.:: إعلانات النيل الازرق ::.

أهلا وسهلا بك إلى منتديات النيل الازرق السودانية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
العودة   منتديات النيل الازرق السودانية > منتديات الأدب والفنون > منتدى القصص والحكايات

منتدى القصص والحكايات يختص بسرد القصص والروايات المختلفة

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-12-2018, 11:23 AM   #21



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 14-13



بركات مسجون في الحراسة على ذمة التحقيق وديل رجعوا الحلة وحاج القسم محتار في البسويهو يعمل شنو ما عارف قام عمر قال ليهو احسن حاجة نحن نمشي لينا لمحامي مع اننا متأكدين من براءة بركات ،
قالو خلونا نشوف بعد يحققوا معاهو بحصل شنو
حسن قال ليهم اكتر واحد حقق البوليس معاهو في الكتلتين ديل بركات ومافي زول في الحلة دي حققوا معاهو زيو لكن الدليل او الشي الخلاهم يحبسوهو ويتهموهو شنو ؟
النور قال خلونا بعد نشوف البحصل شنو وبعدين تاني نتصرف ،
حاج القسم قال للنور انت آ جنى اجتماعاتكم الكتيرة الفي انصاص الليالي دي كلها ما عرفتو فيها الكاتل منو وبتجتمعوا بتقولوا في شنو ؟
عادل اتذكر كلام الزول الكان معاهم داك يوم كابسهم حاج القسم بالليل يوم قال ليهو نحن ناس الامن وطوالي اتخارج ولا كلمة ما قالها ، النور قعد يغمز لابوهو عشان يسكت وحسن والمكاشفي وعمر سألوهو اجتماعات شنو الفي انصاص الليالي دي والامن دا شنو ؟
قال ليهم لا لا دا كلام بيني وبين الجنوي ديل عادل والنور وعادل زاغ باقي النور دا ترى بغمز لي بعيونو عشان اسكت بس لو ما وراني الفترة دي بقولوا في شنو ما بخليهو الليلة
النور قال ليهو كدا بتدخلنا في مشكلة اكعب من مشكلة بركات اخوي يا ابوي دحين الكلام دا اقفلو ، ابوهو قال ليو اكعب من مشكلة بركات شنو يعني؟ بركات متهم في جريمة قتل عمد ونحن كلنا واثقين بركات دا طيرة ما بكتلها خليو زول عديل وغير الزول كمان صاحبو ، دحين انا ما لقيت حمد دا معاكم يوم تابعتك بالليل ؟
وهو طلع بوليس سري ودا الأكد لي كلام الزول اللقيتو معاكم لو ما هو والله يا النور ما بخليك الا توريني وانا الكلام دا بقفلو هسي علا بكرة في المركز عندي كلام كتير
النور واثق تمام ابوهو ما بخليهو وقعد يفكر في طريقة ينفك بيها من ابوهو دا
قام بعد وصلوا البيت جاء لابوهو وقال ليهو انا بوريك الحاصل لكن اوعدني آ يابا ما تجيب سيرة لزول قال ليهو سمح يللا قول
النور اتلفت وقعد جمب ابوهو وقال ليو بركات دا كلنا متأكدين انو ما كتل زول حتى الضابط الكلمناهو هناك دا زاتو متأكد بس مسكوا بركات خدعة وتمويه للمجرم ومخططين ليها كويس عشان كدا الموضوع دا خليهو يا ابوي وبركات مسؤول منو انا
حاج القسم قلب كلام النور دا بجاي وبجاي وقال للنور سمح خليتو لكن تجيب اخوك
النور انبسط وقال ليهو مافي عوجة وفات
حسن بعد الواطة فللت كان حزنان شديد على بركات وعارفو بريء قام سأل النور من كلام ابوهو القبيل لمن كانوا جايين من المركز لكن النور اتهرب ولا اخد منو حق ولا باطل ورقدوا ناموا بالليل تب النور مرق ماشي علي جماعتو وحسن كان صاحي ما نام لكن عمل فيها نايم وخلاو لمن مرق وقطرو ماشي وراهو وحاج القسم برضو كان صاحي النوم غلبو تب كل مرة يتذكر بركات
حاجة فاطنة امهم بكت لمن قالت بس وتحلف بجملة الايمان انو بركات ما كتل
النور المرة دي قعدتهم اكانت في بيت ناس عادل وكلهم اجتمعوا ومع قعدة النور اتناول كاسو يشرب ووزعوا الكشتينة للقمار
عادل قال للنور ابوك دا بجيب لينا هواء يا النور ياخ
النور قال ليهو ما بجيب لينا هواء ولا شي انا قعدت معاهو فترة طويلة وسكتو تب
عادل قال ليهو اقنعتو بشنو والله ابوك دا صعب خلاس ما بقتنع بسرعة
النور قال لعادل قبيل مشيت قلت ليهو حبسة بركات دي واتهامو مخطط وكلنا عارفين بركات بريء واقتنع خلاص
المشكلة هسي ما في ابوي المشكلة حسن اخوي بقى يساءل برضو وداير يعرف قصة الامن دي شنو ومتين وكيف
وقعد يضحك وقال والله فكرة الامن دي رهيبة خلاس وحلتنا من مشاكل كتيرة اكان ما تبقى لينا مشكلة هي زاتها
وقبل ما يكمل النور كلامو حسن جاهم داخل واكان سامع كلام النور كلو ولقاهم يلعبوا في القمار وعرقيهم مدور وكلهم انخلعوا من جيتو دي
حسن وقف وعاين فيهم مسافة وخشمو ما فتحو معاهم وطوالي قشط النور كف

حسن ساق النور ومرقو معاهو بعد ما كفتو والنور الكف قدام اصحابو زعلو من حسن زعل شديد وفي الأول أكلو ساي ما تكلم لكن بعد مرقو من اصحابو قعد يكورك في حسن في الطريق وقال ليو كيف تديني كف وتهيني قدام ديل انا ما شافع عندك وكان بامكاني ارد عليك وارشك بنية في وشك بس قلت ما صاح لكن من هسي لا بيني لا بينك وأي زول في حالو وأبى يمشي معاو البيت
حسن رغم زعلو من كلام النور القالو وشرابو الخمرة مع اصحابو ديل لكن أبى يخلي النور وأصر الا يمشي معاهو البيت والنور مابي تب ولا راضي يتكلم معاهو ومشى علي الخور وصنقر جمبو وحسن قعد جمبو ما دا داير يسيبو
_النور خليك زول عاقل وقوم ارح البيت
_يازول هوي ابعد مني انا ما داير معاك اي كلام واختاني
_أختاك شنو انت ما تعاين لابوك وامك ديل وهسي اخوك في السجن وما معروف البحصل عليهو شنو مالك داير تخلينا في خشوم ناس الحلة
_حسن انا راجل اعمل الدايرو ما شافع
_الرجالة تسكر مع الصايعين ديل ؟
_أسكر ما أسكر انا حر انت ما ولي أمري وما تقول سكتا ليك خايف منك او احتراما ليك انا سكت عشان ما داير ابهدلك بس فابعد من طريقي يا حسن احسن ليك
حسن قال ليهو علي كيفك انا ماشي البيت لكن لو راجل صحي عمايلك دي ما بتعملها
_ارجل منك انا والله
_سمح بس قوم ورح معاي عشان ابوك دا لو عرف رجالتك دي ما بخليك
النور عارف ابوهو صعب شديد وما برضى نهائي العمايل دي فقام مشى قدام حسن ولا خشمو ما فتحو معاهو وصلو البيت لقوا حاج القسم ابوهم قاعد في سرايرهم واول ما دخلو قال ليهم اكنتو وين ؟
اي واحد قعد يعاين في التاني وما عرفوا يقولوا شنو
وتاني قال ليهم مالكم سكتوا كدا طرشتوا ؟
حسن قال ليهو ما جانا نوم ومشينا علي الخور كنا قاعدين نتونس
قال ليهو كمان بقيت تكضب آ حسن ؟
حسن سكت والنور باقي بعيد من ابوهو عشان ما يشم فيهو ريحة
وابوهو مرق منهم وقال ولدة اخير عدمها الصغير مسجون متهم في كتل والكبير كضاب والفي الوسط عارف روحو هو شنو وانا عارفو وحافظو حفظ ، منو العوض وعليهو العوض فيكم
وفات منهم مشى علي سريرو خلاهم ساكتين ساي ولا كلمة ما قادرين يقولوها
الصباح المكاشفي وعمر جوا لحاج القسم عشان يمشوا معاهو لبركات لقوهو فات بدري قدامهم وفي المركز مشى زار بركات وبركات من شافو قعد يبكي وقال ليهو انا ما كتلت حمد يا ابوي ما تصدق الكلام دا
قال ليهو عارف عارف لكن السبب شنو الخلاهم يتهموك بكتلو
بركات قال ليهو هو كان بشاغل طيبة بت الجزار اخت ايمن وانا آخر يوم شفتو فوقو قلت ليهو لو شاغلتها تاني ما بحصل ليك خير وبتندم امكن عشان كلامي دا
حاج القسم قال ليهو طيب الحضر كلامكم دا منو ؟ والبوليس عرف كيفن ؟
_والله ما عارف لكن اليوم داك هو قال لي بتسوي لي شنو يعني وانت بصفتك شنو تمنعني اشاغلها ؟ انا قلت ليهو لو راجل جيب سيرتها تاني وبتشوف بسوي ليك شنو ، لكن مافي زول سمعنا بعد كلامنا داك بمسااافة جا سعيد وانا تاني مشيت
_وانت عرفتو كيف شاغل طيبة
_كلمتني هي براها قالت بعاين ليها معاينة كدا ما صاح
_هو بلاقيها وين ومن دكانو ما بمرق ؟
_عامل ليهو صحبة مع ايمن اخوها انا افتكرتو قاعد يمشي ليهو
_وسعيد يعني هو الكلم البوليس بتهديدك ليهو ؟
_والله ما عارف الكلم البوليس منو وانا غير كدا ما قلت شي
_لكن العرفتو انا ما دا الدليل
_أها شنو تاني ؟
قبل ابوهو ما يوريهو المكاشفي وعمر جوهم والاتنين قلدوا بركات واخدوا ليهم بكية وحاج القسم ساكت ويعاين فيهم وهو زاتو عيونو زرزرت وديمعاتو قربت تجري
بعد مسافة بركات بعد ما اتونس مع اصحابو اتلفت علي ابوهو وقال ليو اها يا ابوي ما كملت لي الدليل اللقوهو شنو ؟
حاج القسم قال ليو الساعة الساعة حقتك لقوها في محل الحادث
بركات هبش يدو وكان ناسي ساعتو كلو كلو وقعد يتذكر آخر مرة ملص فيها ساعتو وين ؟
وقال لي ابوهو الساعة ما في البيت ؟ والله دي مصيبة دي .
هو كان مرات بملصها عشان ينوم وللا يتوضا ومرات كتير بنساها في فجتها البملصها فيها يومين تلاتة ما يلبسها عشان كدا ما انتبه ليها
يعني الزول الكتل حمد دا عندو علم بتهديدك ليهو وقام سرق ساعتك وجدعها في محل الحادث عشان يدبسك في الجريمة دي دا كلام عمر
المكاشفي قال كمان الزول دا بخش بيتكم لانو سرق الساعة
بركات قال مرات انا لمن امشي بيها التمرين بملصها واختها في جيب البنطلون برة ، صاح صاح آخر مرة انا كنت لابسها قبل موت حمد بيومين ملصتها في التمرين
الزيارة انتهت والعسكري جاء ساق بركات
ابوهو قال ليهو انا بمشي اوكل ليك محامي اكان سكتنا كدا بتضيع ساي لانو الكاتل دا قاصد يضيعك وعامل حساب لكل شي
عمر والمكاشفي ايدوا كلام حاج القسم وقالوا ايوة لازم لازم نوكل لينا محامي
وطلعوا التلاتة من المركز ماشين يشوفوا ليهم محامي لبركات


