.:: إعلانات النيل الازرق ::.

أهلا وسهلا بك إلى منتديات النيل الازرق السودانية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
العودة   منتديات النيل الازرق السودانية > منتديات الأدب والفنون > منتدى القصص والحكايات

منتدى القصص والحكايات يختص بسرد القصص والروايات المختلفة

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-04-2016, 02:29 AM   #11
اداري سايق



الصورة الرمزية بين موجتين
بين موجتين غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 11-09-2018 (02:46 PM)
 المشاركات : 6,769 [ + ]
 التقييم :  6400
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي



تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها
امرأة تحكى وتقول : تزوجت من رجل صالح وعشت معة حياة كريمة وسعيدة ورزقت بثلاث أطفال منه
كنا نسكن فى مدينة ويسكن أهل زوجى فى مدينة أخرى.

وفى احدى الايام تعرض اهل زوجى لحادث مؤلم توفى فية ابوة وأخوته ونجت امه وواحدة من اخواته
ولكن اصيبت بإعاقة وكان الحزن يعم الجيمع .
ومع مرور الأيام بدأ الحزن يتلاشى ولكن اصبح الهم ملازم لزوجى لانه يشعر بمسئولية كبيرة على أمه واخته
وطلب زوجى منى أن تسكنا معنا حتى نقوم برعاية اخته المعاقة لان ف ذلك الوقت اصبحت والدته كبيرة فى السن.

وفى ذلك الوقت ضافت بى الدنيا واعترض على طلب زوجى.
فقال لى سوف تسكن معنا اختى فهى ليس لها بعد الله الا انا .
وعشنا بعد ذلك فى ايام نكد وكل ما اتذكر انهما سيكونان معنا اتضايق وأفكر كيف احصل على راحتى فى وجودهم, وكيف اذا زارنى اهلى وكيف تكونى لى خصوصية ..
وكل ما اقترب الموعد ذادت الضيقة والخنقة وزدت النكد على زوجى وبعد سنه اراد الله ان تستمر فى علاجها لسنه أخرى .
ولكن لم أشعر بالفرح لأننى سأضل معهما وتزول كل سعادتى . ولكن حدث مالم يكن فى الحسبان حصل مالم يخطر ببال .

لقد توفى زوجى فى حادث .
مما جعلنى مرغمة على حمل حقائبى انا وأولادى لكى أعيش مع ام زوجى ومع ابنتها .

كم من الأيام حرمت زوجى ونفسى من السعادة خوفاً من ان يعيشا معنا وانا الأن اصبحت انأ من
أعيش معهم, وكم يوم تسببت فى تألم قلب زوجى من رفضى ومن كلامى وعتابى له ..
وها هو الان رحل وتركنا مع اخته التى كان قلقا عليها وعلى مستقبلها بعد أمه .

انه الرحيل الذى لا نعلم متى يكون ...
ولمن سيكون فلنعيش حياتنا ويومنا بسعادة وندع ذلك المستقبل فهو ليس ملكاً لنا .

قِصص واقعية


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 10-04-2016, 02:29 AM   #12
اداري سايق



الصورة الرمزية بين موجتين
بين موجتين غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 11-09-2018 (02:46 PM)
 المشاركات : 6,769 [ + ]
 التقييم :  6400
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي



قول صاحبة القصة : لن أنساهم ما حييت


في ساعة استرخاء كان طيف يعبر أامام مخيلتي وما هي إلا ثواني ضعف حتى استجبت
لِدَاعِيه فركبت موجة صديقاتي فتعرفت على شاب في شرخ الشباب مثلي وما كان كلامه عبر
سلك الهاتف إلا نبرات قلب خفاقة تصل إلى قلبي فأكاد أصاب بالإغماء إنه ساحر لعب
بمشاعري وعواطفي فكانت كلماته ناعمة كنسيم ليل صائف من ليلي نجد التي تطرب العشاق
ففي كلماته نغمات لم استطع أن أقاومها .....
ساعة وساعة ويوم يعقبه يوم وسلك الحرير يكاد يكبلني حتى أعلنت استسلامي ووافقت على
موعد لقاء ...

