد فيهم القاتل والضابط لقى قليع الضفور أسرع طريقة تخليهم يعترفوا وجاب عادل اول ووراهو اعترافات عمر وسعيد ونكر كلامهم كلو قال كضابين وودوهو الجناح الترفيهي وقلموا ضفورو عشان قال كضابين ونهائي ابى يعترف الا بعد الضفر السادس
قال للضابط بعد سعيد جاب الشراب انا قلت ليهم ماشي الدكان اجيب حاجات للبيت ومشيت لهويدا وما كنت ناوي اقتلها وانا طوالي بخلي سعيد في بيتنا يسكر وبمشي ليها لقيت الباب مقفول تلبت بالحيطة وهي قايلاني حرامي وجرت جوة الاوضة وقايلة سعيد رسلني اكتلها قالت لي ما تكتلني زي ما كتلت حمد وكانت دايرة تصرخ وطلعت لي قروش كتيرة قالت لي شيلها بس ما تكتلني أنا شلت القروش لكن خفت منها تتكلم ولقيت سكين في الاوضة كتلتها وشتت شوية قروش ومشيت البيت لسعيد والنور
الضابط قال للعسكري ودي دا السجن وجيب النور وقال للنور أمشي أهلك يا النور وحاول تتوب من السكر لانو سبب المصايب دي كلها
حاج القسم لمن وصل البيت لقى حسن وبركات يتونسوا و يضحكوا وياكلوا في لحم قال ليهم ضابحين وتضحكوا واخوكم في السجن ؟
الاتنين قاموا علي حيلهم وقالوا في السجن ؟ شالوها سوا
قال ليهم ايوة في السجن والضابط هدا كتب لي تصريح انو يسمحوا لي بكرة ادخل السجن وأقابلو
حاج القسم طلع الورقة وقراها وابتسم لقى الضابط كاتب ليهو النور بريء يا حاج ما تخاف عليهو
حسن قال ليهو والله انا ضبحت العتود دا عشان عرفتو بريء مشيت قبيل لعادل وخنقتو وهددتو قال لي النور ما عمل اي حاجة غير بسكر معانا بس
النور جاء داخل البيت وسلم لحاج القسم في يدو وقعد يبكي
اليوم التاني حاج القسم مشى للجيلي استلف منو قروش كمل بيها القروش الشالها النور وساق حسن وبركات ومشوا ودوهن للضابط والضابط كان عندو القروش السرقها عادل لمن كتل هويدا رجعها لحاج القسم بعد شال الكاملة
بركات قال للضابط داير اقابل عمر
نادى العسكري قال ليهو تعال وديهو يشوف عمر وعمر لمن شاف بركات قبل علي الحيط اصلو ابى يوريهو وشو
رجعوا الحلة وقبل يصلوا البيت غشوا الجيلي ابو بلة عشان يرجعوا ليه القروش والجيلي حلف طلاق ما ترجع ويعتبروها هدية لبركات عشان يعرس بيها طيبة
المكاشفي جاء لبركات في البيت قلدو وقعدوا الاتنين يبكوا حزن علي عمر وفرح بزواج بركات من طيبة

انتهت
فتكم بعافية


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الموت, رواية, غلاء

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
في ظلال اية غزال كردفان منتدى القران الكريم وعلومه 0 25-07-2014 12:33 PM
واجب المسلم نحو أخيه المسلم الذى يعالج سكرات الموت وبعد الموت حسن العجوز YouTube النيل الازرق 0 30-10-2012 05:30 PM
رواية سودانية جديده بعنوان( بين الموت والحب رصاصه) من تاليف عبدالرحمن الرشيد عبدالرحمن كمبالي منتدى القصص والحكايات 8 09-02-2012 07:07 PM
علاء علاءالدين عادل خوجلي المنتدى الإجتماعي 2 08-03-2010 10:34 PM
علاء علاءالدين عادل خوجلي المنتدى الإجتماعي 6 07-03-2010 01:24 AM


Loading...

Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Tynt Script Added by Leicester Forum
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Protected by CBACK.de CrackerTracker

Security team

 
جميع مواد النيل الازرق من صور ومعلومات محفوظة جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبتها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر الشبكة والمنتدى .