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:25 AM   #22



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 16-15



النور نايم ولا هاميهو شي وحسن صحاهو بعد الساعة عشرة كان مارق بدري علي شغلو وما مشى مع ابوهو ولمن لقى النور قاعد وابوهو مافي قال ليهو المقعدك هنا شنو ومالك ما مشيت مع ابوي ؟
قال ليهو امش اعمل شنو يعني طليع ما بطلع واصلا هو لو ما ليهو يد في الجريمة دي ما قبضوهو وسجنوهو
حسن قال ليهو يا دمك ياخ والله انت زول كعب
_كعب كعب سمح إنت، واخوك بركات دا الوحيد المتهم وبالدليل كمان والعود لو ما فيو شق ما بقول طق
_والله يا النور انت من باريت السكر والقمار والصعلق البتساهر معاهم ديل بقيت ماك نافع ولا فيك خير
_أرجل منك والسكر حق الرجال
_يمين لو ما الوضع النحن فيهو دا ولو ما بعاين لأمي وابوي ديل أخت فيك دقة لمن تعرف منو الراجل فينا. كمان جابت ليها تحدي ورجالة ؟
حسن غاظو النور وبرود النور وقلة أدبو لمن دمو فار بس زي ما قال عاين للظروف وامو وابوهو قام طوالي طلع مشى على المركز يشوف ابوهو داير يعمل شنو
بهناك حاج القسم وعمر والمكاشفي مشوا ليهم لمحامي ووروهوا القصة من طق طق لحدي السلام عليكم وعملوا ليهو التوكيل وقال ليهم خلاس بعد كدا انا بتابع معاهو وبمشي ليهو اليوم ازورو واعرف الحاصل منو هو واحضر التحقيق معاهو
حسن جاء المركز ما لقاهم ولا خلوهو يقابل بركات أخوهو مرق برة قعد منتظر جيت ابوهو ومحل ابوهو فات ما كان عارف عشان يمشي يلحقو
أيمن ود الجزار جاء البيت لقى طيبة تبكي وما كان عارف البينها وبين بركات مع انو بركات صاحبو لكن اصلو ما وراهو خاف يقول مصاحبو عشان اختو وللا يخسر صداقتو معاهو بس كان حاسس انو في شي لكن ما عارفهم بحبو بعض
قال ليها مالك بتبكي ها ؟ والشاغلك منو تاني
_مافي زول شاغلني ولو في زول ما بكلمك بيهو كفاية حمد المات دا
_هوي اوعك تفتكري اني كتلتو عشان انتي قلتي لي قاعد يشاغلك
_نان الكتلو منو والله انا يوم كلمتك كنت دايراك توقفو عند حدو بس
_هو انا لحقت ؟ انتي موش كلمتيني بالليل وانا قلت ليك بكرة بأدبو اها في نفس الليلة ديك هو انكتل وانا من سريري ما قمت كنت نايم ، اوعك تقولي كلامك دا بجيب لي مصيبة
_يعني انت ما سألتو ؟
_يا بت انتي مجنونة في راسك دا انا ما لاقيتو اصلا اسأل لي زول مكتول كيف ؟
_والله انا عارفاك ما بتكتلو بس خايفة يتهموك ويسجنوك زي بركات ود القسم
_انتي بس اقفلي خشمك دا لانو كلامك دا بضيعني وانا من البيت دا ما مرقت اليوم داك مع اني كنت محروق عليهو ولو مرقت الزمن داك كنت بكتلو صحي صحي لانو يستاهل الكتل
حسن انتظر قدام المركز لقريب العصر وابوهو ما جاء ولا المكاشفي وعمر قام رجع البيت لقى ابوهو قاعد في البيت والنور مافيش
بركات في السجن منتظر التحقيق معاهو وزهجان وقرفان من الحبس ومتضايق ضيق شديد وكان السجن ملان حرامية ومجرمين فيهم النايم ديمة وفيهم المقبل علي الحيط ومقلق وفيهم الراضي بمصيرو وفيهم المتعود ويتضاحك ويتونس
وهو مرات ينضم ومرات يرقد ويقبل على الحيط يفكر ويتذكر في ساعتو اللقوها في محل الحادث دي جات كيف والعندو مصلحة منو وبقدر يدخل بيتهم ويشيلها ويكتل حمد ويرميها عشان تبقى دليل ويورطو ، فكر في أي زول بتربطو علاقة بيهو قريبة وللا بعيدة بس ما قدر يحدد زول
المكاشفي وعمر نفس الطريقة قاعدين براهم يفكروا وعمر قال في واحد مستفيد من الجريمة دي لانو ضرب عصفورين بحجر واحد وشال من دربو حمد وبركات مع بعض بس هو منو والفايدة شنو من شيلتهم من دربو وشنو الرابط الكان بربط بركات وحمد مع بعض
المكاشفي قال لعمر معقول تكون طيبة
_طيبة ؟
_اي طيبة بت الجزار بركات ما قال بحبها ؟
_أيوة كلمنا لكن الدخلها هنا شنو ؟
_ياخ تتذكر لمن بركات قال لينا لقاها واقفة برة الدكان في الشارع ومشى جاب ليها هو الحاجات من الدكان ؟
_لا لا انا اول مرة اسمع الكلام دا
_ياخ اول ما جاء حمد الحلة بركات ما قال لقاها واقفة برة وفي واحد غريب في الدكان
_انا ما حاضر الكلام دا كدي احكيو لي من الاول
_انا بحكيهو ليك لكن متأكد انك حاضر يوم كلمنا بيو
المهم الزول دا قال يوم جاء من الخرطوم مشيتو الاخيرة دي وقال مشى الدكان ولقى طيبة واقفة منتظرة زول يجي يجيب ليها الحاجات الدايراها وجاء هو قالت ليو في واحد غريب وبشاغل
_ايوة ايوة صاح اتذكرتو
_عارفك انا ومتأكد كنت معانا
_يللا كدا الموضوع شبه اتضح بس معقول حمد يكون داير طيبة والزول الكتلو دا عارف انو دايرها وكمان عارف بركات دايرها عشان كدا كتلو عشان يبعدو منها ورمى بركات في الجريمة وبرضو عشان يبعدو منها عشان الجو يخلى ليهو ؟ لا لا ياخ ما اعتقد
_ما تعتقد شنو ؟ براك قلت في الجرايم ما تستبعد شي، تتذكر؟
_اي والله ما تستبعد اي حاجة وربنا يضكب الشينة بس
عادل سافر الخرطوم وابوهو عندو مربوع طقاو باعو وشال القروش قال داير يشوف ليهو عقد عمل في الخليج وللا يسافر مصر ومنها يتخارج اوربا بأي طريقة

بعد صلاة العشاء حاج القسم مرق من الجامع جاهو الجيلي ابو بلة سلم عليهو وحلف الا يمشي معاهو البيت يتعشى معاهو حاج القسم قدر ما اعتذر الجيلي ابى يخليهو وهو ما كان صاحبو شديد وما حصل عزمو
في الآخر رضى وفات معاهو وكان معاهو حسن ولدو مشوا الاتنين وهناك في بيت الجيلي قبل يختوا العشاء الجيلي قعد مع حاج القسم وكلمو عن فقد الولد والحزن والألم الضاقو يوم بلة ولدو انكتل وقال ليهو بركات طبعا من اعز اصحاب بلة المرحوم وبجيهو هنا كتير هو والمكاشفي وعمر والتلاتة بعدهم زي أولادو وواحد وانو زعلان شديد لحبسة بركات دي لانو واثق تماما بركات ما الزول البكتل وقال لحاج القسم بركات ولدي زي ما هو ولدك وانا فقدت بلة ما مستعد افقد بركات عشان كدا لازم ننزل ليهو محامي كبير جدا
حاج القسم شكرو شديد علي كلامو دا ووراهو انو وكل محامي الناس قالوا شاطر وهسي هو متابع القضية وبكرة قال بحضر معاهو التحقيق ونشوف الفيها الخير ربنا بسويها ان شاء الله
الجيلي مشى جاب العشاء وبعد اتعشوا حاج القسم استأذن منو وقال انا بنوم بدري ما قاعد اساهر قام الجيلي جاب ليهو قروش قال ليهو دي تساعدك في اتعاب المحامي لكن حاج القسم رفض يشيلها وقال ليهو مستورة تب وما ناقصنا شي لكن الجيلي ما خلاهو وحلف حرام الا يشيلها منو شالها وفات
حسن قال لابوهو والله عم الجيلي دا اصلو أنا ما متوقعو يعمل كدا
ابوهو قال ليو ما ضايق فراق الجنى وعارفو حار وهو زاتو ما عندو ولد غيرو ، الله يكون في عونا وعونو ، انا هسي مستغرب في النور اخوك دا
_مالو ؟
_ما عارفو لكن الولد دا عندو طلعات بالليل بمرق يتحاوم مرة انا تابعتو لقيتو في بيت ناس عادل ومعاهو واحد كدا اول مرة اشوفو قال لي نحن ناس الأمن والجماعة ديل مجندين في الامن معاهم بلة وايمن وحمد الكتلوهو دا وتاني كم واحد كدا ما فرزتهم سمح من الفريق داك
_قال ليك مجندين ؟ ما مجندين ولا شي ديل صايعين ساي هو التجنيد زاتو ما كدا
_نان شنو ؟
_الله أعلم
_ما تدس مني يا حسن وريني في شنو انت من يوم مرقت وجيت معاهو بالليل داك وكضبت علي انا عارفك داسي مني كلام قول في شنو امكن نعرف سر الجنوي الماتوا ديل
_ما اعتقد في شي بربط بين سهرهم والاتنين الانكتلو ديل يا ابوي لانك قلت حمد زاتو كان معاهم
_انا بعرفك لمن تكضب ، النور أخوك مجند في اللمن وللا لا ؟
حسن سكت مسافة وحاول يغير الكلام لكن سؤال حاج القسم كان واضح ومحدد وتاني قال ليهو اوعك تكضب علي
حسن قال ليهو لا ما مجند في الامن ولا شي وكضابين ساي ديل بساهروا في الكشتينة
_كشتينة شنو البساهروا فوقها دي
_دا الشي الشفتو ما قلت لي ما تكضب ؟
وصلوا البيت وحاج القسم قال لحسن انا داير انوم واخوك دا الليلة ما تخليهو يمرق ولو ما سمع الكلام صحيني ليهو بس اوعى يمرق
قال ليهو كدي خليو يجي اول لانو برة هسي واوعدك تب ما بخليهو يمرق لو اصنقر ليهو للصباح
النور ما جاء اليوم داك البيت وحسن قعد لحدي الساعة تلاتة مساهر منتظرو وبرضو ما جاء وحسن نعس بقى كل مرة يمشي علي الماسورة ويغسل في وشو عشان ما ينوم ولمن نعس تب والنوم غلبو قال يمشي بيت ناس عادل يشوفو الأخرو شنو ومشى لقاهو مقفل جاء راجع ولمن وصل دكان علي عينو لزول جمب الخور من شافو ساي الزول قام جاري وحسن جرى وراهو لكن انزغم منو في البيوت وقدر ما فتش ليهو ما لقاهو مشى قعد جمب دكان علي يراقب في الطريق اكان الزول دا يظهر ويجي مارق ويشوفو لكن ما جاء كلو كلو
حاج عبد المعطي المؤذن أذن لصلاة الصبح وحسن فات البيت لقى النور نايم يشخر جاء من وين وبوين وكيف وكان وين كلو ما عارفو
وهو زاتو رقد نام بعد صلى الصبح في البيت
الشمش طلعت وحاج القسم مرق ماشي علي المركز عشان يزور بركات مع طلعتو جوهو المكاشفي وعمر عشان يفوتوا معاو.
وحسن قال ليهم انا بلحقكم أمشوا قدامي داير انتظر النور دا لمن يصحى وبنجيكم سوا
النور صحى الساعة عشرة كالعادة ولقى حسن منتظرو وقال ليهو كنت وين امبارح والنور سفهو ساي كأنو ما سألو
بركات جابوهو للتحقيق وحققوا معاو وكان معاهو المحامي وبعد التحقيق المحامي طلب من الضابط يطلع بركات بكفالة وبإمكانهم يستدعوهو في اي وقت لكن الضابط رفض الطلب وبركات بقى مسجون في فجتو


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:26 AM   #23



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 17



عادل قعد في الخرطوم اسبوع كايس ليهو لطريقة يمرق بيها من البلد ما لقى ولما فيهو واحد غشاهو واكل قروشو وزاغ منو اتشلهت كم يوم هناك ورجع الحلة مجبور لا سافر ولا استفاد من قروشو ورجع تاني لسكرو والقمار ولمليم العطالة في بيتهم
المحامي الوكلوهو لبركات طلع شاطر وبعد كم تحقيق حضرو مع بركات قدر يطلعو من السجن لكن بكفالة زي ما طلب من الضابط المرة الفاتت
ورجع البيت واليوم داك حاج القسم كان اكتر زول مبسوط في الدنيا ضبح ليهو خروفين كرامة وسلامة والناس كلهم اتلموا في بيتو يباركوا براءة بركات
النور بقى ملازم عادل كم يوم وبقى يمرق تاني أنصاص الليالي وحاج القسم جمع كبار رجال الحلة في الجامع ومشوا لشيخ الحلة حاج الزين واجتمعوا في ديوانو وقال ليهو الحلة دي بقت لامة الغريب والقريب ومشاكلها كترت ووصلت للكتل دحين نحن لازم نضع ليها حد
حاج الزين راجل كبير وكلمتو كانت مسموعة ومازالت وخدم الحلة دي ما قصر فيها تب من حياة ابوهو وقبل يبقوهو بعدو شيخ الحلة كان بخدم فيها دخل ليها الكهرباء وجاب الصهريج والبابور حقت الموية وبنى المدرسة ما فضل شي ، قال لحاج القسم انا كبرت وبقيت ما زول شدايد والرطوبة عقلتني واحمتني المشي دحين شوفو الدايرين تسوهو وانا معاكم ان بالراي وان بالمال ، مرقوا منو واجتمعوا مع ناس اللجنة الشعبية كم اجتماع ولقوا السبب الرئيسي في جوطة الحلة ولخبطتها دي الناس الاغراب الجوها من برة وجابتهم الاراضي السكنية والمرابيع الوزعتها اللجنة الشعبية للناس قبل سنة وشوية في ناس شالوا اراضي وهم ما مستحقين وفي ناس شالوا وهم ما عندهم قرش يبنوا بيهو بيت فيها قاموا طقوها باعوها وياريت لو باعوها لزول من الحلة لا لا باعوها لناس اغراب لا معروف اصلهم ولا فصلهم ولا جايين من وين ولا معروف ماضيهم شنو واشتروا وبنوا في الاراضي بيوتهم وبقوا مواطنين بحقهم لا في قانون بمنعهم ولا نحن بنقدر نطردهم وما معروف احتمال يكونوا هم أساس المشاكل دي
الاجتماعات كترت والمشية والجية والكلام زاد ووصلوا لعدة حلول من ضمنها حصر الناس الاغراب ديل والقعاد معاهم ويوروهم عادات وتقاليد ومبادي مجتمع الحلة والزامهم بكل ما يخص الحلة
حاج الزين شيخ الحلة قال الخطة السكنية الجديدة تتوقف وما تتوزع الا بعد حصر الحلة وما تتوزع الاراضي الا للزول مغروض وجاهز للبنيان ما زول داير يبيع وحتى لو مافي حل ومضطر يبيع يتعمل مجلس مصغر داخل اللجنة يسموهو مجلس الاراضي والبيع يتم عن طريقو والبيع يكون وفي المقام الاول لزول من الحلة
دا كل الوصلوا ليهو والاتفقوا عليهو من خلال اجتماعاتهم وبدوا يلفوا علي الناس الاغراب وكانوا كتيرين ما شوية ولقوا أغلبهم كويسين ولقوا مع الصالح برضو فيهم الطالح والمجرم ولقوا واحدة كمان شغالة في البيت تبيع في الخمور والبلاوي طردوها واشتروا منها البيت
وقاموا وهبوا في الحلة قومة واحدة خلوها بقت حلوة ونضيفة
قضية بلة وحمد شبه انقفلت واتقيدت ضد مجهول ومرت الايام والشهور والحلة هادية ما معكر صفوها الا الصايعين البتلموا في بيت عادل للسكر والقمار والناس عرفوهم ديل صايعين ساي والله بلاهم وفيهم البتكلم معاهم وفيهم الما عندو بيهم شغلة
حسن استأجر دكان علي وبقى شغال فيهو امورو واضحة ومرات بقعد فيهو بركات والنور نهائي ما بقربو لانو بقى ضمن شلة عادل الصايعين ومعاهم أيمن ود الجزار
بركات قدر ما حاول مع ايمن يبعد من الشلة دي ما سمع كلامو ولمن شافوا مصر قطعو معاهو وبقى ما عندو معاهو اي شغلة رغم حبو لطيبة أختو ، عمر والمكاشفي جروا وراء موضوع الجرايم دي فترة ما لقوا خيط يمسكوا فيهو نهائي وسابوهو وبلة ود الجيلي ضاع ساي وكمان حمد ود الشفيع برضو راح ساي كتيلهم منو ما اتعرف
ومشت الحلة علي كدا هادية ووديعة والناس كلهم ماسكين مشهادهم وشغلتهم لمن يوم بالليل سمعوا نضمي صرخة قوية كتلني كتلني بعدها تم الصوت سكت والفجة كانت ضلمة والناس كلهم جروا ببطارياتهم علي الخور الفيهو العشر ما لقوا شي وبقوا يفتشوا حوالين الحلة لقوا أيمن ود الجزار غرقان في دمو بهناك للترعة والزول الكتلو بعد ما طعنو حاول يجروا علي الترعة عشان يرميهو فيها لكن صرخيهو وكوراكو القوي خوفو من الناس يجي ويشوفوهو رماهو جمبها ساي وجرى