بدأت اضطرب وأحسست بألم في بطني واختلطت مشاعر الخوف والفرح بداخلي ...
فاهتبلت فرصة زواج أحد أقاربي واعتذرت عن الذهاب بسبب امتحان الرياضيات فقد كنت
أدرس في المرحلة الثانوية وانطلت الحيلة على أمي ...

وبعد خروج أهلي رن الهاتف وكان موعد الاتصال اليومي فيما بيننا فبدأ دوي الهاتف
يملئ جنبات الحجرة ففجر السكون الذي كاد يخنقني فأحسست بصمم في أذناي وبدأت ترتعد
فرائصي والعرق يتحدر من وجنتاي فاستجمعت قواي وأخذت سماعة الهاتف فأخذا سيل الكلمات
المعطرة الممزوجة بالشهد تسكرني حتى أصبحت لا أعي أين مكاني فما هي إلا دقائق حتى
استسلمت له ......

فما شعرت بالوقت إلا وأنا وإياه في حجرة واحدة ....
لقد اسكرني كلامه ...
وما زال بي حتى كاد أن ينتهي كل شيء .....

فما شعرت إلا بأسود تهجم علينا ونحن بوضع كاد أن يكون بداية النهاية لي كفتاة في عز
شبابها ..
لم استطع الحراك فقد شُل كل عضو فيّ وتسمرتُ في مكاني .إنها حالت فزع من حلم جميل ..

دخل علينا رجال ملتحون بأجسام مخيفة لعله خيل لي ذلك فقام صاحبي ليهرب ويدعني فريسة
مرمية بين السباع الضارية التي دخلت علينا فأمسكوه وبدأ يقاومهم ليهرب ويتركني
وحيدة أحمل عاري مدى الدهر لوحدي ..
فما كان منهم إلا أن عالجوه ضرباً حتى استسلم كا الخنزير في ذلة وصغار.....

وما هي إلا لحظات وبدأت تعاودني الفَكّرة بعد ساعات من السكره ..
فأُخذنا إلى مركز الهيئة وحينما تحققوا مني ومن الخنزير الذي كان معي بأنني مازلت
عذراء ولم يمسسني بما يفتضح به أمري .....

بدأت بالعويل والصياح لأنني أدركت الجرم الذي ارتكبته ....
فكنت في تلك الحالة أريد أداة انتحر بها .. فقد اسودت الدنيا في عيني وأطبقت سماؤها
على صدري كالجبال الشوامخ..

فما هي إلا لحظات حتى سمعت صوت أحدهم يقول :
(( أبو إبراهيم بسرعة ودوها لبيتها لا يدري عنها أحد ))
فكان هذا الكلام كبزوغ الشمس بعد ليلة ممطرة شديدة الرعد مخيفة.
فقالوا نحن سنستر عليك . ولكننا سنتابعك عن طريق أحد الأخوات ... وكانت زوجة لأحد
الاعضاء .
فأقسمت لهم الأيمان المغلظة أنني لن أحيد عن الطريق المستقيم بعد هذا الدرس القاسي..
فبادروا وأوصلوني إلى البيت وكان هذا قبل مجيء أهلي بنصف ساعة تقريباً ..

وما أن وصلت إلى البيت ودخلت حتى صعدت إلى الغرفة وأقفلت على نفسي الباب واستلقيت
على سريري وأجهشت بالبكاء وكان بكاء مراً ....
أحس أن دمعي يلسعني من حرارته كأنه يخرج من كل اطراف جسمي ....
وما هي إلا نصف ساعة حتى سمعت أصوات الأطفال الصغار من إخوتي وأخواتي مع أمي يدخلون
البيت ...