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:27 AM   #24



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 19-18



الحلة جاطت جوطة شديدة بعد لقوا أيمن ود الجزار مكتول والمكاشفي وعمر اكانوا مع أول ناس وصلوا محل الجريمة بعد ما عمر إتأكد انو أيمن ما فيهو روح وقفوا قدام الجنازة وبقوا يزحوا في الناس بعيد منها عشان ما يخموهو ويجروا بيهو البيت قبل ما يجي البوليس والجزار جاء جاري من هناك يجعر بطول حسو ولمن شاف ولدو الوحيد غرقان في دمو أبى يقيف يعاين ليهو ساكت والمكاشفي وعمر ما قدروا يمنعوهو يمشي عليهو ومشى حضنو ويبكي ويكورك والناس زاتهم قعدوا يبكوا معاهو ولا في زول بقدر يهديهو مع حرتها كدا
خلوهو أخد بكيتو تب ونهائي ما صبر اتجرس جرسة شديدة والقومة غلبتو قعد متفن جمب ولدو المكتول ما عندو غير البكاء والجعير زي الشافع الفقد أمو وبعد نص ساعة حتين قام علي حيلو وشال ولدو وجلابيتو بقت حممممرة من الدم والناس دفروا عمر والمكاشفي وخطفوهو منو وجروا بيهو جري علي البيت
في البيت الجزار فتح دكانو حق الجزارة وشال ليهو ساطور كبير وغليد وقعد يتحلف انو دم ولدو ما بروح ساي ولازم الكتلو دا رقبتو تطير قبال ولدو يندفن لو خلاهو لمن يعفن في عنقريبو اكان ما كتل الكتلو ما بدفنو
حاج القسم وشيخ الحلة حاج الزين كانوا حضور مشوا عليهو وكان معاهم الجيلي أبو بلة والجيلي ضاق الضايقوا الجزار تب ما لامو واتذكر بلة ولدو وهو زاتو ديمعاتو جرت مشوا علي الجزار وساقوهو علي جمبة قعدوهو في الواطة وقعدوا يتكلموا معاهو ويهدوا فيهو
البوليس جاء ومشى محل الحادث قعدوا يفتشوا فيهو بالكشافات لمن صبحت ما لقوا شيتن يدلهم غير الدرب الجرى سيدو ودخل الحواشات وكان معاهم ضابط والضابط دي المرة التانية يجي الحلة لجريمة كتل
الأولى كانت الانكتل فيها بلة وكتلة حمد ما كان في
قام قعد ليهو كم عسكري قدام الترعة والحواشة القريبة من محل الجريمة لحدي ضهر اليوم التاني وغيرهم بي كم عسكري تاني وجاهم راجع المغيرب قال ليهم خلاس انصرفوا ورجع الديوان حق الفراش مسك الجزار قعد بيهو براهو بعيد من الناس اتكلم معاهو قريب ساعة واول حاجة سألوا لو متهم زول
قال ليهو انا ما متهم زول لكن لو ما قبضتو الكتلو دا بكتل اي زول حتى اصحابو البباريهم بكتلهم ودمو ما بروح ساي زي دم ود الجيلي
الضابط سجل منو اسامي اصحاب ولدو كلهم ما فضل زول بعرفو وللا عندو علاقة بيهو ما كتبو عشان يحقق معاهم
اول حاجة عملها سأل منهم واحد واحد عشان يعرف الغايب منو اليوم دا ولقى عادل والنور وسعيد التلاتة مافي
عادل رجع الخرطوم تاني قبل يومين من الحادثة
وسعيد غتس وين ما معروف
والنور من بيتهم ما مرق اليوم داك
اليوم التاني جابوا الجنازة من المشرحة والجزار اكان رافض دفنو لكن الناس ما خلوهو اقنعوهو انو اكرام الميت دفنو وقعادو من غير ما يندفن ما بحل مشكلة علا اكان دايرو يبقى جيفة ساكت
مشى دفنو ولسة يتحلف والضابط اكان قاعد وحاضر الدفن
الجزار قال ليهم قدامو اسمعوا يا ناس الحلة هوي انا حلتكم دي جيتها غريب وقعدت فيها اكتر من عشرين سنة فيكم زول سمع مني وللا شاف مني عيبة وللا اتلومت لي في حق زول ؟
قالوا ليهو حاشاك
قال ليهم دحين وتربة ابوي قبل تربة ولدي أيمن انا حقي وحق ولدي ما بعفيهو وان ما ظهر الكتل ايمن انا بنتقم بنتقم فما تلوموني تب في فعل جاي
الضابط قال ليهو الكلام دا خليو هسي
في ناس طنطنوا ونقنقوا ما رضوا كلامو دا واعتبروهو تهديد ليهم كلهم وفي ناس قالوا الزول موجوع وبتكلم من الوجع العليهو ما تواخذوهو
رجعوا الديوان والناس يشيلوا في الفاتحة ويعزوا في الجزار وهو موجوع تب مرات يجعر بطول حسو ومرات يصنقر كاضم ومرات في صنقيرتو ديك ياخد ليهو دقسة وينوم عندو ضغط ويومين ما غمض لا أخد راحتو
التحقيقات رجعت تاني من اول وجديد زي لمن انكتل حمد ود الشفيع والضابط المرة دي ما ركز الا علي اصحابو بس ،
اول ما حققوا حققوا مع بركات والضابط قال لبركات مالك بعد كنت اعز اصحابو اتقاطعتوا ؟
بركات قال ليهو لانو كان بباري شلة عادل وبسكر معاهم وبلعب قمار الله يرحمو ويغفر ليهو وانا حاولت انصحو كم مرة ما يباريهم لكن ما سمع كلامي ولمن عرفتو مصر عليهم قطعتو معاهو
_انت موش عندك علاقة مع طيبة أختو ؟
_دي الدخلها شنو هسي ؟
_انا بسألك وانت تجاوب ما تسأل وانا كل شي عارفو
_سمح ،بس دي علاقة ريدة ساي وانا داير اتزوجها
_تقوم تشاكل اخوها وتقطع علاقتك بيهو ؟
_نان ما هو ماشي في اللعوج وانا قدر ما حاولت فوقو ما قدرت اعدلو
_تقوم تكتلو ؟
_اكتلو شنو ؟ يمين بالله ما كتلتو
_طيب دا شنو ؟
والضابط طلع ليهو خاتم حق فضة ختاهو قدام بركات وبركات بلع ريقو وزرزر وسرح وسكت مسافة لمن الضابط نهرو وقال ليهو دا شنو يا بركات ؟
_خ خخخخاتم فضة دا
_عارفو خاتم فضة بس حق منو ؟
_حححق حقي أنا
_اعترف ساي
_اعترف بشنو انا ما كتلت ايمن والله
_دا دليل واضح فاعترف ساي ما تجبرني علي اني اخليك تعترف بالقوة
بركات زرزر وقعد يبلع في ريقو وسرح تاني والضابط طااااخ خبط الطربيزة بكل قوة لمن بركات نطا وقرب يقع من الكرسي وقال ليهو اعترف

بركات الحاجة النهائي ما اتوقعها انو تاني يكون متهم وتاني يكون في دليل ضدو وسرحانو وتسهيهو لمن الضابط بسأل فيهو كان في الخاتم دا كان وين وراح منو متين ودا منو الداير كل مرة يورطو في جريمة دا وليه ما يكتل الا اصحابو
الضابط بعد خبت ليهو الطربيزة ونهرو قال ليهو اعترف بركات قال للضابط بكل هدوء وصراحة انا داير اقول ليك كلام كتير
_قول بس اهم حاجة تعترف عشان ما اتبع معاك اسلوب تاني
_قبل الاسلوب التاني وانا عارفو وهو الضرب وقليم الضفور او قليعهن والتعذيب ومابتقيفوا من التعذيب الا اعترف ليكم موش؟
_اصلا المجرمين والقتلة الزيك ديل الظاهر الحسنة ما بتنفع معاهم
_يعني اعترف ليك بحاجة انا ما عملتها ؟
_قول الحقيقة
_الحقيقة في حلتنا في زول كتل بلة وحمد وأيمن التلاتة ديل والزول دا ما كتلهم ساي في رابط بينهم شنو انا ما عارفو وانا التلاتة اصحابي والتلاتة انا اعتقد كتلهم زول واحد والزول دا عارف علاقتي مع حمد قال يورطني في كتلتو وكمان عارف علاقتي بطيبة وأيمن وخلافي معاهو قال برضو يورطني في كتلتو لكن انا ما كتلتو بس بجزم انو الزول دا يا واحد من الشباب البسكر معاهم او واحد عندو مصلحة كبيرة من كتلهم اما انا مافي شي بخليني اكتل اصحابي مهما كان
الضابط قال لبركات شيل خاتمك دا وامشي اهلك يا بركات والحصل بيني وبينك دا ابوك ما يعرفو
بركات ما صدق وقال ليهو امشي اهلي ؟
قال ليهو امشي اهلك اي وبالمناسبة انت ما مفروض تمشي لانو الخاتم دا دليل ضدك والمفروض تنحبس ونحقق معاك كتير لكن انا متأكد انك بريء احساسي بقول كدا لكن القضايا دي بالادلة ما بالاحساس وانا عايزك تخارج نفسك من التهمة دي براحة
_كيف آ جنابو قول لي اعمل شنو وانا تحت أمرك
_ما تعمل اي شي بس الخاتم دا ما تلمو وألبسو في يدك اليمين واي زول شاكي فيهو سلم عليهو وامسك يدو مساااافة والبعاين في الخاتم دا مستغرب او يعمل أي حركة غريبة مهما كان هو منو وعلاقتك بيهو شنو وحتى لو ابوك حاج القسم تجي توريني ليهو
بركات فهم كلام الضابط كويس وقال ليهو فهمتك فهمتك واتفقنا
_ما تقول انت مرقت من التهمة دي وتعال شوف المحضر دا مثبت فيهو الخاتم انو دليل ضدك يعني في اي وقت ممكن ادخلك السجن فياريت تكون عند حسن ظني فيك
_لا لا ما تخاف والله اعمل القلتو لي بحذافيرو
وبركات مرق فرحان انو ما اتبهدل وانسجن زي المرة الفاتت ولا في زول غير الضابط والكاتب عارفين قصة الخاتم
الجزار لسة يتحلف ويتوعد ومرات يبكي من القهر وحاج القسم ملازمو من الديوان ما بفوت مع انو ما صاحبو شديد لكن متأثر بكتلة أيمن دي وما أيمن بس حتى شايل هم الحلة البقت دم في دم دي والاسباب لا معروفة ولا اظنها لو انعرفت بتكون مقنعة اول حاجة بلة ود الجيلي دا انكتل مالو وفي شنو وعشان شنو وبعدو حمد البوليس السري الغريب من الحلة دي برضو سبب كتلتو شنو ؟ وتاني أيمن دا كمان ولا عندو شدايد في حالو الا سكرو وسهرو وصياعتو وقعد يفكر حاج القسم ساي ومسهي بعيد وفجأة انتبه وقام علي حيلو زي القرصتو حاجة وللا طعنتو ابرة في قعدتو وطوالي لبس مركوبو ومرق من الديوان فات بيتو كايس النور اتذكرو فجأة لمن قال ايمن في سهرو وسكرو
وصل البيت ولقى بركات يادوب جاء داخل البيت وعارفو ساقوهو للتحقيق سألو قال ليهو تحقيق عادي عشان انا صاحب أيمن قال ليهو الحمد لله اها والنور اخوك وينو ؟
_والله يا ابوي انا جيت هسي دخلت قدامك وما لقيتو بكون مرق ساي وللا في ديوان الفراش
_في الديوان مافي هسي انا جاي منو وشوفتي ليهو اول امبارح في المقابر امرق ناديهو لي
بركات مشى بيت ناس عادل طوالي ما لقاهو معاهو ولا عادل شافو لكن قال ليهو امكن يكون مع سعيد
وفعلا بركات ماش بيت ناس سعيد لقاهو جاي بالترتر مع سعيد من الحواشات ونزل منو قدام البيت وقبل يدخل بركات كورك ليهو ووقف سعيد في الطريق سلم عليهو وعصر يدو قوي باليد الفيها الخاتم سعيد شاف الخاتم لكن زي الما شافو عادي كان وعصر يد بركات وقعد يضحك وقال ليهو انت ود متين يا بركة عشان تعصر لي يدي كدا
بركات عرف سعيد ما ليهو أي علاقة بالخاتم مشى لحق النور كان واقف ليهو قدام الباب وبرضو سلم عليهو ومساااافة ماسك يدو والنور قال ليهو شنو الخواتم دي خطبتا وللا شنو وعرفو ما عندو علاقة بيهو ارتاح نسبيا وقال الحمد لله والاتنين ديل كان اكتر واحد شاكي فيهم والاتنين مرقوا منها
قال للنور ابوي يفتش ليك من قبيل
النور سنتت وقال ليهو مالو ابوي دا ياخ ؟
قال ليهو خش شوفو وانا مشيت ليك في ديوان عادل رسلني هو قال لي افتش ليك
النور تاني قعد يسنتت ويطنطن وقال لبركات والله حقو الزول يرجع ما يخش زاتو هسي يشبكني السهر والسكر وووو
في وقفتهم ديك حسن قفل الدكان وجاء يشيل الغداء عشان يمشي بيهو الديوان
النور دخل معاهم وابوهو كان في الاوضة القدامية الجمب الديوان قام كورك للنور قال ليهو تعال دايرك قبل تخش الديوان
النور فات ليهو قرفان ومدنقر
بركات مشى ديوان الفراش عشان يسلم بالخاتم علي الناس ويشوف البستغرب منو قبل يدخل الديوان كورك ليهو المكاشفي جاء بعمودو على الديوان
بركات رغم انو ما شاكي في المكاشفي وواثق انو مستحيل يكون هو الكاتل بقى متردد هل يسلم عليهو وينبهو للخاتم بطريقة غير مباشرة وللا لا بينو وبين نفسو قال لا ومستحيل افكر حتى مجرد تفكير في اني اشك في المكاشفي وللا عمر لكن اتذكر كلام الضابط القال ليهو انا بديك فرصة تفك فيها روحك واتذكر كمان لمن قال ليهو ما تستثنى اي زول حتى لو ابوك زاتو
المكاشفي وصلو وبركات طوالي سلم عليهو والمكاشفي انتبه للخاتم مستغرب وقال ليهو دا شنو دا


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:28 AM   #25



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 21-20



المكاشفي استغرب وقال لبركات دا شنو دا
بركات قال ليهو شنو دا شنو ؟
_الخاتم دا ؟
_أول مرة تشوفو يعني ما من زمان عندي
_ما حكاية أول مرة أشوفو بس قصة الخواتم دي شنو اليومين ديل أي واحد لابس او شايل خاتم وزي دا كمان بالظبط
_الشايل خاتم زي دا منو كمان آ المكاشفي
قبل المكاشفي ما يوريهو جاء عادل بعمودو ومعاهو عمر وقطعوا ليهم كلامهم وحسن اخو بركات برضو جاء عليهم جمب الباب وكلهم ما دخلوا ديوان الفراش
بركات قال لحسن ابوي مالو ما جاء معاك؟
قال ليهو شايفو هو والنور في البيت القدامي جيت عليهم قال لي اليوم داير اتغدى هنا امشوا انتو وبركات بس
بركات قال ليهو الليلة التفرقة ورفع الفراش ، ما بحضرها ؟
حسن قال ليهو بجي والتفرقة بعد صلاة العصر ما بعد الغداء طوالي
الناس بدوا الغداء وبركات حاول يقعد جمب المكاشفي عشان يعرف منو الشايل خاتم زي الخاتم حقو دا منو لكن الناس كانوا كتار وقعد بعيد منو وسريع سريع اكل ليهو كم لقمة وقام الموضوع دا شاغلو شديد والمكاشفي قاعد يتغدى ومعاهو عمر وكم واحد تاني ولمن شاف بركات كورك ليهو قال ليهو تعال بجاي والله في سماحة ملاح قرع عارفك جنك ملاح قرع
بركات قال ليهو لا لا انا اتغديت بس انت قوم سريع دايرك والاكل الكتير دا ما سمح خلاس كفاك
عمر قال ليهو دايرو براو ؟
بركات قال ليهو اي عندنا موضوع سوا
وبركات مشى علي محل الموية والشاي شرب وقعد منتظر المكاشفي
بعد انتهى الغداء وأي زول لملم عمودو المكاشفي وعمر جوا علي بركات ومشوا التلاتة بيت ناس عمر اكان ما بعيد من الديوان وبركات ما كمل كلامو مع المكاشفي ولا سألو تاني قال ما بسألو قدام عمر ولمن وصلوا البيت عمر جاب ليهم شاي والمكاشفي قال ليهم والله يا جماعة الضابط الماسك التحقيق في كتلة أيمن دا عصرني عصر في التحقيق لمن شككني في روحي
عمر ضحك وقال ليهو انت براك ؟ ياخ دا محقق عجيب والله انا خفت منو يسجني وكمان بلعب بالأعصاب ويحسسك كأنك مجرم
والمكاشفي قال لبركات اها انت حصل معاك شنو ؟
بركات نسى كلام المحقق ليهو وقال ليهم والله انتو الاتنين ما اصحابي بس ، كمان اعز بكتير وما عليكم مدسة انا متهم في القضية دي والزول الكتل ايمن وحمد قاصدني عديل
الاتنين قالوا ليهو كيف ؟
قال ليهم تتذكروا الساعة حقتي الانسرقت وانجدعت في محل الجريمة جمب الخور ؟
قالوا ليهو اها اوعى تكون تاني انسرقت ولقوها هناك برضو
قال ليهم لقوا الخاتم دا ما الساعة يعني الزول الكتل الشباب ديل داير يدبسني في الجريمة دي بأي طريقة
عمر قال ليهو اها ومرقت من دا الضابط كيف ؟
قال ليهم الضابط دا زول ذكي شديد وعندو حاسة ساتة هو المرقني ورجع لي الخاتم وقال لي الكورة في ملعبك حل نفسك وانا هسي حكيت ليكم الكلام دا عشان تقيفوا معاي وتساعدوني عشان اتخارج من الورطة دي
الاتنين قالوا ليهو معاك للطيش قال ليك المطلوب شنو ؟
قال لي المطلوب تقرا رد فعل الناس اول ما يشوفو الخاتم في يدك البستغرب او يندهش انك لابسو دا البكون الختاهو في محل الجريمة وهسي انا وريتو كم زول لكن ما فيهم زول اندهش وللا بانت عليهم حاجة
عمر قال ليهو والله دي مشكلة كبيرة طيب الدافع شنو البخلي الزول دا بعد يكتل يخت ليهو حاجة حقتك عشان يتهموك بالقتل؟
بركات قال ليهو والله ما عارف
المكاشفي قال ليهو انت عارف هسي انا والله خايف عليك من القاتل دا بعد ما يعرف انك اتخارجت من التهمة في الجريمتين يقوم يقتلك انت زاتك
بركات نطط عيونو وعاين في عمر وعمر قال ليو صاح صاح ما تستبعد
قال ليهم والله فعلا مشكلة لكن الزول دا مالو معاي ؟
اي واحد فيهم قعد يفكر وعمر قال ليهو في حاجة الزول دا داير يبعدك منها بأي طريقة عشان الجو يفضى ليهو وانت مضايقو فيها شديد
بركات قال ليهو حاجة شنو دي الانا مضايقو فيها دي ؟
قال ليهو شوف في شنو الزول دا داير يبعدك منو بأي طريقة وما داير يضرك
قال ليهو يضرني اكتر من يتهموني في قتل ويعدموني ؟ وبعدين انا عندي شنو ؟
المكاشفي قال ليهو احتمال الزول دا بحب طيبة وعارفك بتحبها وهي بتحبك قال يورطك في الجرايم دي عشان يبعدك منها
عمر مشى يجيب الجبنة وهو مارق قال لبركات بسسسس ياها دي وانا مع كلام المكاشفي
بركات قال ليهم والله جايز لكن دا منو دا ؟
حاج القسم قال للنور من يوم الليلة تاني ان مرقت من البيت دا بالليل ومشيت علي الصعلق ديل وتابعتهم وشربتا لا ولدي ولا بعرفك وبتبرا منك في نص الحلة قدام الناس ، مالك آ ولد داير في آخر ايامنا تجيب لينا بلوة ؟
النور سكت ساي اصلو ما فتح خشمو
وحاج القسم قال ليهو بطل السكر دا ما فيهو خير وخاف ربك وامسك دربو وشوف ليك شغلة تنفعك وان درت العرس بعرس ليك
قال ليهو دايرو آي
قال ليهو خير تب شوف داير بت منو خلينا نمشي نخطبها ليك من اهلها قال ليهو داير أمال أخت عمر قال ليهو امال اخت عمر الدكتورة ؟ قال ليهو اي الدكتورة
حاج القسم ضحك وقال ليهو والله دي ما بترضى بيك ما تحرجنا ساكت مع الناس وشوف ليك واحدة غيرها
النور قال ليهو مالي انا عشان ترفضني ؟
قال ليهو مالك كيف حرم كلك ميل عاطل وسكرجي وسمعتك زي الزفت في الحلة انت والشلة المباريها دي والحلة كلها خابراكم
قال ليهو انا ما بدور غيرها وورح نتكلم معاهم امكن يرضوا حاج القسم ناغم لمرتو قال ليها تعالي آ فاطنة شوفي ولدك والله اريتني لو ما جبت ليهو سيرة العرس

فاطنة جات لحاج القسم وما كانت عارفة الكلام الحصل بينو وبين النور قالت ليهو عرس منو ؟
قال ليها عرس ولدك الخايب دا
قالت ليو ولدي يبرأ من الخيابة ومالو العرس عيب ؟
قال ليها ما عيب علا انقري قال بدور منو ؟
قالت للنور بتدور منو ها
قال ليها خلاس خلاس ما دايرها ولا داير اعرس زاتو
ابوهو قال ليو انت يعني يا دي يا تخليهو كلو كلو ؟
حاجة فاطنة قالت هو قال بدور منو نان؟
قال ليها الدكتورة أخت عمر الدكتورة امال بت أم سلمة عرفتيها
قالت ليو عرفتها علا دي مي قاعدة في الواطة ولا بتوافق
النور قال ليها خلاس قلت ليكم خليتو العرس دا انا وما بدورو زاتو
ومرق منهم فات الديوان وحاج القسم مرق برضو فات ديوان البكاء عشان يحضر التفرقة
بركات والمكاشفي وعمر برضم مشوا الديوان للتفرقة ورفع الفراش
عادل يعاين في بركات ساي لمن بركات قال ليهو مالك
قال ليهو بعدين بعد العشاء دايرك ضروري نتلاقى بهناك للترعة بركات ما عندو العلاقة القوية ديك بيهو قال ليهو ليه بعد العشاء وبعيد كدا بهناك للترعة لشنو قوماكا هسي ورح
عادل قال ليهو هسي لا بس خلينا في الوكت والمكان القلتهن ليك وبنتظرك هناك انا بس ما تكلم أي زول
بركات سكت مسافة وقال ليه خير آ عادل على الموعد وبهناك للترعة
وعادل شال عمودو وفات المكاشفي وعمر شافو عادل يتكلم مع بركات خلوهو لمن فات وجوا لبركات سألوهو قال ليهم مافي حاجة وابوهو برضو شافو مع عادل بس ما سألو منو
المكاشفي وعمر عرفوا بركات كضب عليهم لمن قال مافي حاجة واصلو ما كتروها معاهو ولا زرزروهو وخلوهو براحتو وعملوا فيها مصدقين سابوهو في فجتو وفاتوا سوا
عمر والمكاشفي مشوا علي حسن في الدكان ولقوا النور اليوم داك معاهو وشال من حسن قروش كتيرة يحسب فوقن اول ما شافوا ديل سريع سريع النور لماهن وحسن اتربك وقعد يتكبكب ويتمتم لمن دخلوا فيهم شك
المكاشفي وعمر طلبوا ليهم اتنين بارد شربوهو واتونسوا مع حسن شوية وفاتوا
النور رجع لحسن وقال ليهو القروش دي ناقصة حسن قال ليهو بتمها ليك بتمها ليك اديني بس يومين بس والنور جاهو سعيد بالترتر ركب معاهو وفاتوا
المكاشفي مشى مع عمر بيتهم وقال ليهو فاهم حاجة يا عمر؟
_ شنو ؟
_النور وحسن ديل
_لا لا والله لكن الموضوع دا فيهو إنة ما شفت النور دسا مننا القروش كيف ؟
_آي شفتو شفتو لكن انا مافي دسة القروش بس في كبكبة حسن ولخبطتو وتوترو لمن شافنا والله حيرني ياخ
_بكونوا مالم ديل ؟
_والله علمي علمك واحد لكن زي ما قلت الموضوع دا فيهو انة
_هسي لو الشباب الانكتلوا ديل عندهم قروش نقول ، لكن الاتنين ما عندهم قروش
_وعادل دا مالو مع بركات
_خلينا نراقبهم ونشوف
حاج القسم رجع البيت وسأل مرتو من النور قالت ليهو فات الدكان لحسن
بركات شغال في الناس سلام ساااي وكل مرة يظهر ليهم في الخاتم وما وصل لاي شي والواطة فللت ومشى علي بيتهم عشان يغير ملابسو يمشي يلاقي عادل بهناك للترعة
النور وسعيد مشوا ليهم كمبو ما بعيد من الحلة شربوا لمن قالوا بس وجابوا معاهم سكر
سغيد وقف في الطريق وقال للنور تعال نوقف هنا ونكمل عرقينا دا ونملا راسنا وبعدين نرجع الحلة نزلوا الاتنين وقعدوا يشربوا
بركات ماشى علي الترعة وبعد شوية ظهر ليهو عادل وكورك ليهو والمكاشفي وعمر مراقبنهم الاتنين لمن قطعوا بالرزقالة حقت الترعة وقنبوا بعيد منها
سعيد شاف القروش عند النور وبسكرتو ديك شبكت معاهو لازم يقسمن ليهو النص النص
والنور رفض قال ليهو والله قرش ما تشوفو
وسعيد قعد يتلايق عليهو واتضاربوا
عبد الغني الجزار بعد الديوان فضى عليهو والناس اتفرقوا منو يادوب شعر بفقد أيمن الحقيقي وشاف كأنو البيت فضى عليهو قعد يبكي لمن اتضايق وغمر وفقد الوعي وطيبة وامها صرخن وسكلبن والناس تاني اتلموا فوقهم وشالوهو الجيلي وحاج القسم وحاج علي سيد الدكان وجروا بيهو المستشفى
المكاشفي وعمر لابدين ما بعيد من بركات وعادل لكن ما سامعين نضميهم وسمعوا البكاء والكوراك حق طيبة وامها لمن ابوهن الجزار غمر لكن لا قدروا يمشوا يخلوا ديل وينعرفوا انهم مراقبنهم ولا سامعين حاجة من كلامهم