فبدأت ترجع إليّ أنفاسي بعد أن كادت كبدي تنصدع من البكاء واحمرت عيناي من كثرة
الدموع التي سُكبت وشعرت أن أمري لم يفتضح ...
فقمت وأغلقت نور الغرفة حتى يظن أهلى أنني مستغرقة في النوم ..
واستلقيت على السرير استعرض شريط الساعات الماضية التى مرت عليّ كأنها كابوس ..
وما زلت ليلتي تلك لايلذ لي نوم بل لا ينطبق لي جفن بل كانت عيناي شاخصتان في سقف
الغرفة
... حتى أذن الفجر .... آه آه ما أجمله من صوت كم فقدته كم هو جميل ما أجمله من صوت وما أحسنه
فبادرت وتوضأت وصليت السنة والفريضة وأطلت السجود فيهما يالها من صلاة لم أصلي
مثلها وأخذت أدعو لرجال الهيئة والفضيلة ...
وما زلت أدعو لهم إلى يومي هذا .....

فلن أنساهم ما حييت .. فقد تابعوني من قبل إحدى الأخوات الفاضلات التى اصبحت أختاً
وصديقة وأماً فقد كانت بلسماً شافياً لجراحي العميقة الغائرة ..
واستمرت متابعتهم واهتمامهم بي حتى دخلت عش الزوجية والأن لدي بنتان وولد وأعيش في
بيتي مع زوجي وأولادي بسعادة لايعدلها سعادة دنيوية ......

فأرجو منكم أن تدعو لي أن يديم الله سعادتي وأن يحمي فتياتنا من ذئاب الليل الضارية
وأن يسلط على هذه الذئاب أسد الفضيلة الحصن الحصين لهذه البلاد الطاهرة (( رجال
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر )) فأدعو الله أن يسددهم
ويوفقهم إلى كل خير

(متداولة)


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 10-04-2016, 02:30 AM   #13
اداري سايق



الصورة الرمزية بين موجتين
بين موجتين غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 11-09-2018 (02:46 PM)
 المشاركات : 6,769 [ + ]
 التقييم :  6400
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي



قصة حدثت فصولها منذ فترة مضت
ولكنها ظلت باقية


ضحَّى لاعب كرة القدم بنادي القادسية السعودي عبد العزيز السالم بمستقبله على البساط الأخضر؛ حيث اعتزل الكرة إثر تبرعه بكليته لزوجته التي أصيبت بفشل كلوي مفاجئ أثناء وضعها جنينها.

وأكد اللاعب أنه غير نادمٍ على قراره، بل بالعكس يراه أكبر بطولةٍ في حياته، فيما أكد نادي القادسية أن اللاعب سيلتحق بالفريق الإداري والتدريبي في النادي عرفانا بإخلاصه وتضحيته.
وقال عبد العزيز السالم لبرنامج "MBC في أسبوع"،إن الأطباء خيّروه بين الجنين والأم، لكن تبرعه بكليته أبقى على حياة الاثنين".

وعن تأثير قراره الذي أدى إلى اعتزاله كرة القدم، اعتبر لاعب القادسية أنه ليس نادمٍ على ما فعله بل يعتبره أكبر البطولات. واستطرد مضيفا أن "احتراف كرة القدم في نادي القادسية تحديدا، كان حلم طفولتي، وقد حققت الحلم، لكن الظروف حالت دون باقي طموحاتي في بطولات كروية كبيرة، ولكن ما فعلته هو أكبر بطولة في حياتي، وأكبر بطولة تجاه زوجتي، وتجاه علاقتي بربي".
وأكد السالم أنه لم يكن لديه خيار آخر سوى ذلك، وأنه لم يفكر لحظتها إلا في زوجته وابنته، ملقيا بمسألة الرزق على القدر.

وأشار إلى أنه كلما رأى زملاءه بالملعب تذكر ماضيه الجميل بالملاعب، موضحا أن من أبناء جيله بالملاعب السعودي ياسر القحطاني، وأحمد الرويعي، وبندر الخالدي.
وقال إنه كان يتمنى أن يكون معهم بالملاعب، لكنه يأمل لهم كل خير، معلنا رضاه بنصيبه.
وأشار إلى أنه لو أنجب ولدا فسيرحب باتجاهه لكرة القدم، حتى يحقق ما منع القدر والده من تحقيقه، بشرط أن يكمل دراسته.