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:31 AM   #26



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 23-22



سعيد والنور اتعاركوا زيين لمن فتروا لا سعيد شال من النور قرش ولا النور راضي يديهو لمن تعبوا تب سعيد استسلم وبقى يحنس في النور يقسمن ليهو
النور قال اقسمن ليك علي اي أساس ما كفاية اني مليت ليك راسك المدوقس دا هسي الداهي البتجغم فوقو دا دفعت لك فوقو قرش ؟
_ها النور الليلة يا جودي داير تظنبني بيهو ما كل يوم بتجغم علي حسابي شايل خشيمك وماشي وبطنك الكركية ياتو يوم دفعت غير الليلة ؟
_سعيد القروش دي مي هيلتي وشيلها من راسك
_حقت منو وجبتها من وين
_مالك ومالها خلها خلها
_القروش دي كتيرة آ السايب سرقت منو وكتلت منو ؟
_الموضوع دا سيبو والكتل ماني زولو زيك
_خلاس قفل ما تجيب لينا بلوة الحلة براها فايرة والناس قاعدة علي الهبشة طيرت لي السكرة من راسي الله لا كسبك كب لي كاس
الجزار وصلوهو المستشفى والضغط حقو كان مرتفع شديد والسكري زاتو مرتفع اللتنين عليو الضغط والسكري رقدوهو طوالي علا بقى شديد ما جاتو عوجة
عمر والمكاشفي قانصين وفي الضلمة ديك بقوا يتزاححوا شوية شوية اكان يسمعوا نضم عادل مع بركات وبركات زي الشافهم وعرفهم او متأكد انهم بباروهو كل مرة يعاين في فجتهم اللابدين فيها شايفهم طشاش طشاش لكن متأكد أنهم هم وعادل انتبه ليهو قال ليو انت بتعاين وين كدا كل مرة؟
قال ليو ما تخت في بالك ما في شي وخليك من معاينتي هسي انت جايبني هنا لشنو ؟
_جايبك اتونس معاك
_هسي مارقني في الليل دا من الحلة لحدي هنا عشان تتونس معاي ؟
_والله صراحة عندي موضوع شاغل بالي لكن ما هسي
_موضوع شنو دا قول ساي ما بريد الحركات والالغاز دي انا
_موضوعي عن طيبة بت الجزار
_مالها طيبة بت الجزار
_علاقتك بيها شنو ؟
_داير شنو انت ؟
_داير اعرف علاقتك بيها شنو
_وبتستفيد شنو يعني ؟
_كيفن ؟ انا طيبة دي دايرها لكن سمعت زي البيناتكم علاقة انت وهي من زمن المرحوم وصحوبتك معاو وهسي جبتك عشان أتأكد لو الكلام دا صحي انا اصم خشمي علي
بركات سكت مسافة وقال يختبر عادل قام قال ليهو داير تعرف علاقتي بيها شنو وللا داير تكتلني زي ما كتلت بلة ود الجيلي وحمد وايمن ؟
عادل قام علي حيلو وقال ليهو هوي ما تقول كدا انا ما كتلت لي زول
_مافي غيرك كتلهم
_بركات انت جادي وللا بتهاظر ؟
_الحاجات دي ما فيها هظار عشان كدا قر ساي
_يا زول انت ما نصيح والله انا صايع صاح وسكرجي وبشرب بنقو وبلعب قمار والسبعة وزمتها بعملن لكن الكتل دا ما زولو ولا في شي بخليني اكتل ، بلة أخوي ود عمتي وحمد من جاء الحلة دي صاحبي وبسكر معاي وأيمن زاتو وانت عارف علاقتي بيهو كيف اقتل اخوي واصحابي ؟
_اول حاجة بلة انت عارفو داير طيبة وبحبها وبتحبو وبتلاقو في بيتكم وانت عشان تبعدو منها ما لقيت حل غير تكتلو وحمد دا ما عارف البيناتكم لكن اظنك عرفت انو بوليس سري وسكرو وقعادوا معاكم عشان القاتل منكم ولمن اتأكد انو انت القاتل وانت عرفت انو عرفك كتلتو عشان ما يكشفك اما أيمن فقطع شك انك خطبت طيبة منو ورفض فقلت بدل يبقى ليك شوكة حوت تنتهي منو أما أنا فبدل تكتلني زيهم قلت احسن تورطني في كتلتم دي وتضرب عصفورين بفد حجر
عادل قعد يضحك وقال ليهو وليه ما تكون دا انت الكتلتهم ولنفس المبررات ؟
_ انا بورط نفسي وبخت ساعتي في محل الجريمة؟
_ايوة ودا قمة الذكاء كونك تترك دليل ضدك وتصور للعالم انك كبش فداء عشان تطلع منها زي الشعرة من العجين
_يعني قلبت الطاولة علي انا ؟
_اذا كان القلتها لي قبل شوية دي انت شايفها مبررات تخليني اقتل فانت برضو نفس الشي
النور وسعيد لسة ما رجعوا الحلة وبعد سكروا تب ، سعيد اتحدى النور بالشراب وكان بكب ليهو وهو ما بشرب سقاهو العندهم كلو لمن فقدو عقلو تب وخلاهو يلغلغ والقومة ما قادر يقومها قام شال منو القروش كلها ودساها في التركتر وضرب النور في راسو وجرح روحو والنور ما صحى الا بعد ساعة لقى راسو تقيل ومحل الضربة مورم وسعيد عمل فيها مجروح وفاقد الوعي
النور قام زي المجنون والسكرة فاكة منو هبش جيبو ما لقى القروش وقعد يكورك ويلعن ويسب مشى علي سعيد الواقع وسعيد اكان عامل غمران ومفمض عيونو وقعد يتدلقن علي النور دلقنة شديدة عشان الوهمة العملها تمشي فيهو والنور بهل فيهو باقي حبة عرقي الكانت في الباغة كباها ليهو في خشمو ما رشاو بيها سعيد صرصر عويناتو وقعد يتمطق النور قال ليهو القروش وين يا كلب

_النور ياخ الله يمرضك ياخ في زول غمران وفاقد الوعي داير يموت بكبوا ليهو عرقي في خشمو ؟
_إنت آ سعيد قايلني طيرة وللا شنو ؟ أمرق القروش ساكت وبطل الحركات دي انا من قلت لي تعال نتشارط وكبيت لي أكتر من خمسة كاسات سريعة عرفتك ما قاعد تشرب وانا زاتي ما قاعد اشرب كلهن كشحتهن وبلغلغ ليك ساي في الفاضي بس الما توقعتو انك تضربني في راسي لمن أغيب ما عملت ليك حساب
_يعني ما سكرت انت
_عملتها ظاهرة ياخ ومن الليلة تاني أي زول فينا في طريق لاني الزول الوحيد البديهو ضهري انت
_النور معليش ياخ والله الشيطان لعب بي
_تقوم تسرقني ؟
سعيد قام جاب القروش من الترتر للنور واعتذر ليو وقعد يبكي والنور اصلو ما اداو ريق حلو ولا سامحو زعلان منو شديد وقال ليهو أي قرد يركب شدرتو بس وركبو الترتر وسعيد أبى يرجع الحلة مشى تاني الكمبو جاب ليهو باغة كبيرة مليانة فل عرقي وساق معاهو النور بيتهم والنور ساكت ساااي اول ما الترتر وقف جمب بيت سعيد تلب ماشي بيتهم لكن سعيد وقف ليهو في دربو وأبى يخليهو يفوت وهو زعلان منو وبعد تعب حتى النور رضى يدخل معاهو البيت وسامحو
الساعة كانت عشرة وشوية وبركات وعادل اللتنين رجعوا من بهناك للترعة أي واحد فات بيتهم المكاشفي وعمر سمعوا آخر كلام منهم بس حق لمن قال ليهو نفس المبررات البتخليني أقتل بتخليك تقتل وبقوا ما فاهمين حاجة هسي ديل فاتوا على أي أساس والحصل بيناتهم شنو ما انعرف للمكاشفي وعمر وبرضهم رجعوا الحلة بس ا اتفارقوا وقعدوا في بيت ناس عمر
الدكتورة أخت عمر القال النور دايرها جات لعمر والمكاشفي جابت ليهم شاي وقالت لعمر دايراك بكرة تمشي معاي الخرتوم توصلني الجامعة عشان دايرة اشتري لي حاجات كتيرة للداخلية وهي لسة بتقرأ لكن ناس الحلة شابكنها الدكتورة الدكتورة قبل تتخرج ، عمر أبى وقال ليها ما فاضي قالت للمكاشفي خلاس تمشي معاي انت قعد يتمتم ويعاين في عمر لا عارف يرضى ولا عارف يرفض بس قلبو قال شحححح وعجبتو عجب التقول اول مرة في حياتو يشوفها وللا قلبو كان نايم وفت صحى وقعد يترجف ويتكشم عمر فكر ليو قعد يضحك وقال ليو مالك ها ؟ المكاشفي غلبو الرد وعرق وجفا واعتذر ليها بعد تعب وهي فاتت زعلانة منهم والمكاشفي بلع كباية الشاي تبلع وفات بيتهم بس ما زي بعضو مشى رقد يفكر ساي في الدكتورة دي ويكفت في روحو ليه اعتذر يوصلها وزعلها منو
سعيد بعد النور دخل معاهو البيت قال لمرتو سوي لينا عشاء كارب وقال للنور بعد كدا وبعد اعتذاري ليك ورضاك مني تعال نشوف هنا دي منو الراجل فينا البشرب أكتر والنور قال ليهو طوالي
هويدا زوجة سعيد ما من الحلة وسعيد اتزوجها بالصدفة ساكت يوم كان بحرت ليهو في حواشة حقت واحد من الحلة حقت اهلها وبعد ما انتهى منها مشى مع الزول الحرت ليهو حواشتو بيتهم عشان يشيل قروشو وهناك شافها عجبتو شديد وسيد الحواشة كان عمها سعيد قال ليهو داير أناسبك وعمها ولا كضب طوالي قال ليو مبروك وزوجها ليهو بت سمحة سماحة شديد لكن سمعتها ما سمحة واهلها كعبين شديد وفاكين وسعيد اصلو ما مصدق انهم رضوا بيهو سريع كدا وهو ما عندو الا التركتر ولا كلفوهو كتير وعمها زاتو ما صدق انو انفك منها ودبسها في المعولق دا
النور قال لسعيد انا البكب عشان ما تغشني زي قبيل ومسك الباغة وبقى يملا الكباية لسعيد ولروحو يكب حبة بس لمن سعيد خلاس شبكتو طشت وبقى دلقان ووقف لط لمن يدو بقى ما قادر يرفعها والنور يضحك بعد شوية سعيد برردلب وقع والنور قام مشى لهويدا ودي ما أول مرة من زمان بجيها واصلا صاحب سعيد عشانها وهي قالت ليهو الزول دا كدا بموت والسكر دا بشقو والنور زاتو كان سكران وواقف لط لكن عشان بالو في الخيانة متشدد وقال ليها احسن زاتو عشان الجو يفضى لينا واعرسك
حاج القسم بقى ما فاهم أي حاجة اولادو كلهم ما ياهم النور بقى يسكر علني وما بخاف منو زي زمان وبركات بقى ما بقعد معاهو زي اول وطوالي مهموم ومن كتلة أيمن والتحقيق معاهو بقى ما بركات داك وطوالي برة البيت حتى حسن ولدو بقى ما على بعضو وزي الداسي منو شي ، قاعد في تبروقتو يسبح واتذكر قبيل لمن دخل حسن البيت كان جاي من الدكان شايل ليهو كيس ودخل دساهو ولمن سألو منو قال ليهو ديل هدوم وسخانات ولمن فتشهن لقى فيهن قروش كتيرة شديد وبقى محتار ومستغرب
النور بعد ما سكر سعيد صاحبو وخانو مشى شرب تاني وسعيد صحى لقاهو يشرب اتونس معاهو شوية وفات البيت سكران يترتح ساااي دخل البيت والديوان وابوهو ما سلم عليهو رقد نام ، الصباح صحى اول ما صحى هبش جيوبو يتفقد القروش لقاها مافي


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:33 AM   #27



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 25-24



النور فقد القروش وعرف شالتن هويدا مرة سعيد وبقى لا قادر يرجع لسعيد في البيت ولا قادر يسكت ويصم خشمو وبقى يمرق برة الحوش يعاين في الترتر يلقاهو قاعد يدخل تاني ويقنب شوية ويمرق وحالف ما بخلي ليها حقو
الجزار خرجوهو من المستشفى لكن الدخلتها فيهو كتلة أيمن ولدو دي اصلو ما مرقت ولا بتمرق بالساهل وبقى غير البكاء ما عندو حاجة اكان شاف ليهو شاب ساي قدر أيمن يقعد يبكي ومرات يقوم نص الليل يبكي لمن حاج القسم قال ليهو يا عبد الغني البتسوي فوقو دا غلط انت ما مؤمن بالله وللا شنو ؟
قال ليهو جنس النار الموقدة في الحشا دي انت ما ضقتها آ حاج ،
قال ليهو عاين للجيلي ما هدا ضاقها وانكوى بيها قبالك مالو ما سوى سواتك دي ؟
قال ليو يعني الجيلي صابر حرم اكعب مني لكن ما ظاهر ساي ومافي زول خابرو ،
الجيلي اكان معاهم قعد يجعر بطول حسو لمن حاج القسم قال خد ودا انت كمان الانا بضرب بيك المثل ؟
بركات ناداهو الضابط وقال ليهو اها عملت شنو ؟
بركات ما عمل اي حاجة ومافي زول انتبه للخاتم واستغرب في لبس بركات ليهو غير المكاشفي وفجأة اتذكر لمن المكاشفي قال ليهو في زول لابس او كان شايل خاتم زيو قام قال للضابط ممكن تديني فرصة لبكرة بس وانا بجيك بخبر سمح او طرف خيط
قال ليهو وريني داير تعمل شنو من هنا لبكرة ؟
قال ليهو المكاشفي صاحبي كان ذكر لي في واحد عندو نفس الخاتم دا بالظبط ماشي اسألو منو واعرفو منو
قال ليو مالك ما سألتو في ساعتها
قال ليو سألتو علا ما وراني وتاني نسيت بس اديني فرصة لبكرة عليك الله انا متأكد الزول الشافو شايل الخاتم دا هو القاتل
قال ليو خير يللا امشي وبكرة قريبة بس ما تجيني ساي وبعذر تاني
حسن قفل الدكان وجاء لقى النور قاعد وسألو من القروش وداها وين قال ليهو القصة كلها ووراهو الحصل
حسن قال ليهو يخس عليك دا زول صاحبك معقول يا النور ياخ وفي بيتو كمان ؟ والله الاتنين ما فيكم خير لا انت لا هو
النور قال ليهو يا زول المرة دي من زمان كدا وهو سعيد كت...
حسن طوالي قال ليهو كمل كمل سعيد كت شنو سعيد كت شنو ؟؟
_سعيد كتيرة عليهو زاتها
_لا لا ما تغير الكلام سعيد كتل منو يا النور ؟ كنت داير تقول كتل
النور اتهرب من الكلام وقال ليهو كتل شنو ما تجيب لينا هواء ساي ما كنت داير اقول كدا
ومرق فات علي بيت سعيد
بركات جاء من المركز واول ما وصل الحلة جرى بيت ناس المكاشفي جري لاقاهو عادل في الطريق قال ليهو مالك جاري كدا ماشي وين ؟
بركات قال ليهو داير المكاشفي في أمر ضروري بكلمك بيهو بعدين قال ليهو المكاشفي شايفو قاطع نص قبيل والظاهر سافر الخرطوم
بركات ما صدقو وفات لمن وصل بيتهم عشان يتأكد براو وفعلا ما لقاهو وقالوا ليهو فات الخرطوم بطنو طمت وقال الوداهو شنو وما يسافر علا اليوم
المكاشفي نوم ما نام امس وقلبو يدق ساااي ما هجس قام بدري ولقى الدكتورة اخت عمر في الموقف فات معاها بعد اعتذر ليها عن كلامو الامس قالت ليهو انا لو ما عاداك اخوي وفي مقام عمر ما كان كلفتك بعد عمر ابى يمشي معاي وانا زاتي ما بدور مشيهو لكن مجبورة وفات معاها لا قادر يصارحها بالفيهو ولا داير يبقى ليها في مقام عمر غايتو كيف كيف
النور دق باب بيت سعيد فتح ليهو الباب سعيد ودخل معاهو بس ما قدر يسألو من القروش وقعدو يتكلمو في يوم امس والحصل بيناتهم في الطريق والسكر منو اول لمن جوا البيت
هويدا مرت سعيد مع دخلت النور مرقت مشت علي الجيران والنور ما شافها ولا قادر يسأل سعيد منها
سعيد قال ليهو ما وريتني القروش الامس الكتيرة دي حقت منو وجبتها من وين ؟
النور قال ليهو دي قروش حقت حسن اخوي أكان لاميها وموفرها من زمان امس مسكني ليها
سعيد ضحك وقال ليهو لاميها من زمان وامس مسكك ليها ؟ والله حسن دا لو اشتغل بيديهو وكرعيهو ما ما يلم ديل واكان لماهن ما يمسكك ليهن ، حسن اخوك جلدة ياخ قايلني انا ما بعرفو
بركات بقى يفتش لعذر يقولوا للضابط بعد لقى المكاشفي مافي وفات لعادل وراهو الحاصل كلو وعادل قاليهو والله دي مشكلة كبيرة دي ما اظن تتخارج منها بالساهل لكن امش اسأل عمر صاحبو احتمال وراهو
بركات مشى سأل عمر لقاهو ما عارف اي حاجة وعمر قال ليو مالك ما سألت المكاشفي قال ليهو فات الخرطوم
عمر قال ليهو امس بالليل اتعشى معاي هنا ما قال لي مسافر حتى اختي قالت ليهو تمشي معاي رفض واعتذر
وعمر قال في نفسو معقول المكاشفي يكون فات معاها وطيب ليه قدامي رفض واعتذر وكان بتكبكب ، غريبة
عادل فرح بدبيسة بركات في القضية بالخاتم واتمنى انو ما يمرق منها نهائي
المكاشفي بعد ما اشترى مع الدكتورة حاجاتها وصلها الداخلية وشكرتو وطيلة المسافة قاعد جمبها ساكت وقلبو يدق ولا قدر يبوح ليها بمشاعرو ، عندو واحد قريبو ساكن في الخرطوم مشى عليهو عشان يبيت معاهو وبكرة يرجع الحلة
حسن لمن جاء البيت والنور مرق جاهو ابوهو في الديوان قال ليهو القروش الكتيرة الخاتيها في الكيس الجبتها امس ولمن سألتك كضبت وقلت دي هدوم قروش منو وجبتها من وين؟
حسن قعد يتمتم ويفتش ليهو لكضبة ما قايل ابوهو شافها
حاج القسم قال ليهو قبل توريني لو كضبت علي ما عافي منك

حسن سكت مسافة وقال لابوهو مدخل عدم العفو مالك آ يابا ؟
_عشان ما تكضب علي
_انا ياتو يوم كضبت عليك
_خليني من الكلام دا هسي ووريني القروش دي شنو وحقت منو وجبتها من وين
_القروش دي حقتي ولميتها من الشغل
_ولو ما قلت ليك ما عافي منك بتقول شنو آ حسن؟ ، دي قروش منو يا ولد ما تخليني اتبع معاك اسلوب مافي داعي ليهو
_القروش دي حقت زول صاحبي وممسكني ليها امانة
_يا ولدي دي الكضبة التانية كدا
_ابوي خليها هسي وبكلمك وكت تاني
_لا لا لا واصلو ما بخليها اها والله اكان توريني هسي
_دي قروش انا لقيتها في دكان عم علي
_لقيتها كيفن في الدكان
_لقيتها ساي كدا رزق الله جابو لي في صمة خشمي
_سألت عمك علي ؟
_واسألو لشنو يا ابوي انت براك عارفو ما بخت قروش في المحل وانا شاكي القروش دي حقت حمد ود الشفيع وحمد مات
_حمد مات لكن ما عندو اهل ؟ بكرة من الصباح تمشي معاي المركز ونسوق عمك علي نودي القروش دي لاهلو عن طريق البوليس عشان تبري ذمتك منها وامكن القروش دي انكتل بسببها
_ابوي عليك الله ما تفتح لينا باب ما نقدر تاني نقفلو ، هسي الزول دا من انكتل ليهو قريب ستة شهور مافي زول سأل من القروش دي ولا في زول عارف عنها شي انا بقول نشيلها ونسكت
_ حسبي الله ونعم الوكيل بتشيل حق الناس ؟
_سيدهن مات آبوي
_سيدهن مات لكن الله عالم وشاهد وانت لاك ولدو ولاك اخوهو عشان تورثو. بكرة نمشي المركز نوديهن بس والكلام انتهى
_بس القروش دي ما كاملة النور شال منها
_النور الدخلو شنو فوقها ؟
_هو الوراني ليها وقال لي حمد دا كان عندو قروش كتيرة لاميها تعال نفتش الدكان وفتشنا ليها سوا ولقيناها وقسمناها النص النص
_دي ولدة شنو دي؟ استغفر الله العظيم ووينو اخوك وشالن منك بتين ؟
_شالهن امس
_أمس كويس ما بكون اتصرف فوقن
النور قاعد في بيت سعيد ويشيل ويتلفت زي سيد الرايحة كايس بعيونو لهويدا مرت سعيد وحسها في البيت مافي ،
سعيد قال ليهو قوم ارح الكمبو نجيب لينا باغة ونجي نوزن ريسينا ديل النور اتمرضن وقال ليهو انا ما بقدر امشي معاك وداير عادل في موضوع مهم امشي براك وانا بعد تجي تعال غاشيني عند عادل بجي هنا معاك
سعيد قال ليهو تمام وركبو الترتر والنور نزل منو جمب بيت ناس عادل وسعيد فات والنور عمل فيها بدق في الباب وخلى سعيد لمن قطع بهناك للترعة رجع منكرب علي بيتو عشان يشيل قروشو من هويدا وما فات من بيت عادل كتير اكان عادل مرق وشافو قام كورك ليهو النور النور وبقى ماشي عليهو والنور وقف وعضعض يدو وكرج سنونو وقال دا المرقو شنو دا هسي
_شنو يا نونو مالك جيت وفايت سريع كدا
_مستعجل والله شوية يا عادل كنت جاييك لكن اتذكرت لي حاجة مهمة اديني ربع ساعة بس وبجيك
_دي شنو الحاجة المهمة دي ؟
_داير ابوي في موضوع وكدا بخلصو معاهو وبجيك وسعيد مشى يجيب لينا باغة بتاع وقبل يجي انا بجيك انتظرنا في الديوان
_ياخ انا زاتي زهجان وقافلة معاي ما داير اقعد براي بمشي معاك بيتكم وانت خلص موضوعك مع ابوك ونجي راجعين
_ياخ دقايق بس وبجيك ما بتأخر
_مالو بمشي معاك ولو ما دايرني ادخل بيتكم بنتظرك برة لمن تجي
_لا لا ياخ ما كدا
_أها شنو ؟
_سمح ورح ورح
النور قفلت معاهو قفلة صاح ولا داير يمشي بيتهم لكن بعد كدا بمشي اجباري
وصلوا بيتهم ودخلوا الديوان طوالي ولقوا لسة حاج القسم يزرزر في حسن في القروش اللقوها في الدكان ولمن شاف النور انبسط وقال ليهو جيت في وقتك لكن لمن شاف عادل معاهو ما قدر يسألو والنور زاتو ما عرف يقول ليهو اي شي قدام عادل واصلا ما كان دايرو
حاج القسم فات الاوضة البهناك وقعد يناغم للنور لكن حسن قرص للنور والنور ساق عادل وفات معاهو بيتهم ابى يمشي لابوهو
سعيد اتأخر عليهم شديد حتى جاء وجاب معاهو الشراب ولمن سألوهو قال ليهم لقيت لي واحد صاحبي في اللنداية سكرت معاهو والونسة جرت ، النور ما داير يسكر في بيت ناس عادل عشان يشيل قروشو من هويدا لكن سعيد بطل الترتر وقعدوا في ديوان ناس عادل يشربوا
بركات بكرة موعدو مع الضابط زي ما قال ليهو وواقف مع عمر قدام بيتهم منتظر جية المكاشفي بفارغ الصبر عشان يعرف منو الخاتم الزي حقو دا شافو عند منو
عمر قال ليهو الزول دا بعد كدا ما بجي وببيت في الخرطوم الا بكرة لكن انت مالك الليلة مغروض فيهو كدا بركات قال ليهو داير اسألو من الزول الشاف عندو خاتم زي حقي دا
عمر انخلع وقال ليهو داير بيهو شنو انت ؟
داير اكلم بيهو الضابط لاني متأكد الزول الشافو المكاشفي دا هو زاتو الرمى الخاتم دا في محل الجريمة عشان يورطني
حاج القسم قال لحسن اخوك فات وين ومالو ما جاني لمن كوركت ليهو حسن قال ليو فات مع عادل
وفجأة يسمعوا صوت صرخي وسكاليب حريم والناس جاريين علي بيت سعيد
هويدا مرت سعيد لقوها مكتولة ومطعونة كم طعنة


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:34 AM   #28



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 26



دي الكتلة الرابعة في الحلة والكاتل ما يتعرف بس المرة دي الناس لمن جروا مافي زول قرب من المكتولة نهائي والحريم بقن يصرخن ويبكن والرجال جاريين علي بيت سعيد
وحاج القسم احماهم يقربوا منها وقفل باب الحوش ووقف فيهو قدام الناس ودا بعد اتأكد تب انو المكتولة ما فيها روح وقف للناس في الباب وقال ليهم زول بخش فيكم يشوفها مافي الا بعد البوليس يجي ويعمل تحرياتو وكفاية الكتلات والجرايم الفاتن الراحن ساي
سعيد وعادل والنور يجغموا ساكت في عرقيهم ما جايبين للدنيا خبر لمن جاهم واحد جاري وقال ليهم هوي انتو قاعدين تسكروا هنا والدنيا مقلوبة قلب في بيتك آ سعيد
وسعيد قام فت زي مقروص العقرب وقال ليهو بانخلاعة في شنو ؟؟
قال ليهو مرتك هويدا لقوها مكتولة بالسكين وسعيد قام جاري خلى تركترو في محلتو وجرى وعادل والنور وراهو لمن وصلوا هناك وقدر ما دافر حاج القسم عشان يدخل يشوفها ابى يخليهو وجوهو بركات وعمر مسكوهو يهدوا فوقو وساقوهو بعيد شوية وقعد يبكي ويستفرغ طلع الشربو كلو
النور داير يطرشق من الزعل وشايل هم قروشو الراحت والغريبة مافي زول نهائي كلمو بالقروش السرقتها منو المكتولة دي عشان يتهمو بكتلتها وعارف ومتأكد تماما انو سعيد ما جايب خبر القروش والدليل وصلو لحدي بيت عادل ومشى جاب ليهم الشراب من اللنداية
وحاج القسم منشحط للناس في الباب وحالف حرام ان ما جاء البوليس مافي زول بخش
البوليس جاء والضابط شكر حاج القسم على العملو دا وبعد شالوا البصمات وعملوا اللازم والدايرنو كلو حتى فتحوا الباب للناس ودخل سعيد يبكي ويكورك والضابط لقى قروش مشتتة في الغرفة بس ما كتيرة وقبل يفوت ساق حاج القسم علي جنب وقال ليهو اول زول عرف الحادثة دي منو ؟
قال ليهو جاراتها ديل وناداهن سألهن قالن اول واحدة شافتها بدور جارتها وصاحبتها والضابط ناداها قال ليها عرفتي كيف جارتك دي مكتولة ؟
ورتو الحيطة البيناتهم كانت صغيرة بقيفن يتكلمن فيها قالت ليهو قبل ساعة من أجيها سمعت زي الفي صوت زول جاري لكن ما جيت عاينت وقلت امكن دا سعيد عشان بسكر وتاني بعد مسافة كدا ما سامعة نضميهم وزي التقول بيتهم فاضي قربت من الحيطة سمعت لي شخرة قوية زي شخرة الخروف المضبوح وعاينت شايفة نورهم فاتح والباب مفتوح قعدت مسافة وكوركت ليها لأني ما شايفة الترتر يعني سعيد مافيش وهي ما ردت علي قمت تلبت بالحيطة لقيتها مكتولة والاوضة مليانة دم ومشتتة فيها قروش كتار
الضابط قال ليها ما سمعتي صوت عربية بعد سمعتي صوت الزول البجري
قالت ليو لا لا ما سمعت لكن سمعت صوت الباب حقهم زي الانقفل كدا
النور مشى بيتهم ولقى حسن في الطريق ماشي علي بيت سعيد بعد قفل دكانو قال ليهو حسن ورح البيت دايرك في كلام
حسن قال ليهو خليني اصل الناس ديل اشوف الحاصل شنو واشيل الفاتحة وأجيك
الحاصل تعال انا بوريك ليهو كلو والفاتحة داير تشيلها مع منو مافي غير سعيد وسعيد سكران لط شوف ما بشوف سمح خليهو هسي وتعال في مشكلة كبيرة داير احكيها ليك
حسن قال ليهو مشكلة شنو دي ؟
ورح البيت عشان مافي زول يسمعنا
حسن رجع معاهو والشارع كان ملان ناس يتجاروا علي بيت سعيد
وديل وصلوا البيت ودخلوا الديوان وحسن قال للنور اها أحكي المشكلة شنو
_ياخ انا امس ما كلمتك بقصتي كلها مع المرة المكتولة دي وانت ما اشتغلت بي وشبكتني يخس عليك وصاحبك وبتاع
_أي كلمتني لكن انا زاتي ما صدقتك وقلت دي ألاعيب من ألاعيبك
_ألاعيب شنو ياخ هي سرقت مني القروش
_انت جادي ؟
_جادي والله العظيم والمشكلة انو لقوا في الاوضة قروش مشتتة
_أوعى تكون من قروشك
_أكيد منهن وهم عندهم شنو
_أوووك والله دي مصيبة وما مصيبة بس فضيحة كمان وفضيحة كبيرة ، انت زول بليد وغبي ودا آخر الصياعة والسكر
_ياخ قبيل اكان ما عادل جاء معاي انا كنت ماشي ليها في البيت بعد وزعت سعيد لكن عادل بقى لي زي ضلي
_والله البركة هسي كان تكون متهم
_المشكلة يكون الزول الكتلها دا كتلها عشان يشيل القروش والمصيبة يكون عارف قصتي معاها
_عشان كدا قلت ليك دي مصيبة وفضيحة كبيرة ، المشكلة ابوي عارف انك عندك جزو من القروش وقبيلك لمن ناداك أكان داير يسألك من القروش لكن انت ما اشتغلت بيهو وهسي ما بخليك الا ما يشوفك لانو قال لي لازم نودي القروش دي لاهل حمد ود الشفيع وعن طريق البوليس
_ما تخاف ، ابوي امرو هين المشكلة في الورطة الانا في فيها دي انحل منها كيف
_والله كدا حار وكدا حار لكن الكويس انو عادل أكان معاك بتمرق من جريمة الكتل بس المشكلة في القروش دي وفي أبوي