وأشاد بصلاح زوجته نوف خالد العلي، قائلا: لولا أنها تستحق تبرعه لها بكليته لما أقدم على ذلك.
ومن جانبها، كشفت زوجته للبرنامج بأن زوجها لم يصارحها بحقيقة تبرعه بكليته لها إلا بعد أشهر من إجراء العملية بنجاح، وتابعت "لقد كان وقتا عصيبا مرّ على الأسرة، حين كان زوجي بالمستشفى تحت مبضع الجراحين، فيما كانت طفلتي وليدة اللحظة".

وفي مقابل وفاء لاعب القادسية وإخلاصه لناديه وزوجته، أكد عبد الله فهد الهزاع رئيس نادي القادسية أنه يعتبر أن السالم ما زال موجودا بينهم في الفريق، فهو أحد فرسان القادسية، مشيرا إلى أن موقفه ليس غريبا على شاب سعودي.
وأعلن الهزاع أن السالم سينضم إلى أحد الأجهزة التدريبية بالنادي، كإداري أو مساعد إداري.



 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 10-04-2016, 02:43 PM   #14
اداري سايق



الصورة الرمزية بين موجتين
بين موجتين غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 11-09-2018 (02:46 PM)
 المشاركات : 6,769 [ + ]
 التقييم :  6400
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي




مِن القصص (الصوتيـة) ... (صورة بعنوان القِصـة)





 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 10-04-2016, 02:44 PM   #15
اداري سايق



الصورة الرمزية بين موجتين
بين موجتين غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 11-09-2018 (02:46 PM)
 المشاركات : 6,769 [ + ]
 التقييم :  6400
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي




مِن القصص المرئيــة بث قناة العربيـة






 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 27-04-2016, 02:29 AM   #16
اداري سايق



الصورة الرمزية بين موجتين
بين موجتين غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 11-09-2018 (02:46 PM)
 المشاركات : 6,769 [ + ]
 التقييم :  6400
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي



قصة “هند” التي قتلها ابن عمها في السودان



سلام عليكم ياجماعه هند او هندوية قريبتنا وجارتنا ونسابتنا بابهم فاتح في بابنا القصة حدثت يوم التلاته 12 ابريل بعد ما هند خلصت اخر امتحان القصة من الخرطوم للمسيد وليست من المسيد الخرطوم.

اي بعد هند خلصت امتحان ضرب ليها مجذوب ود عمها اللي رفضته للزواج باعتبار القصة منتهية بجيهم في البيت عادي نست قصة الخطوبه ضرب ليها قال ليها انتي وين قالت ليهو انا خلصت امتحان وهو اصلا سواق حافلة روزة قال ليها خلاص انا طالع المسيد تعالي الموقف

عندما جاءت الموقف شحن لحدي بتري اللي بعد سوبا طوالي وهو مفروض يشحن لحدي المسيد لكن هو مبيت النيه وهند قامت سالتو ليه شحنت لحدي بتري قال ليها ممكن اشحن من الطريق وعندي غشوة لو احد صاحبي في الباقير المهم بعد الركاب نزلو بتري بقوا هندويه ومجذوب في الحافلة المهم لما وصلو ا قصاد جناين الباقير نزل بيها علي الجناين بتاعت الباقير جمب البحر وقال ليها يا انا يا المرضي المرضي دا خطيبها الحالي قالت ليهو المرضي قام خنقها وقطع شراينها وقطع اصبعها الفيهو الدبله خلاها في الروزة
وضرب لي اخوه قاليهو عملت حادث اخو افتكر الحادث في الشارع بتاع الخرطوم مدني لكن قام قاليه في جناين الباقير المهم اخو وزوجته لما جو لقوه عاوز يشنق نفسه في شجرة والروزة واقفه سالوا الحاصل قال ليهم انا قتلت هندويه قالو وينها قال لهم في الحافلة الروزة

=

زوجة اخوهُ طلعت الروزة لقت هند حية سالت انتي جيتو معاهو كيف حكت ليها القصة انه اتصل عليها وشحن لحدي بتري وكدة المهم الكلام الانا حكيتو دا كلام المرحومه الموضوع مافيهو اغتصاب ولا فيهو اي شي وارجو الناس ماتخوض في اعراض الناس وماتالمو اهلها اكتر من الالم الهم فيهو الحادثه بشعه والموضوع ماساهل مافي داعي للاشاعات وزيادة الكلام والفبركة راعو لي مشاعر اسرتها المكلومه

المهم هندويه بدل مايسعفوها لي سوبا اسعفوها لي جياد ولان المسافة بعيدة هندويه اتوفت قبل ماتصل جياد المهم القاتل مشي سلم نفسه للشرطه وهو مسجون الان في سجن الباقير حكم عليهو بالاعدام وحاينفذ الحكم بعد الاشهر الحرم.
ادعو لها بالرحمه والمغفرة ... ان العين لتدمع والقلب ليحزن وانا لفراقك ياهند لمحزنون.

بقلم الصحفية ايمان حموري


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 27-04-2016, 02:35 AM   #17
اداري سايق



الصورة الرمزية بين موجتين
بين موجتين غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 11-09-2018 (02:46 PM)
 المشاركات : 6,769 [ + ]
 التقييم :  6400
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي



(واحدة مِن قصص المعاناة)(مرئيــة)





 
 توقيع :

التعديل الأخير تم بواسطة بين موجتين ; 27-04-2016 الساعة 10:10 AM

رد مع اقتباس
قديم 27-04-2016, 02:36 AM   #18
اداري سايق



الصورة الرمزية بين موجتين
بين موجتين غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 11-09-2018 (02:46 PM)
 المشاركات : 6,769 [ + ]
 التقييم :  6400
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي



صورة فقط بعنوان القصة المسموعة

=====================

تفاصيل القِصة الصوتيـة <=>



 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 20-05-2016, 07:33 PM   #19
اداري سايق



الصورة الرمزية بين موجتين
بين موجتين غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 11-09-2018 (02:46 PM)
 المشاركات : 6,769 [ + ]
 التقييم :  6400
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي



إختفت طائرة تابعة للخطوط الجوية المصرية رقم 804 صباح البارحة الخميس 19 مايو 2016، وهى آتية من مطار شارل ديغول في باريس، كانت تقل 66 شخصاً، هم 56 راكباً و10 من أفراد الطاقم. كان من المقرر وصولها إلى القاهرة في الساعة 03:05.
ولكنها سقطت في مياه البحر الأبيض المتوسط
نسأل الله لهم الرحمة والمغفـرة ... إنا لله وإنا إليه راجعـون


بلتأكيد لكل فرد مِن المسافرين والطاقم قصة ؛ بعضها عُرف وبعضها غَـرق في مياه البحر المتوسط ...

تقول ثريا ابنة عم الراكب السوداني الجنسية،- ويحمل الجنسية الفرنسية-، فارس عيسى كوكو، إنه كان من المفترض أن يصل على طائرة مصر للطيران التي فقدت صباح الخميس لإتمام خطبته من حبيبته السودانية والمقيمة في السودان مع والدها.


ومِن بينها ... قصة وفاء زوج إنتهت على مقاعد الطائرة المنكوبة

لم يحتمل الزوج أن يرى شريكة حياته تتألم أمامه فقرر بكل قناعة أن يحاول إنقاذ شريكة حياته من مرض خبيث يكاد يفتك بحياتها، ليبيع كل ما يملك للسفر إلى فرنسا منذ 3 أشهر لعلاجها، وبعد أن حدثت “المعجزة الإلهية” بشفاء أم أولاده قررا العودة مرة أخرى إلى أرض وطنهما مصر، لكن القدر كان ينتظرهما بعد أن استقلا الطائرة المفقودة العائدة من فرنسا.