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:36 AM   #29



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 28-27



_عارف يا حسن احسن حل اعملو انا اقوم اسافر من الحلة دي اديني قروش
_انت مجنون والله تسافر مافي زول كتلها غيرك وبعدين القروش شالها ابوي اديك من وين
_من قروش الدكان ما داير كتير انا بس اتخارج عادل دا مع اني كنت معاهو لكن بجيب لي هواء
_النور انت كتلها ؟
_لا لا
_خلاس ما تمش اي فجة وقنب في محلك دي وما تخاف من شي لكن لو كتلتها اتخارج طوالي
_أكتلها شنو ياخ انت كمان ما تبالغ
النور وحسن يتكلموا كدا سمعوا ليهم كركبة برة جمب باب الزنكي حق الديوان حسن قال للنور دا شنو ؟ قال ليهو والله ما عارف كدي النمرق أشوف ، مع مرقتو سمع تبة زول قام جاري والفجة كانت ضلمة وجرى علي دكان علي والنور قام جاري وراهو ما لحقو جاء راجع لقى حسن واقف برة جمب الباب قال ليهو دا منو ؟
النور يتناهد ساي ويقحقح قال ليهو زول كان متلبد لينا يتصنت لكن ما عرفتو والله جراي جري كلب بس ،
_ يعني سمع كلامنا كلو
_ سمعو كلو لو كان قاعد من قبيل
_والله دي مشكلة
_مشكلة كبيرة لو سمع كلامنا عن القروش
_وزاغ منك وين ؟
_جرى علي الفريق داك والفجة زاتها ضلمة ما عرفتو وهو جراي
وهم واقفين جاء بركات وعمر لقوهم برة جمب الباب بركات قال ليهم مالكم قالوا ليهم لا لا ما في حاجة واقفين ساي
والنور لسة يناهد بركات قال ليهو مالك آ النور كنت جاري وللا شنو ؟
قال ليهو آي أخدت لي جكة دقة سريعة كدا لحدي دكان حسن دا وجيت شايف روحي جسمي دا معقل ومربط قلت اتريض
قال ليهو والله ياهو الفضل الناس يتبكوا والحلة مليانة جرايم وموت ودم وانت تريض ؟
قال ليهو الحلة طايرة فرررر في السماء وانت في قفاها ، قلت ليك جسمي معقل جكيت حبة عشان اتريض ، حرام ؟
_ما حرام علا ما وكت جكة ورياضة
_خلاس اقفل خشمك دا
عمر قال ليهم خلاس آ جماعة مافي داعي
حسن مشى علي ناس البكاء والنور صنقر برة جمب الباب وبركات وعمر دخلوا البيت
عادل جاء من بيت سعيد ولقى النور متفرجخ في الشارع قال ليهو ورح نتم سكرتنا مادام خلقة اليوم باطل النور قام معاهو وقال ليهو احسن برضو
الجثة شالوها المشرحة وما جابوها الا اليوم التاني الصباح بدري والشباب جهزوا القبر من امس علا عمها جاء قال ما بتندفن هنا وشال الجنازة ومشى بيها حلتم دفنوها هناك وفرشوا عليها عند اهلها وسعيد كان معاهم وناس كتار من الحلة كانوا معاهو من ضمنهم حاج القسم واولادو التلاتة والجيلي وشيخ الحلة والجزار زاتو فات وناس كتيرين من الحلة معاهم
وهم قاعدين في الديوان جاء واحد صوتو جهوري خلاس ونضام ومتلقي حجج من الحلة التانية اسمو عباس وقف قدام الناس وخصص بالكلام ناس حاج القسم والمعاهو وقال ليهم دا الزول التاني مننا ينكتل في حلتكم حمد ود الشفيع سكتنا عليهو وقلنا قدر الله وما شاء فعل والحصل حصل وكتيلو راح ساكت لكن بتنا دي لو ما قبضتو لينا الكتلها دا ما تلومونا
الشباب ما رضوا كلام عباس دا وبركات داير يتكلم علا حاج القسم حمر ليهو وقال ليهو اسكت سكت علا منفوخ تب
عباس الما سكت والمرة دي قال لحاج القسم وشيخ الحلة قلتوا شنو يا ابو حسن ويا شيخنا؟
شيخ الحلة ما نضم وحاج القسم قال ليهو قلنا خير آ عباس وعباس كمل قال عشان ما تقع بيناتنا حرابة والدم يسيل اتصرفوا
بركات حرقو الكلام والسكات غلبو قال لعباس نتصرف نعمل شنو يعني في بوليس وبلغناهو دايرنا نسوي شنو تاني
عباس قال ليهو انا بنضم مع كباركم ما معاك آ بركات وكتيل الرجال عرفناهو جابت ليها كتل حريم كمان ؟
بركات قال ليهو هي زاتها ...
حاج القسم نهرو وقال ليهو اسكت يا ولد لمن الناس الفي الديوان كلهم صنوا تمممممم
المكاشفي جاء من الخرطوم لقى الحلة فاضية مشى علي حسن لقاهو في الدكان سعلوا وراهو الحاصل كلو وقال ليهو بركات وعمر هناك والنور زاتو هناك
مشى بيتهم غير هدومو لبس ليهو جلابية وطاقية ومرق عليهم كداري ساي الحلة ما كانت بعيدة شديد
الضابط ما كان قاعد في الديوان ساعة النقاش لكن في تلاتة اغراب قاعدين جمب سعيد مافي زول بعرفهم والناس كلهم قايلنهم اصحابو جوا يعزوهو وسعيد مفتكرهم من حلة اهل مرتو والتلاتة كانوا بواليس
المكاشفي وصل وشال الفاتحة وجاء قعد جمب بركات وعمر ، وبركات لمن شافو قرب يقوم يخنقو لكن صبر وقال ليهو مشيت وين انت ياخ ؟ المكاشفي عاين في عمر وقال ليهو مشيت وصلت الدكتورة بعد فتا منكم اول امس شفت اننا زعلناها انا وانت وما مفروض نخليها تمشي براها مشيت وصلتها واشترت حاجاتها وجيت ، عمر قال ليهو ما قصرت ياها المحرية فيك وبركات قال ليهو ياخ انا كنت داير اسألك من الزول القلت لي عندو خاتم زي حقي دا منو ؟ قال ليهو ما ياهو الجمبك دا
بركات قال ليهو منو ؟
قال ليهو عمر دا ياخ
بركات عاين في عمر قوووي وزعلان وعمر ضحك وقال ليهو مالك آ بركات ؟
بركات قال ليهو معقول تكون انت ياعمر الداير تضيعني وانت الكتلت حمد وأيمن
عمر ضحك وقال ليهو والله عارفك بتقول كدا ياخ معقول آ بركات تشك فيني انا اني اعمل كل دا ودخل يدو في جيبو طلع نفس الخاتم حق بركات وقال ليهو دا الشافو المكاشفي وعندي من زمان

بركات لمن شاف الخاتم حق عمر شالو منو وقارنو بالخاتم حقو لقاهو ياهو زاتو مافي فرق بيناتهم جاهو احباط وبطنو طمت من أي شي وبقى شايل هم زي الفوق راسو جبل وعيونو زرزرن قرب ياخد ليهو بكية لانو دا كان أملو الوحيد في البراءة والكان شايفو الحل الوحيد البفك طلاسم القضايا دي كلها وسرح بعيد منهم يفكر في لمن يمشي للضابط ح يقول ليهو شنو واتذكر السجن والحبسة والتحقيق والجرجرة ووو قام من جمبهم متضايق وفي حالة من التوهان عجيبة والاحباط ظاهر في وشو ولا عارف داير يمشي وين بس المهم مارق ،
عمر والمكاشفي قاموا معاو ومرق من ديوان الفراش فات ساي زي المودر وعمر يكورك ليهو أقيف آ بركات دقيقة ياخ وهو زي اللطرش ماشي لمن أخدوا ليهم ديل حتة جرية وانكرابة حتين وصلوهو المكاشفي قال ليهو ماشي وين هسي ؟
قال ليهم خلوني ياخ داير اقعد براي شوية
عمر قال ليهو تقعد وين براك انت قايل روحك في الحلة ؟
بركات قال لعمر ليه ياخ تلعب بي كدا وانت من أمس عارفني بفتش للمكاشفي عشان شنو ؟
والله خفتك ما تصدقني وبعدين شايفك مأمل في الموضوع دا شديد قلت ما داير أحبطك وانتظر لمن المكاشفي يجي احتمال في زول تاني غيري ما داير أسبق الحوادث
قال ليهو تحبطني ؟ ياخ في احباط أكتر من كدا ؟ ارجعوا الديوان وخلوني ياخ انا ماشي بيتنا
المكاشفي قال ليهو في النهار الحار دا ؟ خلي الواطة تبرد كلنا ماشين البقعدنا شنو ؟
قال ليهو نهار شنو ياخ والله انا جواي بركان عديل مليان حمم وبغلي من جوة زي النار
وفي كلامهم دا قدام الديوان حق الفراش عربية البوليس جات والضابط قبل يدخل عاين فيهم مسافة وبركات قلبو قعد يدق واتضايق شديد وقال لاصحابو أها انتمت الناقصة ياخ كان تخلوني أمش ياخ .
الضابط دخل الديوان وما اشتغل بيهم وشال الفاتحة وقعد جمب سعيد وسعيد حزنان ومدنقر راسو ما برفعو الا لمن زول يجي يشيل معاو الفاتحة والنور زاتو كان قاعد جمبو ولمن شاف الضابط قعد يبلع في ريقو وداير ليهو أي طريقة ينزغم بيها من جمبهم
عباس مرق فات من الديوان ومعاهو واحد صاحبو وجاء بعند بركات وعمر والمكاشفي وصر وشو لبركات قوووي وعاين ليهو بعيون مليانة زعل ووعيد وتهديد ومشى
المكاشفي ما كان حاضر النقاش القبيل فكر ليهو وقال لبركات دا منو دا ومالو جرا في نور قوي كدا
بركات قال ليهو دا واحد حيوان ساي ما عندو أي موضوع وعباس سمعو وقف مسافة وكان داير يرجع ليهو لكن المعاو قال ليهو ورح ورح ما وقتو ما وقتو البوليس جوة ورح بس وعباس تاني كشح في بركات نور
عمر قال ليهو هسي في داعي ياخ آ بركات ؟
قال ليو في مية داعي داير يعمل شنو يعني ؟
المكاشفي قال ليهم ياخ ما تفهموني في شنو يا جماعة ما تخلوني كدا زي اللطرش في الزفة
عمر وراو الكلام القبيل كلو وقال لبركات والله مافي داعي ياخ والزول دا لو دايرين النصيحة كلامو صاح هسي اتنين منهم انكتلو في حلتنا حمد ود الشفيع وهويدا مرت سعيد والكتلهم ما اتعرف والله حارة يا جماعة
بركات نطط عيونو كبااااار وقال اقسم بالله انا حيوان وغبي عديييييييل لا حولاااااااااا وقعد يدق بيدو في راسو
المكاشفي قال ليهو مالك ها ؟
عمر قال ليو دا كلام زول كان ناسي حاجة واتذكرها
وبركات قعد يلولح في راسو وقال ليهم ياخ انا غبي والله موش حمد من الحلة دي ؟
قالوا ليهو يعني ما عارفو ؟
قال ليهم عارفو والله لكن كنت ناسي حاجة مهمة شديد يادوووب انتبهت ليها
المكاشفي قال ليو عليك الله ما تجننا معاك وتعلقنا كدا قول اتذكرت شنو والله بقينا ما بنستحمل أي شي
قال ليهم بعدين بعدين ما هسي وهسي انا داير الضابط دا ضروري
عمر قال ليهو علي اليمين ما تورينا اتذكرت شنو ما أخليك وهسسسسي دي
قال ليهم خلاص خلاص بوريكم لكن قبل اوريكم تعالوا معاي ورحكم اي دكان زي الدايرين لينا حاجة باردة ونسأل سيدو من حاجة ضروري
مشوا يفتشوا لدكان لقوهو ما بعيد من الديوان ولا قريب بينهم شارعين
طلبوا ليهم حاجة باردة فتحها ليهم عمك كبير كدا وأضانو تقيلة بسمع كشح إلا يكوركوا ليهو كوراك وكلامو زاتو بصوت عالي
بركات قال ليهم عمكم دا ما بسألو أنا بجيب لينا هواء اشربوا باردكم دا سريع وورحكم نشوف لينا واحد غيرو
عمر قال ليهو والله نحن زاتنا شحتفت لينا روحنا وطلعت زيتنا عديل ياخ ورينا داير تسأل من شنو ؟
قال ليهم الزول دا صوتو عالي زي الحيوان القبيل الاسمو عباس وهو زاتو بشبهو التقول أخوهو
عمك قال ليهو اي اخوهو وانتو منو ودايرين تسألوا من شنو وقعد يكورك لعباس
عباس جاء جاري جري هو والزول الكان قبيل معاهو


 


رد مع اقتباس
قديم 19-12-2018, 11:37 AM   #30



الصورة الرمزية أمل عطا المنان
أمل عطا المنان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23510
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : 24-12-2018 (02:58 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي 30-29