وخيمت حالة من الحزن على مدينة المحلة الكبرى في محافظة الغربية بعد فقدان أحمد العشري، صيدلي، وزوجته ريهام حسن، 27 سنة على متن الطائرة المنكوبة أثناء عودتهما من فرنسا بعد تلقي زوجته علاج لمرض السرطان وإجرائها لعملية جراحية ناجحة.

ونقل موقع “مصراوي” عن صديقة لأسرة الفقيدين تدعى هبة سليم أن أحمد وريهام متزوجان منذ 8 سنوات ولديهما 3 أطفال “ولد في الابتدائية وطفلتان في الحضانة، أصيبت الزوجة بمرض خبيث وقام الزوج ببيع سيارته وشقته وترك أطفاله لوالدته ترعاهم وسافر مع زوجته إلى دولة فرنسا لعلاجها وبعد أن شفيت من المرض أخبر أهله منذ 3 أيام بميعاد عودته اليوم في اتصال هاتفي بينهم.

كما تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” منشورا لصديق أحد ضحايا حادث الطائرة المصرية المفقودة، والذي أكد فيه أن صديقه الذي يدعى أحمد سافر إلى باريس ليعالج زوجته بعد إصابتها بمرض خبيث تاركا أطفاله الثلاثة في مصر.
وقال محمد الشناوي في منشور له عبر “فيسبوك” راويا قصة سفر صديقه: “أحمد أعتبره ابني.. مقرب مني كثيرًا.. يستشيرني في كل أحواله، متزوج وعنده ثلاثة أولاد صغار، (ولد في الصف الأول الابتدائي، وطفلتان في الحضانة) ابتليت زوجته ريهام (27 سنة) بالمرض الخبيث، وقد مات أبوها منذ وقت قصير ولحقته أمها، فحزنت حزنا شديدا لفراقهما..
باع أحمد كل شيء لينقذ زوجته ويخفف عنها آلامها، ثم سافر إلى باريس ليعالجها هناك..

لم أكن مطمئنا لسفرهما، ونصحته أن يفوض الأمر لله ويبحث عن وسيلة لعلاج زوجته في مصر، لكنه أصر على السفر”.
وأضاف: سافر مع زوجته إلى باريس تاركاً أطفاله الثلاثة مع أمه.. وقضوا هناك شهرا، ثم عادا في الطائرة التي لم ولن تصل أبدا.


(رغم تكرار بعض العِبارات إلا أن الوفاء والمأساة كانا أكبر مِن الملاحظات)


 

التعديل الأخير تم بواسطة بين موجتين ; 21-05-2016 الساعة 06:25 PM

رد مع اقتباس
قديم 20-05-2016, 07:38 PM   #20
اداري سايق



الصورة الرمزية بين موجتين
بين موجتين غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 11-09-2018 (02:46 PM)
 المشاركات : 6,769 [ + ]
 التقييم :  6400
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي



قصة مرئية - قصه نجاح شخص فاشل - قصه حقيقيه





 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
بأقلامهم, واقعية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
**قصة حب تبكي(واقعية)** risky wink منتدى القصص والحكايات 0 21-11-2014 02:40 PM
قصة واقعية!!!!!!!!! احب السودان المنتدى العام 5 25-03-2013 06:49 PM
قصة واقعية mody منتدى القصص والحكايات 0 07-03-2012 10:29 AM
أغنية غير مسموعة للراحل مصطفى الأسمر41 منتدى الاغاني السودانية 2 18-01-2012 05:13 PM
** همسات غير مسموعة ** مرتضى الخواطر ومأثور الكلمات 10 26-06-2009 10:14 AM


Loading...

Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Tynt Script Added by Leicester Forum
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Protected by CBACK.de CrackerTracker

Security team

 
جميع مواد النيل الازرق من صور ومعلومات محفوظة جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبتها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر الشبكة والمنتدى .