الضابط بعد ما شال الفاتحة قعد جمب سعيد ود الرضية وسعيد حزنان شديد قام الضابط براحة كدا قال ليهو عندنا اسئلة وحاجات دايرنك تورينا ليها قال ليهو حاضر اتفضل الضابط قال ليو لا لا ما هنا في المركز تمشي معاي ، النور كان جمبهم قام براحة لقط كبابي الشاي الفاضية عمل فيها زي الداير يوديها محل خاتين الموية والشاي وهو قايم عاين للضابط بطرف عينو لقاهو يعاين ليهو بطريقة غريبة والنور اول ما ختا الكبابي غفل الضابط وانزغم براحة مرق من الديوان والضابط شافو لمن هو مارق قرص بعينو لواحد من التلاتة البواليس الكانوا قاعدين قبيل جمب سعيد وداك مرق وراو ، حاج القسم شاف الكلام دا كلو وقلبو كان ماكلو علي النور وخايف منو وعليهو قال في سرو الله يكضب الشينة
جاء شافع جاري دخل الديوان وقال للناس الفيهو ألحقو ألحقو الشكلة جمب الدكان في واحد نهروا قال ليهو الاتشاكلوا منو يا ولد ؟
قال ليهم عباس عباس والتلاتة اولاد الكانوا قاعدين قبيلك هنا والناس جروا علي الدكان
وعباس قبيل لمن اخوهو اللطرش كورك ليهو جاهو جاري هو وصاحبو قال ليهو في شنو ؟
اخوهو قال ليو الجنى دا قال انت حيوان وقالي ادبو علي واشر ليهو علي بركات وعباس طوالي قبقب بركات قال ليو قبيل قلتها وفوتها ليك قلت ديل ضيوف ومافي داعي للمشاكل وقبلها جوة الديوان قليت علي أدبك خليتك وكمان جاي لاحقني في البيت
المكاشفي ولا كضب طوالي كبس عباس بنية والشكلة دورت دويرة صاح وخبطك لبعك وطاخ طراخ ديل تلاتة وديلك تلاتة واخو عباس اللطرش عندو عكيكيز قصيروني كدا جوة الدكان مرق بيهو لكن الناس الفي الطريق حجزوهم وفرقوهم من بعض قبل ناس ديوان الفراش يصلوهم
العساكر التلاتة كانوا دايرين يرفعوا المتشاكلين كلهم لكن الضابط لمن شاف ما فيهم زول انضرب ولا فيهم زول اتعوق قال ليهم خلوهم خلوهم ،
حاج القسم قال لبركات فوت الحلة ما ناقصين نحن كمان مشكلة جديدة وقال لعمر والمكاشفي انتو برضكم فوتوا معاهو ومشوا والناس رجعوا علي الديوان
النور قبيلك لمن مرق من الديوان مسك طريق الحلة ماشي بكرعيهو ساي والدنيا حر شين نصت نهار وقف ليهو واحد من حلة تانية بعرف ابوهو كان جاء العزاء بعربيتو ركبو معاو ووصلوا لحدي بيتهم وفات والبوليس المرق وراو كان رجع للضابط قال ليهو الزول دا فات علي حلتهم قال ليهو خير خلاس خليو
والنور عندو شنطة هاندباك صغيرونة زريقة كدا لملم فيها هديماتو جاتو امو حاجة فاطنة قالت ليهو ماش وين شايل هدومك قال ليها ماش اقنب مع سعيد ود الرضية كم يوم وأجي قالت ليهو خير كضب عليها ساكت ودخل اوضة ابوهو يفتش للقروش الكانت عند حسن وقلب الاوضة قلب ما لقاها اتاريهو حاج القسم ممسكها لمرتو وديك داساها دسة وين مافي زول غيرها عارف والنور كلو كلو ماةعتر فيها لمن حسن قفل دكانو وجاء راجع للغداء هو يفتش
حسن شاف النور لامي هديماتو في الشنيطة قال ليهو وين ماشي يا حلو ؟
_ماشي الخرطوم
_خير ؟ مالك في شنو والموديك شنو ؟
_القروش وين يا حسن ؟
_عند ابوي والله لكن خلينا من القروش هسي انت مالك ماشي
_ خايف اتدبس في كتلة مرت ود الرضية دي
_انت مجنون والله تمش يادوب الدبست روحك براك ، اوعك تفكر تشرد الا اكان كتلتها ساي
_والله ما كتلتها لكن الضابط قبيل جاء ديوان الفراش وعاين لي شديد معاينة غريبة عرفتو عرف حاجة
_حاجة شنو العرفها دي ما تتوهم ساي وتضيع روحك مادام واثق من نفسك ما تمشي
_بمش والله بعد ينقبض الزول الكتلها بجي
_اصلا لو مشيت بقعدوا يفتشوا عليك انت وما بتهموا غيرك ونصيحتي ليك اوعك تفوت
_داير تديني قروش وللا لا خلينا من التنظير دا اليدو فوق الموية ما زي اليدو في النار
_والله لا بديك قروش ولا بخليك تضيع روحك
وحسن شال الشنطة من النور دخلها في اوضة ابوهو وقغلها بالمفتاح وختاهو في جيبو
بركات بعد ما ابوهو قال ليهو تفوت الحلة اتقدموا هو اصحابو وقبل يصلوا الحلة جاهم الضابط بعربيتو ركبهم معاهو نزلهم في طرف الحلة وفات وقال لبركات بكرة تجيني في المركز من الصباح بركات قال ليهو خير وما كان خايف ولا شايل هم زي قبيل
بعد الضابط فات بركات قال ليهم انا راجع الحلة ديك
عمر _انت يا زول راسك دا ما حلو وللا شنو متين جيت انت؟
بركات _ ياخ انا في سؤال لو ما لقيت ليهو اجابة ما برتاح
المكاشفي_ النعلو دا السؤال الخليتناةلافين ليهو قبيل في الدككن
_بركات _ آي ياهو زاتو وان ما خاب ظني المشكلة دي انا بحلحلها كلها
عمر _ والله يا بركات حيرتنا وخليتنا لافين زي الطرش لا داير تورينا ولا خليتنا ساي شحتفت روحنا ساكت لمن بيختها
بركات_ يللا اسمعوني كويس تتذكر يا عمر لمن كنا جايين من التمرين وقلت ليك ارح نشرب لينا بارد عند حمد في دكان علي قبل ينكتل بكم يوم وانت ابيت تمش وانا مشيت براي ؟ ويوم قعدنا بعد انقتل وانا قلت ليكم في حلقة مفقودة وقلت ليكم حمد انا لقيتو ما علي بعضو وسألني من مرت سعيد ود الرضية ؟
المكاشفي قال ليهو آي آي انا متذكر يوم قلت لينا سألك منها لكن داير تصل لشنو انت ؟
بركات قال ليهم لازم اعرف العلاقة البتربط حمد بهويدا شنو خاصة انهم من حلة واحدة
عمر قال بسسسس انا يادوب فهمتك رجعاكم هسي
ورجعوا طوالي ولا دخلوا حلتهم

بركات وعمر والمكاشفي وصلوا حلة ناس حمد ود الشفيع وأول ما دخلوها المكاشفي قال ليهم هسي نسأل منو والناس يقولوا علينا شنو ؟
عمر قال ليهو كيف يعني ؟
قال ليهو شنو الكيف يعني هويدا مرت سعيد انكتلت أمس القريبة دي وفي حلتنا وحمد زاتو انكتل في حلتنا ونحن جايين نسأل أهلهم عنهم وعن لو في قرابة او علاقة بينهم ؟
بركات قال ليهو نان مالو ما فيها شي ياخ
قال ليو والله فيها ياخ انتو كمان ما تبالغوا غايتو الا نسأل لينا شافع ساي لكن زول كبير ما نسألو
بركات قال ليهو ياخ مالك آ المكاشفي ياخ السؤال دا بوضح لينا حاجات كتيرة شديد ولازم نعرف وخلوني انا بجيبوا بطريقة ظريفة
المكاشفي قال لبركات اها ولو لقيت في علاقة بتعمل شنو ؟
قال ليهو خلينا نعرف اول ما نسبق الحوادث
عباس والزول المعاهو جوا مارقين من الديوان وشافو بركات واصحابو جوهم عديل وعباس قال ليهم الجابكم شنو تاني ؟
عمر قال ليهو يا عباس ياخي نحن ما دايرين مشاكل واكان زعلان علي هويدا وحمد نحن برضو زعلانين عليهم وحمد دا كان صاحبنا كلنا الله يرحمو
قال ليهو طيب انتو موش قبيل مشيتوا انا سؤالي محدد الرجعكم شنو تاني؟ جاوبوني علي حسب سؤالي
بركات بقى ذكي وقال ليهو رجعنا عشان نعتذر ليك يا عباس ياخ وانا متأسف جدا علي الحصل والعفو والعافية ودا الجابنا تاني ضربناها ولقينا روحنا غلطانين في حقكم وما دايرين نمشي وبينا وبينكم مشاكل وعداوة في الفاضي
عباس عاين للمعاهو وعاين في بركات وقال ليهو حصل خير حصل خير ومافي عوجة والله عشان كلمتك دي واعتذارك دا اكان تمشوا معاي البيت ونكرمكم انتو ضيوفنا برضو وانتو زاتكم انا بعتذر ليكم وسامحونا
وكلهم اتصافحوا واتسامحوا ومشوا مع عباس بيتو وعباس عندهم ديوان كبير فتحوا ليهم ومشى جاب ليهم بارد من دكان أخوهو وقعدوا كلهم يتونسوا ويضحكوا وسبحان الله بقت محبة بعد شكلة وعداوة
بركات بسياسة كدا جاب سيرة حمد واتكلم عنو كتير وشكرو ليهم وحكى ليهم كم موقف معاهو وفي مواقف قطعها ساي من راسو لانو ما طول في حلتهم وديلك عارفنو كترها وزاد الكلام لكن مشوهو ساي ما دايرين يحرجوهو ،
وفي اثناء كلامو قال لعباس انت يا عباس حمد ود الشفيع ببقى ليك؟
قال ليهو ببقى لي باللفة كدا لكن اكان ما ببقى لي ود حلتنا ياخ ومننا وفينا
قال ليهو صاح والله والظاهر ناس حلتكم ديل كلهم بتباقوا وكلهم اهل
عباس قال ليهو ما كلهم اهل لكن اغلبهم او قول تزعين في المية بتباقوا والما بتباقوا باعمومة ربطهم الزواج والنسب
واخدوا ليهم سكتة مسافة وبركات تاني جاب سيرة حمد وقال لعباس حمد ود الشفيع ببقى لهويدا مرت سعيد ؟
قال مافي قرابة قوية كدا الا علاقة نسب ساي وحمد دا زول حبوب خلاص والحلة دي كلها بيتو وبدخلها بيت بيت وقبل سعيد زولكم دا يعرس هويدا دي الناس كلهم قايلين حمد البعرسها
(عباس في دي كضب داير يعمل فيها عارف كل شيء )
بركات شعر بإنو وصل للحاجة الدايرها وقعدوا شوية واستأذنوا عباس وفاتوا علي الحلة
النور خلى حسن فات الدكان وتاني شال شنطتو وبقى مارق لكن مفلس داير ليهو قروش يمشي بيها قام كلم أمو وكان عندها قروش ادتن ليهو شالن وفات وفهمها انو ماشي يقعد كم يوم مع سعيد ود الرضية ما داير يخليهو براو
بعد بركات وعمر والمكاشفي مرقوا من بيت عباس وبقوا في الطريق حق الحلة
المكاشفي : والله يا بركات انت زول ذكي ياخ ما شاء الله عليك عرفت تفكر صاح
عمر : ياخ والله انا لمن شفت عباس جاي علينا قلت تاني الشكلة بتدور واستعديت ليها تب بس طلعت تفتيحة يا ابرويس
بركات : بس أنا ما مصدق عباس دا كضب علينا ياخ في حكاية انو حمد كان داير هويدا دي
المكاشفي : كيف كيف كضب وعرفتو كيف ؟
بركات قال ليو حمد دا ما كان دايرها هي زاتها أكبر منو لكن في حاجة شنو انا ما عارفها
عمر قال ليهم طيب لو قلت ليكم انو حمد دا قبل يموت كان صاحب سعيد والنور وأيمن وعادل وبسكر معاهم بتصدقوني
بركات قال ليهو انت جادي ؟؟
قال ليهو والله صاح والكلام دا قالوا لي عمي القسم ابوك آ بركات يوم مشى وراء النور لقاهم في بيت ناس عادل ولقى حمد معاهم
بركات قال بسسسسس كدا تمام انا ماشي المركز للضابط
المكاشفي قال ليو عيبك آ بركات بتاع ألغاز ياخي ما تفهمنا في شنو
قال ليهو ما تستعجل ما تستعجل بفهمك كل شي بس لوك الصبر
الضابط استدعى سعيد في المركز يحقق معاهو _سعيد كنت وين ساعة وقوع الجريمة ودايرك تحكي لي اليوم كلو
_اليوم كلو وللا ساعة الجريمة ؟
_اليوم كلو من صحيت من النوم وبالتفصيل الممل
_ بالليل كنا مساهرين في البيت انا والنور ود القسم للصباح وصحيت من النوم العصر
_مساهرين براكم ؟ وبتعملوا في شنو ؟
_كنا جايين من اللنداية ونحن بنسكر صراحة وجبنا لينا معانا عرقي كتير اتشارطنا وشربناهو لمن سكرنا تب تاني انا نمت والنور فات وجاني بعد العصر ومرقنا سوا نجيب لينا عرقي تاني وهو أبى يمشي معاي قعد مع عادل وانا مشيت جبت الشراب وجيت وقعدنا التلاتة نشرب في ديوان ناس عادل تاني جاء واحد قال لي هويدا مرتك كتلوها مشيت لقيت الناس ملمومين وبعدها انتو جيتوا
_والنور مالو ما مشى معاك
_ما عارفو والله لكن قعد مع عادل لمن انا مشيت وجيت
_وانت بعد نزلتو مع عادل الكلام دا كان الساعة كم ؟
_قريب صلاة المغرب كدا او مع صلاة المغرب لاني اول ما وصلت الترعة سامع عبد المعطي أذن
_وجيت الساعة كم ؟
_جيت طوالي ما اتأخرت
_ما غشيت البيت في طريقك ؟
_لا لا ما غشيتو
الضابط طلع ليهو قروش كتيرة وقال لسعيد بتعرف القروش دي ؟
سعيد لا لا ما بعرفها لقيتوها وين دي؟
_لقيناها في بيتك وفي جزو منها أكان مشتت جمب المقتولة . انت ومرتك عندكم قروش كتيرة كدا ؟
_ما عندنا قروش
_الجرحة دي شنو الفي جبهتك دي ؟
_دي ددد دي جرحة ساي ضربني المحرات حق الترتر
_سعيد انت قتلت زوجتك
_لا لا والله ما كتلتها
_شوف قول اي شي واول حاجة دايرك توريني الضربة الفي راسك دي شنو وتاني القروش الفي بيتك دي حقت منو وجات كيف لانو نحن لقيناها مدفونة تحت الدولاب ولقينا جزو منها في محل الجريمة
_أنا والنور أكنا في اللنداية سكرنا وجبنا معانا شراب وقعدنا بيهو في الطريق وانا شفت عندو قروش قلت ليهو الا تقسمها لي ابى واتشاكلنا وعلي حسب ما نحن سكرانين هو ضربني الضربة دي وانا زاني ضربتو في راسو وبس
_بس شنو كمل كمل ومشيتوا البيت وسكرتوا تاني والنور سكر شديد وشلت القروش منو مشيت دفنتها تحت الدولاب وجات مرتك شافتك قالت الا ترجعهن ليهو وانت ضربتها قتلتها
_لا لا ما كدا يا جنابو
_أها قول الحقيقة ما تكضب واتأكد انا عارف كل شي والنور زاتو معانا وهو القال لي الكلام دا
_النور هنا ؟
_أيوة وقبضناهو شايل شنطتو أكان ماشي الخرطوم
_النور ؟ لكن هو ما كتل مرتي ولا انا الكتلتها
_هو قال انت سكرتو شديد وضربتو في راسو وجرحت روحك عشان تشيل القروش ولمن كشفك سقتو معاك البيت وهناك سكرتو تاني لمن فقد الوعي ونام وصحى ما لقى القروش ولمن اليوم التاني جاك سألك منها قلت ليهو في الحفظ والصون وبديك ليها بعدين ، تاني حصلت الجريمة
_هو قال كدا ؟
_أيوة قال كدا
_حقت سكرنا في الطريق دي صاح وانا ضربتو وجرحت روحي وشلت القروش برضو صاح لكن رجعتهن ليهو ، بس في البيت ما شلتهن منو والله
_ سعيد انت المتهم الاول والنور زاتو متهمك
والضابط كورك للعسكري وقال ليهو ودي سعيد دا السجن وما تختوا في السجن الفيهو النور
_يا جنابو انا ما كتلت مرتي والله ، في زول بكتل مرتو ؟
العسكري بعد دخل سعيد السجن جاء للضابط وقال ليهو بركات ود القسم برة
الضابط قال ليهو ناديهو وخليهو يدخل


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الموت, رواية, غلاء

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
في ظلال اية غزال كردفان منتدى القران الكريم وعلومه 0 25-07-2014 12:33 PM
واجب المسلم نحو أخيه المسلم الذى يعالج سكرات الموت وبعد الموت حسن العجوز YouTube النيل الازرق 0 30-10-2012 05:30 PM
رواية سودانية جديده بعنوان( بين الموت والحب رصاصه) من تاليف عبدالرحمن الرشيد عبدالرحمن كمبالي منتدى القصص والحكايات 8 09-02-2012 07:07 PM
علاء علاءالدين عادل خوجلي المنتدى الإجتماعي 2 08-03-2010 10:34 PM
علاء علاءالدين عادل خوجلي المنتدى الإجتماعي 6 07-03-2010 01:24 AM


Loading...

Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Tynt Script Added by Leicester Forum
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Protected by CBACK.de CrackerTracker

Security team

 
جميع مواد النيل الازرق من صور ومعلومات محفوظة جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبتها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر الشبكة والمنتدى .